web analytics
الأسرةعلاقتك بطفلك

التواصل مع الأطفال حديثي الولادة

التواصل مع الأطفال حديثي الولادة

images (33)
على الرغم من ان طفلك لا يمكنه الحديث، ولكنه سوف يتواصل معك منذ لحظة ولادته فمحاولاته الأولى في الاتصالات هي في شكل اتصالات العين – وهو يحدق في وجهك ,وقريبا يتبعها بالهديل والابتسام .
انظر في أعين طفلك من حوالي 20سم -25 سم ل (8-10 بوصة ) بعيدا – وهي أفضل مسافة للأطفال الرضع للتركيز. لمس طفلك بلطف – مداعبته ، الابتسام له، والدردشة أو الغناء له – وهذه كلها وسائل رائعة للتواصل .
تحدث مع طفلك – شاهد ردة فعله وانتظر استجابته . يساعد تعيين هذا النمط للمحادثة في وقت لاحق. شاهد ” لغة جسده ” عن كثب – كل حركة تلويح للذراعين أو الساقين هو جزء من استجابة طفلك لك .
انظر الى حركات طفلك – استمع إلى كل صوت صغير وأعطه انتباهك الكامل – يجب أن تشاهد طرق ماهرة والتي يستجيب لك بها. فانت تعلم طفلك ادراك العالم من خلال هذه الاتصالات في وقت مبكر. غالبا ما يكون أفضل وقت للاتصال هو بعد تغذية طفلك عندما يشعر بالراحة والسعادة. ولكن لا تقلق – فمعظم الآباء والأمهات الجدد يجدون أنفسهم يفعلون كل هذا بصورة غريزية !
تذكر، فالبكاء هو أيضا جزء مهم جدا من لغة طفلك ووسيلة الاتصال الرئيسية لتوصيل احتياجاته قبل بدأ الحديث . و الإستجابة لصرخات طفلك في أقرب وقت ممكن يساعده على الشعور بالأمان .

الاستماع الجيد هو واحد من أهم المهارات في نمو علاقتك مع طفلك. في الأيام الأولى، تكون حول الاستماع لصرخاته والعمل تدريجيا لمعرفة أي واحدة تعني ” أنا جائع “، والتي تعني “أنا وحيد واريد العناق”. في وقت لاحق، سوف تصبح أساسا لعلاقة جيدة وجزء رئيسي من تلبية احتياجات طفلك .
نصائح للتحدث
• استخدم نوع الكلمات الرقيقة – فالأطفال يمكن اخبارهم من نبرة صوتك سواء كنت تتحدث بشكل إيجابي. تحدث بهدوء ووجها لوجه مع طفلك لقطع الانحرافات.
• استخدم “كلام الطفل” – وهذا هو وسيلة عالية من المهارة وهذا الحديث هو المفضل من قبل الأطفال الرضع في جميع أنحاء العالم. انها تمارس عالميا وبكل اللغات، وستجد على الأرجح أنك تفعل ذلك تلقائيا عند التحدث إلى طفلك.
• استخدم ” كلام قصير” – تصف كل شيء تفعلون: “أنا ادفع عربة” أو “أنا اضع لك الحفاض”. قم بوصف ماترى طفلك يفعله: ” انت تصدر صوت هديل جميل” “أنت تلوح بذراعيك” قم بجعلها عادة “نقاش صغيرة ” كلما ينمو طفلك.
• تحدث عن كل شيء – عندما يكبر طفلك قليلا، تحدث عن كل شيء لأن هذا يساعد النمو اللغوي لطفلك : “نحن نضع السراويل الخاصة بك الآن”، “أنا اتناول غدائي ” أو “ان الجو بارد جدا اليوم”.
• تسمية الاشياء – للأطفال الأكبر سنا، وتزويده بأسماء الأشياء اليومية – وخاصة عندما يبدأ طفلك في الاشارة اليهم. واضاف “هذا تيدي الخاص بك” أو “هذا هو كوبك الخاص” – فطفلك سيتعلم أكثر من لغته منك. بحلول نهاية السنة الأولى، فإنها يمكن أن تفهم قدرا كبيرا من ما تقوله له وربما سيكون قادر على اتباع التعليمات البسيطة، مثل: “مرر لي الكوب” أو “التلويح وداعا وداعا “.
تشجيع محاولات طفلك – لا تسخر منه ابدا عندما يخطيئ في الكلمات، لأن ذلك يمنعه من المحاولة مرة اخرى . قم بتشجيع جميع محاولاته للحديث معك .
• القراءة معا – أبدأ بالكتب المصورة خاصة للأطفال الرضع. هذا لا يقدر بثمن بالنسبة لهم لأنه يساعد على تحسين الكلمات واللغة ومهارات الاستماع.
استمتع بالمحادثات معا – قبل ثمانية أشهر إلى 12 شهرا سوف يصنع صوت فقاعات وتقول بعض الكلمات البسيطة مثل “دادا” و “ماما”. تحدث مباشرة له – وهذا هو المهم لتطوير الخطاب . قم باعطاءه الكثير من الثناء على كل إنجاز جديد في اللغة – حتى لو طفلك لا يفهم تماما الكلمات.

ايمي

انا بكل بساطة بحب الكتابه والقراءه جدا
إغلاق