web analytics
الصحة و الرشاقةمعلومات طبية

مرض فيروس كورونا و الكمامات و أشهر الإشاعات حول الفيروس

كورونا و الكمامات و أشهر الإشاعات حول الفيروس

بلا شك نحن نعيش فى فترة لم يسبق لأحد منّا العيش فى فترة تشبهها حيث أن فترات الأوبئة تفصلها اكثر من مئة عام غالباً، لذلك فردود أفعالنا تجاه ما نسمع كل يوم مختلفة، فالبعض يهتم أكثر من اللازم و يقرأ كل كلمة تُكتب فى الموضوع و يصيبه الذعر و القلق من كثرة المتابعة، و البعض الأخر لا يكترث و لا يقرأ كلمة فى الموضوع، و ذلك بسبب انتشر مرض فيروس كورونا بسرعة كبيرة.

و هناك الشخص المعتدل الذى يبحث عن الأخبار الحقيقية المؤكدة و يتوه بين سيل الأخبار التى تُعرض لا يفهم أيها حقيقة و أيها مبالغة، لذلك سنعرض هنا كل الأسئلة التى تحتاج لمعرفتها أو تدور فى رأسك و إجابتها بناء على توصيات منظمة الصحة العالمية، و الذى أقره أشهر الأطباء و ادخلوه ضمن بروتوكول التعامل مع الكورونا.

س . ج عن مرض فيروس كورونا

إليك مجموعة أسئلة و إجابتها عن مرض فيروس كورونا و أنواع الكمامات و أبرز الإشاعات التي أطلقت علي الفيروس:

1- ما هو مرض فيروس كورونا “كوفيد 19” ؟

مرض فيروس كورونا

الكورونا هى عائلة فيروسية كبيرة متواجدة منذ سنوات عديدة و لها القدرة على التحور و إنتاج سلالات جديدة أشرس.

و يعتقد العلماء أن كوفيد 19 و هو ما نعانى منه خلال تلك الأزمة نتج فى الأصل من الخفافيش رغم تواجده فى العديد من الحيوانات.

و لكن انتقل من الخفاش للإنسان عن طريق الأكل، و هذا أغلب الظن و لم يتأكد علميًا حتى الأن.

2- أين ظهر مرض فيروس كورونا ؟

مرض فيروس كورونا ظهر لأول مرة فى مدينة أوهان فى الصين و بدأ ينتشر بين السكان هناك.

و عن طريق السفر و المسافرين و التجارة المتبادلة بين الصين و جميع دول العالم بدأ المرض فى الإنتشار خلال أغلب دول العالم.

و غير معروف علمياً حتى الأن لماذا كان إنتشاره سريعاً فى بعض الدول و كان أبطأ فى دول أخرى.

اقرأ ايضًا: السفر بعد فيروس كورونا والاجراءات المتوقع إتخاذها

3- ما هى طرق العدوى بفيروس كورونا ؟

طرق العدوى بفيروس كورونا

يتميز هذا الفيروس مع الأسف بسرعه إنتشارة بشكل مخيف، فهو ينتقل عن طريق رزاز الشخص المريض عندما يلامس أنف أو فم أو عين شخص آخر.

إذاً كيف يحدث ؟

هذا بأى شكل من الأشكال ينتقل الفيروس لشخص سليم و يبدأ التكاثر داخل جسمه.

و إليك بعض السيناريوهات التى قد تحدث لنقل الفيروس على سبيل المثال لا الحصر:

  • عطس شخص حامل للفيروس فى يديه ثم بعدها سلّم على شخص سليم، و قد يكون بعدها بفترة لا يُشترط بعدها مباشرة.
  • عطس شخص حامل للفيروس بدون أى حاجز على أنفه و فمه فأصاب الرزاز سطح من الأسطح، كسطع المكتب أو حاجز المقعد فى المواصلات أو باب العربية أو مقبض الباب ثم لامسه شخص أخر سليم خلال ساعات.
  • التقبيل بين شخص حامل للفيروس و شخص سليم.
  • الإنتقال من ملابس شخص حامل للفيروس و يلمسها شخص سليم قد تكون زوجة تحمل ملابس زوجها و هى لا تعرف أنه حامل للفيروس، و هكذا السيناريوهات متعددة و مفتوحة و لا حصر لها.

4- كيف أحمى نفسى من مرض فيروس كورونا ” طرق الوقاية” ؟

طرق الوقاية من مرض فيروس كورونا

بعد ما تحدثنا عن السيناريوهات المتوقعة إتضح أن الأمر جد خطير و متواجد فى كل مكان، إذًا فماذا أفعل لحمى نفسى من فيروس كورونا اللعين ؟

ببساطة كل ما عليك فى فى ظل هذا الإنتشار الرهيب أن تجلس فى البيت أكبر فترة ممكنة، طلما أنت فى بيتك فانت آمن بإذن الله.

و أما إن خرجت للضرورة او للعمل فعليك إتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة و هى كالتالى:

  • عدم التواجد فى مناطق مزدحمة تحت أى ظرف من الظروف.
  • التباعد بينك و بين الأخرين على الأقل متر.
  • عدم التلامس أبداً لا سلام، و لا أحضان، و لا تقبيل.
  • غسل يديك بالماء و الصابون كثييراً جداً و لمدة لا تقل عن ثلاثون ثانية.
  • إن تعثر غسل يديك خارج المنزل فإستخدم الكحول 70% لتطهير يديك كلما لمست شىء، و إن لم تجده يمكنك إستخدام أى نوع كولونيا و لكن تأخد أن تركيز الكحول بها 70% فأكثر.
  • عند العودة للمنزل إخلع نعليك خارج المنزل.
  • عند دخولك أغسل يديك أولأ بالماء و الصابون ثم اغسل ملابسك أو ضعها فى الشمس لمدة 48 ساعة.
  • حاول تطهير أسطح المنزل بالكلور المخفف بالماء 1 كلور: 10ماء على الأقل مرة يومياً، و يُفضل بعد دخول أحدهم من الخارج للمنزل.
  • لا تخرج بدون كمامة تغطى الأنف و الفم أبداً مهما كانت الظروف.

5- ما هى أعراض فيروس كورونا ؟

أعراض فيروس كورونا

من الأسباب الرئيسية التى تجعل هذا الفيروس خطير هى كونه غير مفهوم، و لكن ما هو مؤكد أنه دائما ما تقوم حرب بينه و بين المناعة و على حسب قوة المناعة تظهر الأعراض.

لذلك فالأعراض تختلف من شخص لأخر على حسب مناعته.

و لكن سنسرد الأعراض التى تدل على وجود الفيروس داخل الجسم قد تظهر كلها أو بعضها أو واحد فقط على حسب مناعة كل شخص:

  • إرتفاع درجة الحرارة و عدم الإستجابة للأدوية الخافظة للحرارة.
  • شعور قوى بتكسير العظام.
  • شعور بالهمدان وأنك غير قادر على القيام بأى فعل.
  • صداع قوى و مستمر.
  • سعال مستمر لا ينقطع.
  • فقدان حاسة الشم والتذوق نهائياً.
  • ضيق فى التنفس.
  • ألم فى البطن وإسهال.
  • ألم فى الصدر.
  • فى حالات متقدمة عدم القدرة على التنفس.
  • فى حالات أكثر تقدما يضر الكلى و يسبب لها مشاكل كبيرة.

اقرأ ايضًا: مرض السكري و فيروس كورونا و كيف يحمي مريض السكر نفسة منه

6- ما هى طرق العلاج

طرق علاج مرض فيروس كورونا

إلى الأن لم يُكتشف أى علاج لهذا الفيروس و لا حتى مصل يقى من حدوثه.

و كل الأطباء و توصيات منظمة الصحة العالمية تؤكد على ضروة الوقاية حتى لا نصل لمرحلة العلاج.

و لكن إن حدثت الإصابة فما عليك سوى تناول الغذاء الصحى و تناول فيتامين سى الذى يقوى المناعة، مع بعض المسكنات.

و إن كنت تعانى من السعال، فالطبيب غالباً ما ينصحك بتناول أدوية تساعدك فى السيطرة على الأعراض.

7- ما هى الفئات الأكثر عُرضة لأخطار الكورونا فيروس ؟

الفئات الأكثر عرضة للإصابة

كما ذكرنا سابقاً أن هذا المرض ما هو إلا معركة دائرة بين الفيروس و مناعة الجسم، و عليه فإن الفئات التى تعانى من ضعف المناعة هى الأكثر ضرراً بلا شك لأن نتيجة المعركة غالباً لن تكون فى صالح الجسم.

هذه الفئات هما أصحاب الأمراض المزمنة مثل الضغط و السكر و أى مرض مزمن.

و أيضاً كبار السن و الحوامل، و لكن لا يعنى هذا أن الأمر محتوم، و لكن هم قط يحتاجون لمزيد من الرعاية.

لابد من حرص هذة الفئات و إهتمامها بالإلتزام بالأدوية التى يداومون عليها حتى تنتظم حالتهم الصحية، و تكون أقرب للطبيعى، مع الإهتمام بالغذاء الصحى الغنى بفيتامين”ج” و الإلتزام بإجراءات الوقاية قدر المستطاع.

8-هل إرتداء الكمامة أمر ضرورى ؟

ارتداء الكمامات

أوصت منظمة الصحة العالمية بضرورة إرتداء الكمامة بشكل مستمر طالما أنت خارج المنزل.

حيث أوضحت أن نسبة حدوث العدوة تقل جداً فى حالة إرتداء الكمامة حتى تصل 1.5% فى حالة إرتداء الشخصين الذين يتعاملا سوياً للكمامة.

لذلك فإن الخطوة الأولى فى القضاء على الفيروس تكمن فى إرتداء الكمامة ( كورونا و الكمامات )

اقرأ ايضًا: كيف أنقذ مشروعي الجديد من الفشل بعد تداعيات أزمة كورونا؟

9- ما الفرق بين أنواع الكمامات ؟

هناك العديد من الكمامات التى إنتشرت فى الأسواق منها الحقيقى و الأصلى و منها التقليد، و هناك أصلًا نوعين رئيسين.

و هما كالتالى مع توضيح الفروق.

1- الكمامة الجراحية

الكمامات الجراحية
الكمامة الجراحية

و هى تباع فى الصيدليات الأصلى منه ثلاث طبقات الطبقة الثالثة، و التى تلامس الفم و الأنف عبارة عن فلتر يمنع دخول الفيروسات، و يتلف بوصول أى سائل له، و بالتالى لا يمكن رش الكمامة بالكحول أو غسلها بالماء.

أيضاً الأصلية لا تحتوى اى خياطة و مصممة بالضغط بما فى ذلك ” الأستك” التى تثبت من خلاله غير ملصق بالشمع و انما مضغوط بين الطبقات.

و هى الأفضل بالطبع و لكن عند إرتدائها لابد من التأكد أنها تغطى الأنف و الفم جيداً.

2- الكمامة القطنية

الكمامات القطنية
الكمامة القطنية

حدث فى الفترة الأخيرة خلافات واسعة حول مدى نفع الكمامة القطنية من عدمه.

منظمة الصحة العالمية أقرت بأن الكمامة القطنية نافعة تماماً فى الشارع بين الناس، و لكنها لا تجدى فى المستشفيات إن كنت ذاهب للكشف أو أحد العاملين، و لكن مع ضروة أن تكون من ثلاث طبقات أو اكثر.

3- الكمامة n95

الكمامة n95
الكمامة n95

هذه الكمامة مصنوعة من مواد أكثر قدرة على ترشيح الفيروسات من الهواء الذى يدخل إلى المجرى التنفسى.

و مصممة ايضًا بشكل محكم يجعل دخول الفيروس للأنف أو الفم فى غاية الصعوبة.

و لكن هذة الكمامة قد تكون مناسبة أكثر للعاملين فى النظام الصحى و الأطباء و طاقم التمريض على وجه الخصوص.

و لكن قد تكون مبالغ فيها للشخص العادى الذى يتعرض لظروف الشارع الطبيعية.

10- هل الكمامة القطنية تمنع الفيروس من الدخول للجسم ؟

بما أن الشىء الوحيد الذى يمنع الفيروس من الدخول هو الفلتر و الموجود داخل الكمامة الجراحية و كمامةn95.

أما الكمامة القطنية فلا تحتوى على هذا الفيلتر، و لذلك فهى لا تمنع دخول الفيروس، أما جدواها فتعتمد على أنها تمتص الرذاذ الصادر من الشخص الذى يرتديها فتمنع وصوله لشخص آخر.

و من هنا منظمة الصحة العالمية أوصت بأن إذا إرتدى الجميع الكمامة القطنية، فإن ذلك سيكون فعالاً فى الحد من إنتشار الفيروس.

اقرأ ايضًا: العزل المنزلي : كيف يعزل مريض الكورونا نفسه منزلياً؟

11- ما هى أشهر الإشاعات حول مرض فيروس كورونا ؟

أشهر الإشاعات حول مرض فيروس كورونا

للأسف ترددت فى الفترة الأخيرة رسائل ومنشورات على مواقع التواصل الإجتماعية تنشر معلومات غير صحيحة إطلاقاً، عن أن علماء إيطاليا أو علماء السودان أو غيرهم من الدول أكتشف عدة إكتشافات غريبة.

و ما هى إلا كذبات على سبيل المثال:

  • أكبر كذبة هى أن كورونا بكتيريا و ليس فيروس، و بالطبع هذا كلام لا يمت للعلم أو العلماء بصلة.
  • أن مرض فيروس كورونا ما هو إلا تجلط فى الدم، و نصحت الناس بتناول أدوية مثل أسبوسيد يومياً أو أسبرين، و بالطبع هذا الكلام عار من الصحة، و قد تسبب فى مشاكل كثيرة لبعض الأشخاص الذين يعانون أصلا من سيولة الدم.
  • أيضاً خرج البعض بكذبة أخرى و هى أن الفيروس عند دخولى للجسم يتوقف فى الجزء العلوى من مجرى التنفس، و أن الغرغرة بالماء و الملح تقتله مع شرب السوائل الدافئة، و بالطبع ثبُت أنه غير حقيقى تماماً.
  • الكمامات القطنية تمتص الفيروس و تزيد من نسبة دخوله للجسم، مجرد كذبة أخرى.
  • الكمامة بصفة عامة تجعل الأنسان يستنشق ثانى أكسيد الكربون، و هو ما يضر الجسم أكثر من فيروس كورونا، أيضًا كذبة ليس لها أى أساس علمى.

12- كيف أتابع مستجدات الكورونا من مصدر موثوق منه ؟

دائما حاول متابعة المصادر الرئيسية لمعرفة كل المستجدات التى تريد متابعتها.

وهذة المصادر مثل الموقع الرسمى لمنظمة الصحة العالمية، و الموقع الرسمى للصحة والسكان.

كما أن وزارة الصحة المصرية قامت بإطلاق تطبيق يسمى “صحة مصر” التطبيق للحق رائع و مُزود بما تحتاجه من معلومات و إحتياطات كما أنه ينبهك عندما تدخل لموقع موبوء بالكورونا.

13-ما هى الأغذية التى تقوى المناعة ؟

الأغذية التى تقوى المناعة

نكرر دائماً أن خط دفاعك الأهم و الأقوى هو المناعة.

لذلك فعليك الإهتماما بالأغذية التى تقوى المناعة وتناولها يومياً و هى على سبيل المثال، الفلفل الألوان، الثوم، البرتقال، و البروكلى و السبانخ و جميع الخضروات الورقية، الليمون و الكيوى.

و لكن عليك طبخها و تعريضها للنار بأقل قدر ممكن حتى لا تفقد أهميتها بسبب النار.

كما أن شرب ما تستطيع من السوائل الدافئة كالينسون، و الكمون، و النعناع، وكل ما هو دافىء له فائدة كبيرة.

و لا تنسى إضافة الليمون للشوربات و السلطات قدر إستطاعتك، و إضافة الكركم إلى الطعام من الأشياء التى تقوّى المناعة.

المصادر

http://www.emro.who.int/health-topics/corona-virus/questions-and-answers.html

اقرأ ايضًا: فوائد الماء و أهمية تناوله لمواجهة فيروس كورونا ؟

أفضل الفواكه للجسم و فوائدها الصحية

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق