web analytics
الأدبقصص

الطفلة المدللة …..

الطفلة المدللة

الطفلة المدللة

في إنشغالك عني غلبني إنهاكي
وبما أنك لم تمنحني السعادة قررت أن أقتنصها
بنفسي …
تمتمت بدلال وأنا أصوب أناملي الصغيرة
نحو قصبة أرجلك برقة وخجل …
أيمكنني أن أضع رأسي هنا أم ستصبح ثقيلة ..
بالطبع صغيرتي ولكن أخشى أن تكون هي اليابسة على رأسك …
فألقيت رأسي على أرجلك وأنا أخفي في عيوني سعادة حمقاء خلف
النعاس وخوفا من أن تعرف أنني مجردة طفلة مدللة بلهاء ,
أغمضت عيوني و أنت تحنو براحتك فوق رأسي وتتمتم
باسم دلالي
الذي إخترته إنت .. ارتاحي …

حقا كنت منهكة ولكني فضلت ألا أحرم نفسي من روعة
تلك اللحظة لإغواء النوم
بعد أن احترت أهل أنعم بدلالي المقنع بالنعاس
أم أبحر في النوم المغلف بأمانك …
و إزداد شغفي وأنت تتمتم لي بكلمات لم أفهمها
فأصطنع أنني أفقت من سبات عميق
فألمح في صوتك أشفاق و كأنك إقترفت ذنب إفاقة طفل صغير
منهك إستغرق في النوم في لحظات
ومن فرحتك و شغفك باللحظة تقبلني كما الطفل الملائكي
الذي يحب فقط بدون إسترسال في أسباب
و أتتركك و أنا تقتحمني رغبة في العدو والقفز والدوران
أصدق طفولتي التي أقيظتها من يوم لقياك …. و يضيع الإنهاك.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق