web analytics
علم النفس

الدافعية

د

د2

 

كلنا نُقدم على فعل الأشياء ولكن هناك سبب معين يدفعنا لذلك فمثلاً الطالب يذاكر بجد واجتهاد لأن هناك دافع يدفعه للمذاكرة وهو النجاح في الامتحان والتفوق فالدافعية عبارة عن عملية داخلية تنشط الإنسان وتقوده وتحافظ على فاعلية سلوكه عبر الوقت وتستخدم هذه العملية الداخلية لانجاز النشاطات حيث تعزز وتكافئ الإنسان ذاتيا من تلقاء نفسها. والدافعية أيضاً تشير إلى عملية الاستثارة وتحريك السلوك للعمل ، وتوجيه النشاط نحو التقدم، وتنظيم نموذج النشاط نحو هدف من الأهداف. والدافعية أيضاً تكوين فرضي يعبر عن حالة الفرد وتعمل على استثارة السلوك وتنشيط وتوجيه هذا السلوك نحو هدف معين .

وتتمثل في الحالات أو القوى الداخلية التي تحرك الإنسان وتوجهه لتحقيق هدف معين ، ولا يصدر سلوك الإنسان عن دافع واحد ، فغالباً ما يكون سلوك الإنسان عدة دوافع متداخلة مع بعضها البعض ، أو نتيجة مجموعة من الدوافع. وهي تكوين نفسي يعبر عن حالة تغيير ناشئة فى نشاط الكائن الحي بالاستثارة وبالسلوك الموجة نحو تحقيق الهدف .

والدافع هو حالة جسمية أو نفسية داخلية تؤدى لتوجيه الكائن الحي تجاه الكائن الحي تجاه أهداف معينة ومن شأنه أن يقوى استجابات معينة من بين عدة استجابات.

وهناك أساليب لتنمية الدافعية وهى :

1-                    معرفة الفرد .

2-                  تخطيط الدافعية .

3-                  الأهداف الطموحة .

4-                   الاستمتاع .

5-                   التعبير عن المشاعر .

6-                   الوعي بمستوى الفرد وليس مستوى الأداء .

7-                   دوافع الفرد النجم والبديل .

وتعد الدافعية عنصراٌ حيوياٌ في عمل الفريق فإذا لم يتم إثارة دافعية الفريق كجماعة على مستوى أفراده فأن أداء الفريق سوف يتضرر. لذا فأننا نجد أن سلوك الفرد يتميز بالنشاط والرغبة في بعض المواقف دون مواقف أخرى.

وعندما تكون دافعية الأفراد داخلية وذاتية فأنهم ينغمسون كليا فى ممارسة النشاط ولهذا يقدمون أداء جيد ولهذا فأن وضع الأهداف تقود إلى الأداء الجيد ، وأنه عندما تكون دافعيتهم خارجية فأنهم بصفة عامة يبذلون الحد الأدنى من العمل ليتسنى لهم تلقى المكافأة أو تجنب العقوبة. لذا تساعدنا الدافعية إلى تفسير ما بين الأفراد من فروق فردية التي لا ترجع إلى الذكاء والقدرات العقلية .

كما أن الدافعية تنقسم إلى دافعية ذاتية ودافعية خارجية فالأفراد المدفوعون ذاتيا يتابعون نشاطهم من اجل ذاتهم اعتماداٌ بالنفس وتحقيقا للرضا عن النفس بغض النظر عما يفتقده الآخرون برغم تعزيزها السلبي والايجابي كما قد يكون مصدرها الجوائز المادية، وأن الجوائز الخارجية إذا وفرت معلومات عن مستوى الإنجاز ومكافئته فأنها تعزز الدافعية وتتطور ذاتيا.

 

رقية دربالة

دكتورة بكلية التربية جامعة المنيا
إغلاق