web analytics
علم النفس

القلق والتوتر النفسى

القلق والتوتر النفسى

يعتبر القلق والتوتر النفسى من اكثر الامراض النفسية انتشارا

هناك فرق كبير بين القلق الطبيعى المعتاد وهو النوع المرغوب من القلق والذى يتمثل فى بعض الاشياء التى تعطى دفعة للامام كان يدفع الانسان قلقه مثلا من الامتحان الى زيدة اوقات المذاكرة ومحاولةالتركيز او محاولة الحصول على المزيد من دورات التنمية او تقوية اللغة والكمبيوتر للقل من عدم اجتياز اختبارات الوظيفة وهكذا ووبين القلق المرضى الذى يؤدى فى النهاية الى هلاك صاحبه

وتظهر اعراض القلق المرضى فى شكلين

الاولى فى شكل عصبية زائدة تحفز دائم زيادة فى الشعور بالخوف  انعدام الشعور بالراحة

وهناك اعراض عضوية مثل زيادة ضربات القلب اضطرابات الجهاز الهضمى الام فى الصدر قلة التركيز ممايؤثر على التحصيل الدراسى او الانجاز فى العمل

انتشار المرض يوجد شخص بين كل 4 اشخاص مصاب بـ القلق والتوتر النفسى

7ذ17% يعانون القلق  النفسى خلال فترات الساثبت الدراسات والابحاث ان نسبة القلق النفسى تزيد  فى المجتمعات التى تعانى من الفقر

كيف يمنى ان اساعد نفسى للتخلص من القلق ؟

اذا ظهرت عليك احد الاعراض الجسمانية يجب استشارة طبيب وبعد التاكد من عدم وجود اى سبب عضوى اتبع الاتى

المعرفة والقراءة قد المستطاع عن القلق النفسى واعراضه واسبابه وطرق علاجه

يجب ان تعلم ان  وجود شىء من القلق شىء محمود وطبيعى بل ان القلق الطبيعى المعتاد  هو ما يدفعك للتقدم والانجاز

اعطى الامور حجمها الطبيعى وانظر اليها نظرة متعمقة لتراها  كما هى دون تهويل او محسن الظن بالله
والتوكل عليه  والتيقن التام ان القلق لن يفيد  او يغير من الامر شىء

تعلم كيفية الاسترخاء التنفسى العضلى العميق كلما شعرت بالقلق

كيف نقضى نهائيا على القلق النفسى؟

قال الله تعالى ( لايغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم)

يجب ان تتغير نظرتنا للحياة ونظرتنا للامور ولنعلم جيدا ان كل شىء بقدر محتوم وان الحظر لايمنع قدر

واليك تلك الوصفة الرائعة

اولا الصلاة عليك بالصلاة قال الله تعالى (استعينوا بالصبر والصلاة)وكان رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم
كلما اهمه امر قام فتوضا وقال ارحنا بها يابلال وقد قال جعلت قرة عينى فى الصلاة

فما من مسلم قام وتوضا واسباغ  الو ضوء والصلاة بخشوع  الا اذهب اللع عنه الهم والغم والحزن

قراءة القران وهو العلاج لكل داءقال الله تعالى(وننزل من القران ماهو شفاء ورحمة للمؤمنين)
فلنقوا صلتنا بهذا الكتاب  بهذا الكتاب العظيم  ونتدبر اياته

الدعاء وهو سلاح  المؤمن والوسيلة التى يطلب بها الانسان ممن بيده ملكوت كل شىء ومجيب دعوة المضطرين
(واذا سالك عبادى عنى فانى قريب اجيب دعوة الداع اذا  دعان)

ولنتخير ساعات الاجابة التى اخبرنا بها رسولنا  الكريم صلى الله عليه وسلم  كالثلث الاخير من الليل
وبين الصلاة والاقامة

الذكر وهو انيس المستوحشين وبه تنزل الرحماتويطرد الشيطان

شغل الوقت بالعمل المباح فان الفراغ مفسدة ويجلب الافكار الضارة والقلق وغيرها

المصدر (دع القل وابدا  الحياة) للدكتور ابراهيم الفقى

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق