web analytics
قصص

اشمعني بنتك علي راسها ريشه

قاعدين قدام التلفزيون انا والباشا بنتفرج ومعانا البنات علي مسلسل البنات لاقينا البطله بتقول: انا مش هلبس فستان ايجار

لقيت الباشا بيقول (بصوت عنتر) :دي لو بنتي وعريسها قالها كده اقتله،

لقيت نفسي برد وبقول : ياسلام اشمعني رضيتها لي ماانا لبست فستان ايجار وتاني يوم الصبح رجعته،رد بعد ماوشه جاب الوان ماقصدش ياماما (خدوا بالكم اهو بيلم دلوقتي بقيت ماما )

قال :بس الواحد بيحب لبنته احلي حاجه ،يعني انا هاشترط عليه احلي حاجه لبنتي وهتشرط عليه اوعي تخليها تشيل الياسمينا من علي الارض ،(هو بقي اللي جابه لنفسه)،طب اشمعني انا ياباشا بجيب الطلبات و انا اللي اوصل واجيب البنات من المدرسه والدروس وتدريب النادي ،انا اللي بتشحطط واجيب العروض من المحلات عشان التوفير وماسمعش كلمة خلصتي المصروف في ايه ،انا اللي بتابع عند الدكتور وبشيل البيت علي كذا يوم عشان اوفر فلوس الست اللي بتنضف،انااللي بكوي من باب التوفير ،انا اللي بدفع الفواتير والاقساط انا اللي لو نسيت ادفع بتبهدلني ليه ياعم هو انا المحصل ما انت قاعد علي القهوه مع اصحابك ،انا اللي بزور اقاربك و مبنساش المجاملات والواجبات ،انا اللي بفكرك بعدية اولاد اخواتك واقاربك ،انا اللي بنزل اجيب هدية عيد الام لوالدتك وتقعد بعدها شهر تتريق عليها الا لو قلت انها ذوقك مع انك ناسي ،انا اللي بنزل في نص الليل اجيب دواك ولو انا مكانك هتقول :استني يمكن تكوني الصبح احسن،انا اللي بوفر عشان اجيب حاجه جديده و اوفر عشان المصيف و يوم ماتتزنق احط دهبي وحالي ومالي كله قدامك ،انا اللي بسلك البلاعه واصلح الكهربا ،وادهن الحيطه واصلح الترابزات  والشبابيك والابواب

بالنسبه لبنتك اللي انت مش هتخلي جوزها يخليها تشيل الياسمينه من الارض اشمعني انا علي اساس ان انا بنت الغفير وهي بنت الامير ،انا برده اهلي ماكنوش بيخلوني اشيل الياسمينه ،وانا بقول الكلام ده كله حسيت انه اتحرج بس بصراحه كان بركان واتفجر ،يمكن حسيت ان كل ده مش فارق معاه بس كان لازم اطلع الكلمتين اللي جوايا ،اتكسف قدام البنات ولقيته باس راسي وقال :ده انتي ست الكل قلت له بدلع :ايوه كده و افتكرت الحكمه اللي بتقول :اللي عايزه لبنتك اعمله لمراتك .

 

بنتك

RODAINA

انا مدرسه انجليزي K.G.1 زوجه ولدي اطفال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق