web analytics
أخبار المجتمع

تجارة السلاح والفوانيس فى مصر …

images

تنتشر هذه الايام شوادر بيع الفوانيس بمناسبه اقتراب الشهر الفضيل …ويتردد ايضا بين الناس ان تجارة السلاح تلقى رواجا شديدا  وملحوظا فى مصر هذه الايام ….

السلاح لغة العنف ورائحه الدم …والغاء العقل والاحساس بعدم الامان …والبحث عن القوة المفرطه ….30 مليار جنيه فاتورة الاسلحه التى تم تهريبها الى مصر بعد الثورة …سلاح من كل نوع ومن بلاد مختلفه …تجارة السلاح فى مصر اصبحت رقم واحد فى قائمه التجارة غير المشروعه فى البلد …لو ذهبت الى اى فرح مصرى سوف تتفاجىء بالذخيرة الحيه تنطلق بين ايدى الشباب …ولم اكن اتخيل ان ما فى ايديهم رصاص حى فعلا ….تجارة السلاح دخلت الى اروقه الجامعات …وبين الشباب الباحثين عن ربح يتعدى ال300 % …لا عجب ان تعرف ان جارك او اخوك او صديقك …اشترى على اقل تقدير مسدسا …
فى الصعيد حدث ولا حرج عن سوق السلاح …والا مر  هناك  عادى جدا رجلا يربى شاربه ومعه سلاح ..و انواع السلاح التى تنتشر هناك الكلاشينكوف السودانى والجرينوف الروسى وابو طيرة الالمانى …وتعد الاسلحه الروسيه الاكثر اعتيادا فى الاستعمال  وتلقى رواجا كبيرا بين الصعايدة ويتراوح سعرها بين 7 الالاف الى 15 الف جنيه …يلى ذلك الاسلحه الكوريه وتتراوح بين 12 الف الى 17 الف حنيه …ويليها الاسلحة اليوغسلافيه ,, ثم تاتى الاسلحه العراقيه التى تسمى الشيشانى لانها مهربه من الشيشان …وبعدها تاتى الرشاشات الاسرائيليه وهى تتميز بخفه وزنها …
فى الصعيد يحمل الطفل السلاح ويبدأ فى التدريب عليه فى عمر العاشرة ومؤخرا …وجد ان كثير من نساء الصعيد يتدربن ايضا على حمل السلاح واستعماله…

اما عن سيناء فقد زاد السلاح فىها بنسبه 50 % بعد الثورة خاصه ان اغلب السلاح الذى تم تهريبه من ليبيا وصل الى سيناء …ومن بين الابتكارات المصريه هى تحويل مسدسات الصوت الى مسدسات قاتله تطلق رصاص من البلى …يتم تصنيعها فى ورش الخراطه من قبل البلطجيه والعاطلين …

عقوبه حيازة السلاح فى مصر تتراوح من 3 الى 6 سنوات وتصل الى الاعدام فى حال تم استخدام السلاح …ولكن ماهو السر فى تقاعس الشرطه فى ضبط هذا الكم من الاسلحه المهربه والغير مرخصه …رغم ان اماكن البيع وطرق التسليم كلها معروفه …تجار السلاح ايضا يقومون باستعمال وتهريب هواتف الثريا حتى لا تتم متابعتهم

amal ibrahim

امل ابراهيم ...خريجه اعلام " قسم علاقات عامه واعلان " اهوى الكتابه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق