web analytics
علاقتك بطفلك

أسهل خطوات لتعليم الطفل ترك الحفاض والتبول في البوتي

 ج

في مرحلة عمرية تبدأ الأم في تعليم طفلها التبول في البوتي أو المقعدة الصغيرة المخصصة للأطفال ، وهذه المرحلة تحتاج من الأم المزيد من الصبر حتى تستطيع تحقيق ذلك بدون مشاكل وبصورة سهلة وبدون أي مشقة.

ومن أجل ذلك ينبغي أن تعلمي عزيزتي الأم ان السن المناسب لتعليم الطفل هو بعد عام ونصف ، أي من عمر سنة وستة أشهر لأن الطفل قبل هذا السن لا يستطيع التحكم في عضلاته ، وأي مجهود مبذول قبل هذا السن قد يذهب سدى أو قد يكون بلا أي جدوى.

لذا إذا أردتي تعليم طفلك ترك الحفاض والتحكم في التبول والتبرز ، إبدأي معه من سن سنة ونص أو مافوق.

وهنا مجموعة من الخطوات البسيطة المتبعة لتسهيل عملية تعليم الطفل :

الخطوة الأولى: من المسلم به أن الطفل سيكون معتاد على التبول اللاإرادي داخل الحفاض منذ ولادته وبالتالي أي إجراء آخر سيكون غريب عليه وقد يرفضه تماماً ، لذا فإن أول خطوة مهمة جداً ، لجعل الطفل يطمأن للتبول داخل المقعدة بكل أمان وراحة ، وكل ما عليكي فعله هو أخذ الطفل مباشرة بعد استيقاظه من النوم وإجلاسه على المقعدة ووضع أشياء مسلية حوله ، ولابد أن تتم هذه الخطوة مباشرة بعد استيقاظ الطفل لأن غالبية الأطفال لا يتبولون أثناء النوم كثيراً وبالتالي عندما يستيقظون فإنهم يتبولون ما في داخلهم طوال الليل ، وعندما تضعين الطفل على المقعدة مباشرة فلن يكون لديه فرصة للتفكير وسيضطر مجبراً للتبول في هذا المكان ، وعندما يجدك تصفقين له سيعلم أن الأمر جيد وغير مكروه ، وهكذا تواظبين على هذه الخطوة يومياً لمدة لا تقل عن 10 أيام .

الخطوة الثانية: بعد مرور العشرة أيام ستجدين طفلك قد تعود على البوتي ، ولم يعد يخشاها أو يرفضها ، وستبدأين بوضعه عليها أثناء النهار فضلاً عن المرة الأولى التي في الصباح ، وفي أثناء النهار قد يتبول الطفل أو لا ولكن مجرد تعويدك له الجلوس عليها بالنهار وتشجيعه على التبول فيها ومكافئته في المرة التي ينجح فيها سيجعل هناك عدد لابأس به من المرات التي يتبول فيها الطفل داخل البوتي ، استمري على هذه الخطوة فترة وحاولي أن لا تقطعي أي خطوة لإنها قد ترجع بطفلك إلى الوراء .

الخطوة الثالثة: هذه الخطوة ستكون جنباً إلى جنب مع الخطوات السابقة ، وهي تعويد الطفل على البقاء بدون حفاض لبعض الوقت ، حيث سيتعرف الطفل على الفرق بين البقاء بالحفاض وبين أن يشعر بالراحة وعدم الضيق وهو بدون حفاض ، وإذا ما تبول الطفل وهو بدون حفاض على ملابسة فإنك ستبدين له أسفك وستضطرين لإلباسه الحفاض وهذا ما سيشعره بالضيق ، وسيحاول بعد ذلك أن يتمالك نفسه ويتبول في المقعدة حتى يتخلص من الحفاض .

الخطوة الرابعة: أثناء تعليمك طفلك ستعرفين مواعيد ثابتة تقريباً  لتبرز الطفل وعادة تكون من مرتين إلى 3 مرات في اليوم ، وكل ما عليكي هو وضع الطفل على المقعدة في الصباح وبعد تناول الطعام بفترة بسيطة ، ومع أول نجاح له ، شجيعه جيداً بكل الوسائل المحببه له ، حتى يعلم أن هذا الفعل رائع ومذهل بالنسبة لك .

الخطوة الخامسة: تبعاً لكل هذه الخطوات ستجدين نجاحات متتالية وقد تحدث انتكاسات في منتصف كل هذه المحاولات ، لا تلتفتي إليها ، لأن بعد أي انتكاسة سيبهرك الطفل بخطوات أفضل من ذي قبل ، واحذري تماماً وإياكي وأسلوب الضرب أو التوبيخ الشديد أوالذم فهذا قد يزيد الأمر سوءاً .

 

شيماء سعد

أحب الصالحين ولسُت منهم لعلي أن أنال بهم شفاعة ### وأكره من تجارته المعاصي وإن كنا سواءاً في البضاعة
إغلاق