web analytics
شخصيات

ماريا سبيلا مريان

ماريا سبيلا مريان

معلومات عن ماريا سبيلا مريان

كانت ماريا سبيلا مريان رسامة الطبيعة الجميلة والرائعة

  • ولدت ماريا سبيلا مريان من اكثر من مئتي وخمسين سنة مضت. كانت رسامة مشهورة لأكثر من مائة سنة بعد.
  • تعرف بأنها المرأه الاولى التى اصبحت من العلماء
  • أحدثت ثورة في ملاحظاتها عن الحشرات و علاقاتهم مع النباتات علم النبات وعلم الحيوان.
    كشفت ماريا سبيلا، للمرة الأولى في الطباعة، سر التحول. قبل عملها
    وكان الرأي السائد أن الذباب والديدان جاء الى الحياة من قبل  الجيل التلقائى.
  • كانت ماريا واحدة من أوائل العلماء الذين لاحظوا الحيوانات التي تعيش فى النباتات بدلا من العينات المحفوظة في الكحول القتلى.

انجازاتها

  • كانت ماريا سبيلا رسامة ل قوة عظمى في ألمانيا في الوقت الذي لم يسمح للنساء لكسب العيش .
    ولكنها تمكنت من  نشر “نماذج” للتطريز، وهو ما فعلته في كتابها الأول، Flowerbook،
    في العشرينات من عمرها..
  • إحتفظت ماريا بمجلة عن ملاحظاتها للطبيعة لمدة 53 عاما، من سن 16 إلى سن 69.
    و تم اكتشاف يومياتها ونشرت باللغة الألمانية في عام 1976.
  • في 13، كتبت،”أنا جمعت جميع اليرقات لأتمكن من العثور على دراسة التحول بهم.
    أنا انسحبت من المجتمع وبالتالي كرست نفسي لهذه الدراسات.”
  • أصبح تفاهم الحيوانات واتصالات النبات محور التركيز على حياتها، وانها جمعت 1660 من الحشرات
    و مسجلة بالرسم كل ما لاحظته عن دورة حياتها وسلوكها
  • في 1699، في سن ال 52 سنة، على ماريا وابنتها دوروثيا الإبحار للمستعمرة سورينام الهولندية في أمريكا
    الجنوبية. في تلك الأيام أخذت هذه الرحلة ثلاثة أشهر. وكانت صدمة بالنسبة للنساء، وخاصة امرأة تبلغ
    من العمر من 52، على إجراء مثل هذا الرحلة.
  • لمدة عامين المرأتان استكشفت سورينام ورسم الحشرات والنباتات حيث سافروا.
    عندما مرضت مع ماريا الملاريا عادت إلى أمستردام، ولكن بقيت ابنتها خمس سنوات،
    واستمرار دراسات والدتها فى الحشرات
  • في 1705، نشر ماريا سبيلا التحول من الحشرات ل سورينام (التحول Insectorum Surinamensium)، ويتضح بشكل مسرف مع لوحات ملونة.

حصل الكتاب على شهرة واسعة ونجاحا من الناحية المالية .

ومع ذلك عزيزي قارئ موقع مقالات لقت  بعض أعمالها السخرية والخيال من قبل بعض علماء الطبيعة لوصف الطيور آكلة العناكب،

(في وقت لاحق أكد) ووجد هجوم من قبل المسؤولين  فى المستعمره مثل تعليقاتها بشأن معاملة الهنود الأصليين والعبيد الأفارقة.

جلب هذا الكتاب على أعمالها اهتمام Linneaus عالم كارل كبيرة، وأنشأ سمعتها.

وفاتها

توفيت ماريا سبيلا من السكتة الدماغية في 1717. قبل أسابيع من وفاتها
اشتر بطرس الأكبر، قيصر روسيا، جميع أعمالها الأصليه وعندما توفي بيتر
معروضة في متحف في روسيا، حيث لا تزال قائمة.

الوسوم

ola shalaby

علا شلبى محرره فى جريدة عيون الشرقيه سابقآ بحب الرسم والشعر تابعووووووونى بالجديد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق