web analytics
مقالات عامة

الاهمال المتعمد لاقاليم مصر

اقليم الصعيد يمثل جزء هام من تكوين مصر الجغرافى والاجتماعى ولكن للاسف على مدار عدة سنوات وربما عقود لم يشهد هذا الاقليم اى نوع من التنمية والتطوير على العكس تم اهماله تماما والسؤال متى سيتم الالتفاف لهذا الاقليم الكبير ويتم الاهتمام به وباهله فالصعيد بشكل خاص يعانى العديد من المشاكل منها ضعف البنية التحتية الخاصة به فكثير من قرى الصعيد لازال ينقصها المياه الصالحة للشرب والصرف الصحى وتعانى بشدة مع الكهرباء كما انه معظم القرى لا يوجد بها مدارس او مستشفيات وللاسف لا يتم الاهتمام الا بالمدن الرئيسة والمحافظة فقط ام قرى الصعيد فلا تجد اى اهتمام من الحكومة او المسئولين ولكن ربما هناك بعض الامل لهذا الاقليم من خلال الحكومة الجديدة فبناءا على قرارات الحكومة الجديد سيكون لاقليم الصعيد جزء ونصيب من الموازنة العامة الجديدة وهو الامر الذى اكدته الحكومة فى عدة تصريحات لها حيث تعطى الحكومة اولوية خاصة لتنمية الصعيد نظرا للاهمال الذى لحق بها طوال السنوات الماضية وتم بالفعل تخصيص ما يقرب من 1.4 مليار جنية من الموازنة العامة للدولة لتنمية الصعيد وانشاء مشروعات استثمارية تنموية بها.

وقد اكد وزير الاستثمار بان الوزارة سوف تعمل على دعم الصعيد بحوالى 1.4 مليار جنيه وستعمل بشكل خاص على انشاء المزيد من المشاريع التنموية خاصة فى اسيوط التى تعد عاصمة الصعيد بحوالى 17% من الميزانية المخصصة لتنمية اقليم الصعيد. ومن المفترض ان توفر هذه المشاريع الاستثمارية التنموية بالصعيد فرص عمل لاهل الصعيد مما يعالج ازمة البطالة ويقلل من هجرة اهل الصعيد الى القاهرة. وهو الامر الذى كان لابد منه منذ عدة اعوام فلا يعقل ان تظل قرى باكملها حتى الان لا يوجدون مياه الشرب ولا الصرف الصحى ونامل الاهتمام بالبنية التحتية لاقليم الصعيد باكمله وليس فقط المدن الرئاسية به.

-_1_~1

إغلاق