web analytics
الاتصالاتالتكنولوجيا

كيفية شراء و أختيار هاتف أو جوال جديد

كيفية شراء و أختيار هاتف أو جوال جديد

اليوم أصبح الهاتف الذكي من السلع الأساسية لدي كل فرد لا يمكن الإستغناء عنه فقد أصبح مصدرا للمعلومات و طريقة للتواصل و أيضا آلية تحقيق الأعمال و تنفيذها و إرسال الملفات و الدراسة في أحيان أخرى ، إذا فلم يعد إمتلاك هاتفاً ذكياً دربا من الرفاهية بل وسيلة أساسية في إنجاز المهمات و تحقيق الأعمال اليومية بإختلافها من فرد إلى فرد ، و لتحقيق هذه المهمات لابد من توافر إمكانيات في الهاتف ليتمكن من أداء تلك الوظائف دون أن يحدث خللاً أو يسببا ضيقا لمالكه .

تحديد غايتك من الهاتف

قبل أن تشتري الهاتف الذي يحقق مهماتك بإختلافها سواء كانت تصفح أو تصوير أو مراسلات أو مواقع تواصل لابد بداية من تحديد غايتك في شراء الهاتف و طريقة استخدامك للهاتف و المهمات التي تستخدمه فيها لتجد الإمكانيات التي تريدها تحديدا ، فكل هاتف به تميزا في أمر معين و قصور في أمر آخر خاصة إذا كان الهاتف من الفئات السعرية القليلة أو المتوسطة ، و لتجنب هذا القصور يجب تحديد المهمات الأكثر استخداما في هاتفك لتختار الهاتف الذي تتوافر فيه الإمكانيات التي تستخدمها بشكل أكثر.

أختيار كاميرا الهاتف

فمثلا إذا كنت تستخدم الكاميرا استخداما كثيرا و تأخذ العديد من الصور سواء من أجل الترفيه أو تريد أخذ
الصور بشكل احترافي أو على سبيل العمل ” وقد أصبحت هناك العديد من الهواتف يمكن الإعتماد عليها في
أخذ صور احترافية ” فلابد إذا من الإهتمام بكاميرا هاتفك من حيث عدد الميجابيكسل ، و فتحة العدسة ،
و السينسور الخاص بالضؤ، و معالج رسومات جيد ، فليس الأمر يتعلق فقط بعدد الميجا بيكسل كما يعتقد الكثير فكاميرا الهاتف لابد لها من توافر سينسور كبير يسمح بإستقبال أكبر كم من الضؤ ، ثم لابد من توافر فتحة عدسة واسعة كبيرة يدخل منها الضؤ الكافي للسينسور ، و بعدها لا بد من معالج رسوم قوي يعالج هذه اللقطات جيداً لتخرج أكثر تركيزا و بتفاصيل واضحة.

كما أن هناك أمر مهم في الكاميرا هو فكرة التركيز التلقائي التي لا تسمح بتشوش الصورة كل هذه العوامل
لابد من توافرها في الكاميرا لتخرج بصورة جيدة.

تحديد السعر الذي يناسبك

و بعد تحديد المهمة الأكثر استخداما تحدد السعر الذي تريد أن تشتري به لتختار الفئة السعرية و تقارن بين
الأسعار التي بها نفس الإمكانيات التي سبق و أن حددتها ، فمثلا هاتف به كاميرا 16 ميجا بيكسل و لكن هذا بسعر 2000 جنية و هذا ب 3000 هذا إن كان المعيار الذي تحاول الحفاظ عليه و الأكثر استخداما تركيزا عليه في هاتفك هو الكاميرا فقط.

سرعة الجهاز وفئة الأندرويد

ففي بعض الحالات يكون الإهتمام بسرعة الجهاز و فئة الأندرويد و المعالج ” البريسيسور” هذا في حالة استخدام الهاتف في أكثر من مهمة و في التصفح و إرسال و استلام ملفات و الإنتقال لأكثر من موقع و عمل أكثر من مهمة في ذات الوقت هذا يتطلب معالج قوي مع ” رام” يستطيع استخدام كل نواة داخل المعالج و هكذا تتغير الإمكانيات التي يجب التركيز عليها بإختلاف المهمات التي تختلف من شخص لأخر لكن بداية يجب قبل الشراء مراجعة الإمكانيات من نفس الفئة السعرية فلا يجب مقارنة هاتف من فئة متوسطة مع هاتف ” رائد” و ذلك لتحقيق أكبر فائدة من أموالك بحصولك علي أفضل هاتف ممكن يحقق مهماتك بأموالك التي تمتلك .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق