web analytics
مقالات عامة

ماذا ينفع الميت و ما يضره و الدعاء له

مدافن المدينة

عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله ﷺ قال: إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث:
صدقة جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له، رواه مسلم

و هو الأمر الذي يغفل عنه كثير من الشباب عند وفاة ذويهم ، فقد يغلب عليهم الحزن تارة علي ان يدفعوا
عن المتوفي رهبة الموت و شدة السؤال بأن يدعوا له لعل الله يثبته و يرفع درجته و يتجاوز عنه و يكون
جل هم الاهل و الولد في الحزن و البكاء و النحيب و هو ما نهي عنه النبي صلي الله عليه و سلم حيث قال

ما نهي عنه في الحزن على الميت

” إن الله لا يعذب بدمع العين ولا بحزن القلب، ولكن يعذب بهذا أو يرحم، وأشار إلى لسانه.
” متفق عليه قال النووي رحمه الله: (وأجمعوا كلهم على اختلاف مذاهبهم على أن المراد بالبكاء –
أي البكاء الذي يعذب عليه – البكاء بصوت ونياحة، لا مجرد دمع العين.)

و كذلك الأحاديث التي رواها عمر وابنه عبد الله رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
” إن الميت يعذب ببكاء أهله. ” متفق عليه.

هل الحزن على الميت حرام؟

و لا يقصد بذلك عدم الحزن أو البكاء بل هذا أصلا من الفطرة و من الرحمة التي جعلت في قلوبنا و من المحبة
التي كانت للميت من أهلنا في نفوسنا ففي الحديث المتفق عليه “أنه فاضت عيناه حينما رفع إليه ابن ابنته كأنه شن، فقال له سعد: يا رسول الله، ما هذا ؟ فقال: هذه رحمة جعلها الله في قلوب عباده، وإنما يرحم الله من عباده الرحماء. ”

لذا فلابد للمسلم ألا يجعل حزنه علي الميت يدفعه لعذابه بل أن يكن سببا في أن يدع له و ليكن رحمة له و عونا
في الوقت الذي لا ينفعه فيه سواء ما يقرب الي الله و هذا ما نجده في ما أخرجه الإمام أحمد أن رجلاً من
الأنصار جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال:” هل بقي من بر أبوي شيء بعد موتهما ؟ فقال:
خصال أربعة: الصلاة عليهما، والإستغفار لهما، وإنفاذ عهدهما، وإكرام صديقهما، وصلة الرحم التي لا رحم
لك إلا من قبلهما، فهو الذي بقي عليك من برهما بعد موتهما.

الدعاء للميت

الموت حقيقة مؤكدة فى هذه الحياة فالكل ذائقه وتعرض لفقد حبيب أو غالى أو قريب مما يترك بالغ الأثر
فى نفوسنا من الحزن ولكن لاينبغى وداعهم بالعويل والصراخ وإنما أفضل ما يهدى لمن فقدناهم بالدعاء الطيب

بعض الأدعية للمتوفى

اللهم إرحم روحاً صعدت إليك و لم يعد بيننا و بينها إلا الدعاءاللهم ارحمها و اغفر لها و انظر إليها بعين
لطفك و كرمك يا أرحم الراحمين .
اللهم إرفع درجته فى المهديين و اخلفه فى عقبة الغابرينو اغفر لنا و له يالله و أفسح له فى قبره و نور له فيه .
اللهم أبدله دارا خيرا من داره و أهلا خيراً من أهله و أدخله الجنة و أعذه من عذاب القبر ومن عذاب النار .
اللهم ارحمه فوق الأرض و تحت الأرض و يوم العرض عليك اللهم قه عذاب يوم تبعث عبادك .
اللهم أنزل نوراً من نورك عليه ،اللهم نور له قبره و آنس وحشته ووسع مدخله.اللهم أرحم غربته و أرحم شيبته .

اللهم اجعل قبره روضه من رياض الجنة لا حفره من حفر النار .اللهم أغفر له و ارحمه و اعف عنه و أكرم
منزله .اللهم أبدله دارا خير من داره و أهلا خيرا من أهله و ذرية خيرا من ذريته و زوجا خيرا من زوجه .
اللهم انقله من ضيق اللحود ومن مراتع الدود إلى جناتك جنات الخلودلا إله إلا أنت يا حنان يا منان يا بديع
السموات والأرض تغمد ( المتوفي ) برحمتك يا أرحم الراحمين اللهم إن (المتوفى) فى زمتك و حبل جوارك
فقه من فتنة القبر و عذاب النار و أنت أهل الوفاء و الحق فاغفر له و ارحمه إنك أنت الغفور الرحيم
اللهم ارحمه و اغفر له و أكرم منزله .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق