web analytics
التنمية البشريةتحسين الذات

انواع كثيرة من الفوبيا والاضطرابات يعانى منها الناس

صورة لغلاف الكتاب

هل قابلت شخص خائف من شىء لا يجب أن يخاف منه ، و يعتبر ذلك شىء غير طبيعى او غير مألوف او يخرج عن القواعد الطبيعية و نحن لا نتحدث هنا عن الخوف من الغرق أو الخوف من الأماكن المرتفعة أو المرتفعات حيث لا بأس من خوف الانسان من الاشياء التى تيعتقد انها قد تلحق به الضرر أو تسبب له الأذى و يجعلنا الخوف و لو بدرجة بسيطة أن نبتعد عن فعل أشياء قد تسبب لنا مشاكل لاحقآ و مع ذلك تجد عدد كبير من الناس يخافون من أشياء مثل الظلام و العتمة أو الخروج.

 

وإذا ما رغبت فى معرفة الكثير من المعلومات عن الفوبيا فما عليك إلا قراءة كتاب قيم جدآ و سوف يساعدك على فهم هؤلاء الناس وفهم المخاوف و الاضطرابات والرهاب الذى يعانون منه وكيف تساعدهم للتخلص من مخاوفهم ؟…ومن خلاله تستطيع ان تعرف كيف تتعامل معهم وتفهم شخصياتهم عند التعامل معهم ومقابلتهم ويحمل هذا الكتاب اسم : ( الرهاب أمراض و اضطرابات ) و الذى قام بتأليفه و كتابته غيل بى ستيوارت.

 

images

و كلمة رهاب او فوبيا هى كلمة مشتقة من احدى الكلمات اليونانية و التى تعنى الخوف او الخوف المرضى و هو مرض نفسى يعرف بانه الخوف المتواصل من مواقف او نشاطات او اجسام معينة او اشخاص و هذا الخوف الشديد و المتواصل يجعل الشخص المصاب يعيش عادةً فى ضيق و ضجر ، و يكون المريض غالبآ مدرك تمامآ بان الخوف الذى يصيبه غير منطقى و لكنه لا يستطيع التخلص منه  .

بب

 

و يضعك الكاتب فى عقل و خيال هؤلاء الأشخاص الذين يعانون من مشاعر خوف مميتة او يعانون من مرض او اضطرابات الرهاب ( الفوبيا ) ،  و بمجرد ان تضع نفسك فى مكان كل منهم و تتخيل نفسك بشخصيته و بتفكيره يمكنك حينها ان تعرف كيف اصابه مرض الرهاب و كيف تكون لديه ،  و يشرح المؤلف فى فصل من فصول الكتابالتاريخ و الأبحاث التى تم القيام بها للتعرف أكثر على مرض الرهاب او الفوبيا و على الرغم من الأبحاث المبكرة التى أجريت على مرض الرهاب إلا أننا اليوم نعرف عن هذا المرض أكثر مما كنا نعرف فى الأزمنة السابقة .

 

و على الرغم من ان هذا الكتاب قد تم كتابته عام 2001 إلا أن علماء الأعصاب قد استفادوا منه ومن علومه الكثير ، و لقد أسس المؤلف هذا الكتاب تأسيس جيد بحيث تشعر بانه شيق و يستحق القراءة ، و يوجد فصل آخر يتحدث فيه المؤلف عن الرهاب كاضطراب و الصعوبات و التحديات التى تواجه أصحابه و المشاكل الاجتماعية التى قد يسببها لرهاب لمن يعانون منه من المرضى و يشرح الكتاب الرهاب البسيط و المخاوف التى لدينا جميعآ مثل الخوف من الكلاب او الخوف من العناكب و الفوبيا الاجتماعية و اضطرابات  القلق و المخاوف اللاعقلانية و التى يصعب فهمها و التى نعانى منها سواء كانت مبررة او غير ضرورية و غير مبررة ، و يشرح الكاتب أيضآ العلاج بالعقاقير و الإرشاد النفسى .

 

و من أعراض الرهاب :

الهلع : و هو الخوف المتواصل و الكبير من موقف او شىء ما ، الاعراض الجسدية مثل الدوخة و الارتجاف و الخفقان السريع لدقات القلب و تقلب فى المعدة و التعرق .

 

هل شاهدت قبل ذلك شخص أصابته نوبة ذعر ؟… فى هذا الكتاب هناك فصل يتحدث عن ذلك و هو يفسر ما يحدث داخل عقول هؤلاء الأشخاص ممن اصابتهم نوبة ذعر و كيف يفقدون السيطرة على أنفسهم و تصرفاتهم ، و بمجرد أن تفهم هذا  ترجع مرة أخرى لتضع نفسك بدلآ منهم و تتخيل وجهات نظرهم و من ثم تبدأ فى التحدث إليهم بطريقة معينة ، و فى واقع الأمر يتحدث الكاتب فى الفصل السادس و الأخير و يشرح كيفية التعامل و التغلب على مرض الرهاب اذا ما أصابك انت شخصيآ فى يوم من الأيام و كيف تكون مساعد و مستشار لهؤلاء الناس ممن يعانون من اضطراب الرهاب بحيث تساعدهم على التخلص و التغلب على مخاوفهم.

 

 

 

إغلاق