web analytics
اماكنحول العالم

حائط البراق (المبكى)

حائط البراق

حائط البراق هو من اشهر الاثرية فى مدينة القدس الحائط البراق ( المبكى) وهو سبب خلاف كبير بين المسلمين واليهود
يعتبر اليهود هو اخر حائط فى هيكل سليمان واطلق علية حائط البكى للطقوس التى يقوم بها اليهود من يكاء امام هذا الحائط لما حدث فية من تدمير لهيكل سليمان او المعبد القديم

وكانت تقام هذة الطقوس منذ القرن ال16 من بكاء وعويل بجوارة

حائط البراق

ويعتبرة المسلمين هو المكان المقدس الذى اعرج نبينا المصطفى علية افضل الصلاة والسلام
الى السماء العلا وهو الحائط الذى ربط فية فرسة ليدخل المسجد الاقصى ليصلى بجميع الانبياء
 ثم يصعد على فرسة للقاء رب العزة فى ليلة الاسراء والمعراج

ووهذا الجدار هو جزر من اولى القبلتين وثالث اقدس المساجد عند المسلمين وقد ذكر فى القران الكريم كدليل على صحة اعراج النبى محمد الى السماء

ولذلك نجد الخلافات بين المسلمين واليهود بين هذا الحائط حيث يزعم اليهود انة اخر حائط فى المعبد القديم

(هيكل سليمان) ولكن الباحثين لم يجدوا اى سند تاريخى يوكد صحة هذا الكلام حيث انة يظن البعض انة لا وجود للمعبد القديم اصلا

اما بالنسبة للمسلمين فقد ذكر حائط البراق والمسجد الاقصى فى القرأن الكريم  على ان المكان
الذى نزلت علية الملائكة لسيدنا محمد ليلة الاسراء والمعراج ليوحى الية ان يصعد للسماء ليرى الله سبحانة وتعالى

ولذلك نرى ان اليهود زيفوا قى التاريخ ودلسوا على الشعوب محاولين ان يجدوا لهم مكان
يؤكد وجودهم فى القدس محاولين خداع العالم بان هيكل سليمان كان موجودا اصلا فكيف لة
ان يكون موجود دون ان يذكر التاريخ اى اثر لة اوحتى صورتا لة فالتاريخ هو ذاكرت الشعوب .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق