web analytics
عالم الحيوان

عشرة حيوانات إنقرضت حديثا

حينما تنتهي حياة فصيلة معينة من الكائنات الحية ولا يبقى من أفرادها أحد هنا نستطيع القول بأن هذا النوع أو هذه الفصيلة قد إنقرضت أي لم يعد لها وجود على هذا الكوكب.

ويرجع السبب في إنقراض هذه الحيوانات أغلبها إلى العوامل الطبيعية كتغير المناخ و وتغيرظروف البيئة التي يعيش فيها الحيوان كالجفاف بالإضافة إلى يد الإنسان التي لا تكف بالعبث بالبيئة من أجل البحث عن راحته وثرائة كحرق الغابات وتبوير الأراضي وتلوث البيئة هذ كله بجانب صيده الجائر للحيوانات النادرة من أجل كسب المال.
هنا سوف نتعرف على 10 من حيوانات إنقرضت حديثا.

وحيد القرن الأسود الأفريقي (West African Black Rhinoceros)

حيوانات إنقرضت

كان يعيش وحيد القرن الأسود في العديد من البلدان في المنطقة الجنوبية الشرقية من أفريقيا،يبلغ وزن وحيد القرن 800-1300 كجم وطوله يتراوح ما بين 1.8-3 متر وارتفاعه 1.4-1.7 متر وله قرنان أحدهما يصل طوله مابين 0.5 -1.3 متر والأخر مابين 2-55سم.
كان يعتقد أن لقرون هذا الكركدن فائدة طبية مما أدي للصيد الجائر لهذا النوع من الكركدن ،حتى تم إعلان إنقراضه في عام 2011.

بيجي الدولفين الأبيض (Baiji White Dolphin)

بيجي هو أحد الدلافين النهرية التي كانت تستوطن نهر يانغستي الصيني ويطلق عليه أيضا دولفين أبيض الزعنفة ودولفين نهر يانغستي،بصل طوله الى 8 أقدام ووزنه الى ربع طن.

عاشت هذه الدلافين لمدة 20 مليون سنة في نهر اليانغتسي،ولكن تقلصت أعدادها بشكل كبير منذ عام 1950 فصاعدا بسبب الصيد ،على الرغم من عدم تسجيله على أنه من الحيوانات المنقرضة حتى الآن إلا أنه لم يشاهد دولفين اليانغستي منذ عام 2002.

تيس الجبل (Pyrenean Ibex)

يعتبر تيس الجبل واحد من ضمن أربع فصائل تنتمي لسلالة التيوس الأسبانية أو الماعز الأيبيرية ، والتي كانت تعيش في شبه الجزيرة الأيبيرية،ويصل إرتفاعه من 60-76 سم ،ويزن من 24-80 كجم وهو حيوان عشبي،كان يعتقد أن أعداده كانت تصل الى 50,000 ولكن هبطت أعدادهم في أوائل القرن العشرين الى 100.
و تم إعلان إنقراضه مع موت آخر وعل نتيجة سقوط شجرة فوقة في إسبانيا عام 2000.

الحمام الزاجل (Passenger Pigeon)

أشتهر الحمام الزاجل بقدرته على الطير لمسافات بعيدة وبسرعة عالية ومهما كانت المسافة التي يذهب اليها فهو يعود الى موطنه لذلك كان يستخدم لنقل الرسائل في الأزمنة الماضية، وهو من أصول أفريقيا خاصة الجزائر وليبيا والسودان،وتم إعلان موت آخر نوع من الحمام الزاجل عام 1914 أي ما يقرب ال100 عام،وتم تحنيط جسدها وعرضها في المتحف الوطني للتاريخ الطبيعي سميثسونيان بواشنطن.

النمر التسماني (Tasmanian Tiger)

النمر التسماني أو الذئب التسماني كان يستوطن أستراليا وجزيرتي تسمانيا وغينيا الجديدة،هو من الحيوانات الجرابية آكلة اللحوم ،وهو لايمس للنمر بصلة فهو يشبه في الشكل والحجم الكلاب ،ولكن تميزه بخطوط سوداء على ظهرة وذيله القوي جعلهم يلقبونه بالنمر،وتم وفاة آخر نمر تسماني في حديقة حيوان هوبرت عام 1936.

بقرة البحر ستيلر (Stellers Sea Cow)

هي حيوان بحري ضخم من الثديات وسميت بستيلر نسبة لإسم مكتشفها عالم الطبيعة ستيلر و كانت تعيش في المحيط الهادي،ونتيجة للصيد الشرس لهاإنقراضها في نهاية القرن ال18

طائر الأوك الكبير(Great Auk)

يعتبر طائر الأوك العظيم من الطيور كبيرة الحجم لكنه لايستطيع الطيران ،وهو يشبه البطريق في شكله وقد إنقرض في منتصف القرن 19، بسبب تغير المناخ والظروف البيئية وأيضا بسبب إصتياده بشكل غبي جدا,إستوطن على سواحل أيرلندا،النرويج،وجرينلاند وجزر شرق كندا

طائر الدودو (Dodo)

طائر الدودو من الطيورالضخمة التي لا يمكنها الطيران حيث يصل طوله الى ما يقارب المتر و وزنه يتراوح مابين ال10 وال20كجم،كان يعيش شرق مدغشقر على جزيرة موريشيوس في المحيط الهندي، وقد سجلآخر رؤية لطائر الدودو عام 1662

فيل الماموث(Woolly Mammoth)

فيل الماموث من الحيوانات الثديية الضخمة من فصيلة الفيلة ،التي كانت تعيش قبل مليون سنة في منطقة أوروبا الوسطى، كان فيل الماموث يغطي جسده شعر كثيف ،و له نابان معقوفان قد يصل طولهما الى 5 أمتار،يزن فيل الماموث 6 أطنان بإرتفاع يصل لأكثر من 4 أمتار،وتم إختفاء فيل الماموث منذ 10,000 عام نتيجة تغير المناخ بإتفاع درجة الحراة والصيد ،ويعتقد أنه تم إختفاء الماموث من جزيرة رانجل في المحيط المتجمد الشمالي حوالي عام 1700 قبل الميلاد.

نمرالأنياب المعقوفة(Sabre-toothed Cat)

يعتبر نمر الأنياب المعقوفة من الحيوانات المنقرضة من فصيلة القططيات وتقريبا حجمه في حجم النمر العادي إلا أن له أنياب طويلة معقوفة مثل السيف يبلغ طولها تقريبا 20سم، وقد إنقرضه قبل عشرة آلاف سنة حيث وجدت بقاياهياكله العظمية في كل من أفريقيا وشمال وجنوب أمريكا واوروبا.

المصدر
one kind planet

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق