web analytics
جمالك و صحتكمعلومات طبيةمعلومات عامة

تحديد نسبة الكافيين في مشروبات الطاقة

الكافيين

اتفق مجموعة من  الأطباء والباحثين وخبراء الصحة العامة الأمريكيين على حث منظمة الغذاء والدواء يوم الثلاثاء الموافق 19/3/2013  
لاتخاذ إجراء بشأن مشروبات الطاقة لحماية المراهقين والأطفال من المخاطر المحتملة لاستهلاك كميات عالية من الكافيين.

لمعرفة المزيد من المعلومات حول الكافيين يمكنك زيارة ويكيبيديا من هنا.

حيث أن هناك أدلة في المقالات العلمية المنشورة تشير الى أن مستويات الكافيين في مشروبات الطاقة تشكل مخاطر صحية خطيرة ،
و قد كتب الأطباء والباحثين رسالة إلى الدكتورة مارغريت هامبورغ، مفوضة ادارة الاغذية والدواء،
كان فحواها أن صانعي مشروب الطاقة قد فشلوا في اثبات أن المكونات المستخدمة في المشروبات  آمنة،
وخاصة انها تستهدف الأطفال والمراهقين وصغار البالغين.
ونتيجة لذلك، حثت المجموعة منظمة الغذاء و الدواء  لتقييد محتوى الكافيين في المنتجات وطلب ذلك من المصنعين
ويشمل ذلك محتوى الكافيين على ملصقات المنتجات.

وقد تم ارسال رسالة مماثلة إلى المنظمة من قبل المحامي  دنيس هيريرا،المحامى بمدينة سان فرانسيسكو
و الذي هو واحد من العديد من الموظفين العموميين المختصين بالتفتيش على مصانع انتاج مشروبات الطاقة .

ويصر صانعى مشروب الطاقة على أن منتجاتهم آمنة وأن مستويات من مادة الكافيين، وهو منبه، تتساوى مع غيرها من المشروبات المستهلكة على نطاق واسع، مثل القهوة.

وقد نصت منظمة الغذاء و الدواء  أنه آمن للبالغين استهلاك حوالي 400 ملليغرام من الكافيين يوميا،
على الرغم من أن العديد من الخبراء يقولون أن معظم البالغين يمكنهم أن يستهلكوا 600 ملليغرام أو أكثر من الكافيين بدون أى أثر سىء.
يذكر كأس بحجم 16 أونصة من قهوة ستاربكس ليحتوى على حوالي 330 ملليغرام من الكافيين،
وهو ما يبلغ ضعف كمية الكافيين فى بعض مشروبات الطاقة ذات الحجم المماثل.

ومن المعروف ان أقل مستوى آمن من الكافيين للمراهقين ، كما يقول الخبراء، غير معلوم تحديدا لكن لابد أن أن يكون أقل منه للشخص البالغ.
و في رسالتهم يوم الثلاثاء للدكتورة هامبورغ (مجموعة الباحثين و العلماء)،
أشاروا أيضا إلى أن صناع مشروبات الطاقة يقومون بتسويقها بقوة  للمراهقين الشباب وحثهم على استهلاكها بسرعة.

في السنوات الأخيرة، ازداد عدد حالات الدخول الى غرف الطوارئ فى المستشفيات
و التي كانت فيها مشروب الطاقة هو السبب الرئيسي لمشكلة صحية، أو عاملا مساعدا، بشكل حاد.
في عام 2011، كان هناك 20783 مثل هذه الزيارات، مقارنة مع 10068 في عام 2007.
و جدير بالذكر أن  استهلاك الكافيين المفرط يمكن أن يسبب مشاكل صحية تشمل القلق، والصداع، وعدم انتظام ضربات القلب والنوبات القلبية.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق