web analytics
اسلامياتشخصيات

سعد بن ابى وقاص

سعد بن ابى وقاص

سعد بن ابى وقاص

من هو سعد بن ابى وقاص ؟
هو سعد بن مالك الزهرى وهو من العشرة المبشرين بالجنة كما جاء فى قول رسول الله صلى الله عليه وسلم
(ابو بكر فى الجنة وعمر فى الجنة وعلى فى الجنة وعثمان فى الجنة وطلحة فى الجنة والزبير فى الجنة  وعبد
الرحمن بن عوف فى الجنة وسعد بن ابى وقاص فى الجنة وسعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل فى الجنة وابو عبيدة بن
الجراح فى الجنة)
وهو ايضا اخر من مات منهم.

اسلام سعد بن ابى وقاص

اسلم سعد بن ابــى وقاص فى سن السابعة عشر عندما دعاه ابو بكر للاسلام وكان من اوائل الذين اسلموا.
حيث كان على نفسه ((ولقد اتى على يوم وانى لثلث الاسلام) اى ثالث اول ثلاثة اسرعوا الى الاسلام .
ونزل القراءن فى سعد بن ابى وقاص لانه عندما اسلم قاطعت امه الطعام حتى تحثه على ترك الاسلام
فما كان منه الا ان قال لها (تعلمين والله يا اماه لو كانت لك مائه نفس فخرجت نفسا نفسا ما تركت دينى هذا
لشىء فأن شئت فاكلى وان شئت لا تاكلى فحلفت الا تكلمه ابدا ولا تاكل ولا تشرب حتى يترك دينه فنزل قول
الله تعالى ((ووصينا الانسان بوالديه حسنا وان جاهدك لتشرك بى ما ليس لك به علم فلا تطعهما الى مرجعكم
فأنبئكم بما كنتم تعملون ))

وكان سعد بن ابــى وقاص اول من رمى بسهم فى سبيل الله وهو من السته اصحاب الشورى وقد دعا له رسول الله
بان جعله مستجاب الدعاء حيث دعا له قائلا (اللهم سدد رميته و اجب دعوته) وكان الرسول عليه الصلاة والسلام
وهو بين اصحابه يناديه مداعبا (هذا خالى فليرنى امرؤ خاله) وكان جد سعد بن ابى وقاص هو اهيب بن مناف عم
السيدة أمنة ام رسول الله صلى الله عليه وسلم.

اشهر القابه

ومن اشهر القابه عزيزي قارئ موقع مقالات الاسد فى براثنه

ولهذا اللقب قصه فعندما تولى الخلافه عمر بن الخطاب اقلقه كثره هجوم الفرس على حدود المسلمين 
ومعركة الجسر التى راح ضحيتها فى يوم واحد اربعة الاف شهيد وكذلك نقض اهل العراق عهودهم
فقرر ان يذهب بنفسه ليقود جيش المسلمين موليا على بن ابى طالب على المدينه الا ان عبد الرحمن بن عوف
راى ان يبقى امير المؤمنين ويولى احد الصحابه هذه المهمة

وعندما سالهم عمر (فمن ترون ان نبعث الى العراق)صاح عبد الرحمن بن عوف وجده

قال عمر فمن هو .قال عبد الرحمن ((الاسد فى براثنه   سعد بن مالك الزهرى ) وقد استطاع سعد بفضل الله ان يهزم الفرس هزيمة ساحقه فى القادسية.

وفاة سعد بن ابى وقاص

توفى سعد فى العقيق وهى على مشارف المدينه فى عام 55 هجريا وكان اخر من مات من المهاجرين.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق