web analytics
اسلاميات

الابتلاء نعمة و محبة

الابتلاء نعمة

الابتلاء نعمة و محبة

قد تكون بعض المحن ما هى الامنح

وقد تكون بعض البلايا هى اعظم عطايا

ان الله سبحانه وتعالى عزيزي قارئ موقع مقالات لايبتلى الا عباده المؤمنين اذا احب اللله عبدا ابتلاه فاذا صبر اصطفاه فاذا صبر اجتباه

نعم ان الله سبحانه وتعالى يبتلى عباده المؤمنين ليختبر مدى تحملهم وجلدهم وقوة ايمانهم ويغسلهم من ذنوبهم ويكفر عنهم سيئاتهم

يقول الشاعر

قد ينعم الله بالبلوى وان عظمت                      ويبتلى الله بعض القوم بالنعم

عليك بالصبر والثقة والتيقن فى رحمة الله عليك بالرضا لابتلاء الله لك انت لاتدرى اى خير هذا الذى اعطاك الله اياه

مرض ابو بكر  رضى الله عنه فعادوه وقالوا الاندعوا لك الطبيب ؟فقال لقد زارنى الطبي قالوا فماذا قال ؟ رد ابو بكر قائلا قال انى فعال لما اريد

وقال سيدنا عمر رضى الله عنه وجدنا خير عيشتنا بالصبر

وقال ايضا افضل عيش ادركناه بالصبر ولو ان الصبر كان رجلا لكان كريما

وقال على كرم الله وجهه الا ان الصبر من الايمان بمنزلة الراس من الجسد فاذا قطع الراس بار الجسد ثم قال لا ايمان لمن لاصبر له

وقال الحسن الصبر كنز من كنوز الخير

اصبر فرب ضارة نافعة

يقول وليم جايمس ((عاهتنا تساعدنا الى حد غير متوقع ولم لم يعيش دوستيو فيسكى وتولستوى حياة اليمة فما استطاعا ان يكتبا روايتهما الخالدة فاليتم والعمى  والفقر قد تكون  اسبابا للنبوغ والانجاز والتقدم  والعطاء ))

احيانا تكون النعم بلاء((فلا تعجبك اموالهم ولا اولادهمانما ير يد الله ليعذبهم بها فى الحياة الدنيا))

قد تدفعنا الابتلاءات الى اخراج افضل ما فينا ولو نظرنا فى التاريخ لوجدنا اعظم الكتاب والعلماء معظمهم صاحب عاهة  او ابتلاء

الف ابن الاثير كتبه الرائعة (جامع الاصول ) وا(النهاية)بسبب انه مقعد

الف السرخسى كتابه (المبسوط)خمسة عشر مجلد لانه كان محبوس فى الجب

سجن ابن الجوزى ف تعلم

القراءات السبع

عمى طه حسين فاصبح عميد الادب العربى

روزفلت حكم الولايات الامريكية وهو مقعد

الزمخشرى الف اعظم كتبه بعد بتر ساقه

والعديد والعديد ان تركنا للقلم العنان فلن نجد من الاوراق ما يستوعب كل الاسماء والامثلة

الابتلاء نعمة و محبة

تاكد ان ابتلاء الله حب واختيار من الله عز وجل

قال الشاعر

كم مرة حفت بك المكاره                              خار لك الله وانت كاره

اصبر وتوكل وزد من ايمانك بالله ويجب ان تحول ابتلائك الى عطية تستفيد منها

بذرة الزيتون لاتخرج اجمل ما فيها وهو انقى الزيوت الا بعد الضغط الشديد عليها

قد يكون ابتلاء الله لك لتتحول حياتك باكملها الى الاحسن وتتغير انت الى الافضل قد يكون من اعظم النعم فى حياتك

اجعل ايمانك هو طبيبك ودوائك

يقول اشهر اطباء النفس (ان اى مؤمن حقيقى لن يصاب بمرض نفسى)

تيقن ان جزاء الله لك على صبرك سيكون عظيم ويكون افضل مما تتوقع

(ان الذين امنوا وعملوا الصالحات سيجعل الرحمن لهم ودا))

((من عمل صالحا من ذكر او انثى سنحيينه حياة طيبة))

الايمان هو اعظم دواء

يقول الدكتور  كارل جائغ وهو من اعظم واكبر الاطباء النفسيين على مستوى العالم فى كتابه (الانسان الحديث فى بحثه عن الروح)

خلال السنوات الثلاثين الماضية جاء اشخاص من جميع انحاء االعالم لاستشارتى وقد عالجت مئات المرضى ومعظمهم فى منتصف مرحلة الحياة اى فوق الخامسة والثلاثين من العمر

ولم يكن بينهم من لاتعود مشكلته الى ايجاد ملجا دينى يتطلع من خلاله الى الحياة  وباستطاعتى ان اقول ان كلا منهم مرض لانه فقد ما منحه الدين للمؤمنين ولم يشفى من لم يستعد ايمانه الحقيقى

اشكر الله على نعمته عليك واحمده على عظيم فضله

تقبل الابتلاء بقوة الايمان

لاتلعن ولا تتذمر واصبر وارضى وستنال الاجر العظيم ان شاء الله

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق