web analytics
فن التعامل مع الأخرينكتابات شخصية

افراط وتفريط

افراط وتفريط

علاقاتنا الأنسانيه وغير الانسانيه عاداتنا وتقاليدنا مشاعرنا حتى  حركتنا اليوميه عادة  بين افراط وتفريط
فنجد اانفسنا عندما نحب وعندما نكره نبالغ فى الحب والكره واذا ارتبطنا بعاده لانستطيع تركها
ونجد فى عاداتنا وتقااليدنا ما يتسم بالشده المفرطه التى تقيد الحريه وحتى انها تتنافى احيانا مع ديننا ولكن نتمسك بها.
لما المغالاه؟  

احيانا اشعر اننا  نخاف علي انفسنا من الاحساس بالفراغ او عدم الانتماء والتقيد وكأننا سنضيع فى عالم مجهول
عندما نتحرر لو كانت الحياه اوسع من ان نسبح فيها لما خلقت لنا – اتركوا انفسكم كما هى لا تفرطوا ولا تفرطوا
كونوا انتم بما فيها بكل صدق ستشعرون ان العالم كله اصبح صادق معكم .

فطرة الانسان السوى معتدلة تميل الى الوسطيه حتى المبالغه فى مشاعر الحب او الكره غير مقبوله
اتركوا من تحبون ولكن لاتفرطوا فيهم  وابتعدوا عن  من تكرهون لكن لاتقطعوا صله .

دعونا نحترم عاداتنا وتقاليدنا لكن بما لا يخالف شرع ربنا دعونا نحب عادات لنا ونمارسها
بشرط ان نبتعد عن السئ منها – الاستسلام للحب او للكره او للحزن اى من المشاعر قد يقتلك حتى الثقه الزائده
عن حدودها وعدم الثقه كلاهما الافراط فيهم مؤذى جدا.
الاعتدال مطلوب اتمنى انى اصل اليه
وأسال الله للجميع التوفيق له 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق