web analytics
علاقتك بطفلك

تخفيف الملابس للرضيع

تخفيف الملابس للرضيع

سؤال يطرأ على بال كل الأمهات متى أقوم بـ تخفيف الملابس للرضيع وماذا علي أن أفعل كي لا يصاب بالبرد أو أي مرض لا قدر الله لأن الفصول وتغييراتها تزيد من فرصة الإصابة  بالأمراض ومن ثم القلل على أطفالنا كثيرًا وخاصة وقتما يتطلب الجو التخفيف في ظل تقلب الجو الغريب وتلك الرياح المليئة بالأتربة.

–          حاولي أن تستبدلين أحذية طفلك بشيء قماشي وله فتحات.

–          القبعات دورها مهم في حماية طفلك من ضربات الشمس وتيارات الهواء وغيرها.

–          الملابس الصوفية استبدليها بالقطنية.

–          لا تجعلي الملابس نصف كم حاولي أن تظل أكمام طفلك طويلة لفترة.

–          الأقطان مهمة وفعالة في هذه الفترة.

–          الجاكيت القطني للطفل والغطاء القطني للرضيع مهم جدًا وجودهما كي لا يشعر طفلك/ رضيعك بالبرد في الليل مع تخفيف الملابس عن المعتاد.

–          حاولي أن تخففي الطبقات كل أسبوع مثلًا بالتدريج.

–          التهوية بالمنزل مهمة جدًا بعكس ما تعتقد أغلب الأمهات.

–          التهوية وشرب الماء قبل الخروج للشارع كي تكون درجات الحرارة متقاربة.

–          تغطية الطفل أثناء النوم لم لا يتم تخفيفها قليلًا؟

–          حاولي أن يكون الحمام الذي يأخذه الرضيع سابق لعملية التخفيف كي تكون الحرارة الجسمية له مناسبة.

–          حاولي أن تكوني ثابتة في نمط الملابس أسبوعيًا ولا تبدلي بين القطن الخفيف والثقيل في آن واحد.

–          احرصي أن تكون ملابس طفلك قطنية وطبيعية كي لا يصاب بأي أمراض جلدية مهما كانت.

وعليك أن تعلمي أن الحق وسط بين باطلين فلا تزيدي الملابس وقت الشتاء عن اللازم ولا تخفيفيها مرة واحدة البساطة مطلوبة في هذا الصدد.

وحاولي أن تكون ملابس طفلك كبيرة عن مقاسة بنمرة مثلًا كي تشعره بالراحة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق