web analytics
معلومات عامةمقالات عامة

فوائد إستخدام فلتر المياه و أهمية استخدامها

فوائد إستخدام فلتر المياه

فوائد إستخدام فلتر المياه

فى الفترة الخيرة زاد الحديث عن مدى تلوث مياه النيل حتى وإن كان يتم تنقيتها فى محطات خاصة قبل وصولها إلى المنزل ولذلك كان من اللازم ان نتحدث عن فوائد إستخدام فلتر المياه.

حيث ان المياه بعد ان تصل الي المنزل لازالت ممتلئة بالملوثات فى ظل زيادة التلوث البيئى بشكل عام صارت المياة أكثر تلوثاً مما نتخيل.

ولم تعد محطات تنقية المياه قادرة على فعل ذلك بمفردها، لذلك ظهرت تقنية تنقية المياة بالمنزل وظهرت الشركات التى تتنافس بقوة فى هذا المجال.

عن طريق إنتاج فلتر ينقى المياة فى عدة مراحل تختلف على حسب جودة الفلتر أو منقّى المياه. فهناك الفلتر ذو الثلاث مراحل وآخر خمس مراحل وغيره سبع مراحل.

و كل مرحلة تتعامل مع نوع معين من الملوثات وتحاول تخليص المياه منها وبذلك يكننا الحصول على مياه للشرب والطبخ نظيفة وخالية من الملوثات قدر المستطاع.

وبالطبع كأى منج جديد حظى بالقبول من البعض وبالرفض من البعض الاخر ربما لعدم معرفة أهمية هذة الفلاتر ولذلك هنا سنتحدث عن بعض فوائد هذه الفلاتر.

تنقية المياه من العناصر الضارة

تحتوى مياه الشرب على العديد من العناصر التى قد تتسبب فى العديد من الأمراض الخطيرة التى قد يتعرض الأنسان لها. وللأسف أغلب هذة الأمراض يصعب علاجها رغم ما نلقاه من تطور التقنية الطبية والعلاجية ومن هذة العناصر:

الزرنيخ

يعّد الزرنيخ من أخطر العناصر التى توجد فى مياه الشرب وربما لا تستطيع محطّات تنقية المياه التخلص منه نهائياً. والزرنيخ عنصر يترسب فى خلايا الجسم عند دخوله مع مياه الشرب ويسبب السرطان، فهو يعتبر مصنّف من أقوى العناصر المسرطنة.

الألومنيوم

هذا العنصر الذى يدخل للجسم من عدّة مصادر أهمها مياه الشرب وهو من اخطر العناصر. حيث يتسبب فى مرض الزهايمر بل هو أهم وأشهر مسبّبات هذا المرض.

أيضاً يتسبب فى صعوبات التعلم لدى الأطفال وأمراض الكبد كم يتسبب فى أمراض ومشاكل الجلد.

 مخلفات تنقية المياه (DBP)

عملة تنقية مياه النيل فى محطات تنقية المياه وجعلها صالحة للشرب قبل الوصول للمنزل. ععملية معقدة وبزيادة الملوثات صارت هذة العملية تستهلك كميات كبيرة من الكلور ومطهرات المياه. ولكن تطهير المياه وتنقيتها يخرج منها مواد ضارة جدا تسمى مخلفات التطهير. وهى مادة مسرطنة قوية جداً.

الفلوريد

دائما ما نسمع أسم هذة المادة فى إعلانات معجون الأسنان. وإسمها دائما مرتبط بصحة اللثة والأسنان و لكن لها من المخاطر. فهذة المواد تتسبب فى ضعف الجهاز المناعى وتلف الخلايا والتى قد يؤدى إلى شيخوخة مبكرة.

التخلّص من “الكريبتوسبوريديوم”

وهذا نوع من الكائنات الأولية التى تعيش فى مياه البحيرات و الأنهار ويصعب التخلص منها. وهذة الكائنات تُسبب أمراض الجهاز الهضمى والتنفسى والتى تخلصنا منها الفلاتر بسهولة.

تقليل مستوى الكلور فى المياه

تستخدم محطات تنقية مياه الشرب الكلور كمطهر للمياه من الكائنات الدقيقة والسموم وما تحويه من مواد ضارة بالصحة.

ولكن فى نفس الوقت يعّد الكلور نفسه مادة ضارة وقد تصيبنا بالأمراض عند وصولها لمعدلات عالية. لذلك يقوم الفلتر بتقليل معدل الكلور فى المياه بشكل كبير والتخلص من معظمه.

التخلص من البكتريا

بالطبع تحتوى المياه على العديد من أنواع البكتريا والفطريات التى يصعب التخلص منها نتيجة تعدد أنواعها.

وزيادة نسبتها بشكل يصعب التخلص منه عن طريق محطات تنقية المياه لذلك يقول الفلتر بذلك بكفاءة عالية، وهو ما يوفر علينا التعرض لأمراض عدّة.

التخلص من المواد الصلبة

تحتوى المياه على العديد من المواد الصلبة مثل القش والطين وذرات الرمل مما يُسبب أمراض الجهاز الهضمى. وهو ما يوفره علينا إ ستخدام الفلتر.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق