web analytics
النجاحتحسين الذات

٦ نصائح لجعل عملك أكثر متعة

عملك أكثر متعة

الكثيرين منّا يشكون بشكل دائم من مدى كرههم لعملهم، وأنه لا يتسق مع طموحهم، أو كيف أن أحلامهم إنتهت عن الدخول لهذا المكان وأنه لا يتسق مع شغفهم، وأنا بالطبع لا أريد التقليل من مدى ما يشعروا به حقاً، ولكن صدقنى كل الأعمال بها يكدر صفة الشخص حتى ما يثير شغفك بعد فترة ستألفه لذلك كف عن الشكوى وحاول جعل عملك ممتعاً أو على الأقل إجعل البىئة التى تعمل بها مريحة بالقدر الذى يُشعرك بالرضا، وتذكر دائماً أنه عليك أ، تحب ما تعمل حتى تعمل ما تحب ، لن نقول هنا إنسى أحلامك ولكن حاول أن تجعل ما فى يدك ممتعاً الأن حتى تجد وتصل لما تحبه، ولذلك سوف أقترح عليك عدّة نصائح لجعل عملك أكثر متعة.

رصد الإيجابيات

عليك دائما النظر للجانب المضىء من الصورة، وتطبيقاً لهذة القاعدة سوف نكتب فى قائمة ما تراه مميزاً فى عملك على سبيل المثال هناك صديق لك فى العمل تستمتع بصحبته ويُشعرك بالراحة أثناء العمل، ربما كان عملك قريب من منزلك فلا تهدر وقت طويل فى المواصلات، ربما أنت فى درجة عالية مدير مثلاً أو مشرف، أيضا ضع الإمتيازات التى تحصل عليها من العمل مثل التأمين الصحى مثلا أو الحواز السنوية أى إن كان فلكل عمل إمتيازاته ضعها جميعاً فى قائمة أمام عينك فقد تساعدك فى رؤية ما يصعُب رؤيته فى العمل، وسيساعد هذا فى تقبلك وإحساسك بالرضا تجاه عملك و بذلك ستجعل عملك أكثر متعة.

تبادل القصص المضحكة مع زملاء العمل

إبدأ الأن بإستبدال الحديث حول مساوىء العمل ومشاكله بالحديث حول المواقف الضحكة التى تحدث لكل منكم، فالضحك طاقة والكلام الخفيف المرح يملأ الجو بالطاقة الإيجابية، والتحدث مع الأصدقاء حول موضوعات عامة لا تحمل الكثير من المشاكل بل ربما تساعد فى حلها سوف يجعلك شخص محبوب ويجتمع حولك الناس مما يتسبب فى حبك للمكان وإحساسك بالراحة فيه.

خذ فترات من الراحة

فترات الراحة

العمل تحت مطرقة الإرهاق أمر فى غاية البؤس ، ويسبب المذيد من الإرهاق الذى ينتهى بكفاءة أقل وعمل ليس على ما يرام وغضب من المديرين، لذلك حاول كل ساعة من العمل خد خمس أو عشر دقائق غير فيهما وضع جسدك، إن كانت طبيعة عملك جالسا فحاول الوقوف والتمشية، لتسمح بتنشيط الدورة الدموية ، وإن كانت طبيعة عملك الوقف فاجلس وهكذا فترة الراحة القصيرة هذة ستسمح بتجديد نشاطك، وبذلك لا تقع فى فخ الضغط العصبى الذى يؤدى بك لكره العمل وربما للإنفجار يوما ما.

التأمل

حااول إستغلال راحتك القصيرة فى التأمل ، أغمض عينيك وحاول التفكير فى شىء إيجابى، أو إن كان عملك به نافذة على مكان مفتوح أو ربما بإمكانك الخروج لمكان مفتوح والنظر لمنظر طبيعى جميل والتأمل فيه، وإن كان غير ممكن فيمكنك فعل ذلك بالنظر للوحة جميلة مثلاً، هذا النشاط يعمل على فتح المسارات العصبية لدى الشخص وتنشط مراكز الإبداع فى عقله وهذا يعنى عمل أفضل.

أضف لمستك لمكان العمل

إن كان مكان عملك قبيحا أو ضيقاً أو غير منظم، فابدأ فورا بإضافة لمستك الخاصة بتنظيمه بالشكل المريح لك يمكنك أيضاً وضع فازة بها زهور إن كنت تحب ذلك، أو إضافة لوحة جميلة أمامك وربما يمكنك إضافة مفرش صغير أو أى قطعة يكورية تحب، سوف يُشعرك هذا باإعتزاز بعملك والشعور بالراحة.

علاقتك مع زملاء العمل

حاول أن تعمل على علاقتك بالزملاء إن كانت سيئة فحاول تحسينها، إبدأ أنت ونظم لغداء مشترك أو عطلة تقوموا بقضائها سوياً، أو حتى مجرد اإستماع لزميل عمل بإهتمام وصدق عند التحدث عن مشكلة يمر بها ستكون معروف كبير بالنسبة له، ولا تقل أن هذا ليس له علاقة بالعمل فهذا من شأنه جعل بيئة العمل مريحة وممتعة.

إن كنت تشعر بالضغط وعدم الراحة فى عملك فما عليك الأن سوى البدأ فى أخذ خطوات عملية لتغيير ذلك، و اعمل علي تحقيق التوازن بين العمل و الحياة، وهذا إذا أردت قراءة المزيد.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق