web analytics
حول العالمعالم الحيوان

معلومات عن حيوان الباندا و كل ما تريد معرفته من حقائق

معلومات عن حيوان الباندا و كل ما تريد معرفته من حقائق

عندما نذكر الباندا، نجد أنفسنا نفكر في تلك الدببة الجميلة صاحبة اللون الأسود و الأبيض، إن الباندا حيوانات محبوبة و لطيفة يُحبها الكثير من الناس في جميع أنحاء العالم، و تُعتبر الباندا المحبوبة شعار للصين، فهي لا تعيش في أي مكان آخر غيرها، وتُعرف في الصين باسم “الكنز الوطني”، و هناك معلومات عن حيوان الباندا ، و لكن ما الذي نعرفه عن الباندا ؟

فيما يلي سنعرض كل الحقائق الرائعة و المثيرة عن الباندا:

موطن حيوان الباندا:

توجد الباندا في الصين فقط، في مقاطعة سيتشوان وقانسو وشنشي.

تتواجد في الجبال على ارتفاع يتراوح بين ١٣٠٠ متر إلى ٣٦٠٠ متر (٤٢٠٠ إلى ١٢٠٠٠ قدم).

و تعيش حيوانات الباندا العملاقة في غابات الخيزران الكثيفة في الجبال الضبابية الممطرة في جنوب غرب الصين و هي واحدة من أندر الثدييات في العالم.

يمكنها العيش فقط في غابات الخيزران الكبيرة لأن الخيزران هو طعامهم الرئيسي.

موطن الباندا العملاقة الأساسي هو “تشنغدو” و هي مقاطعة سيتشوان بالصين.

حقائق تاريخية و معلومات عن حيوان الباندا :

عاشت الباندا مليوني سنة قبل التاريخ تقريبًا، حيث يرجع تاريخ حفريات الباندا إلى ما بين مليون إلى مليوني عام.

و تتواجد الباندا على نطاق واسع في جميع أنحاء الصين. أما الآن يعيشون في البرية فقط في المناطق النائية من سفوح الصين التبتية.

معلومات عن حيوان الباندا (الحجم و الوزن):

الباندا أكبر بكثير مما نعتقد.

و قد تكون محبوبة ولطيفة بالنسبة لنا عندما نشاهد صور أو فيديوهات لها على الإنترنت.

لكن في الحقيقة إنها ضخمة و أكبر بكثير مما نظن، حيث يزن حيوان الباندا البالغ حوالي ٨٠ : ١٥٠ كجم، و يمكن أن يبلغ طوله حوالي متران ونصف (5 أقدام).

معلومات عن حيوان الباندا و حبها للسباحة و تسلق الأشجار:

لا تستطيع الباندا العملاقة الوقوف و القيام بحركات الكونغ فو كما تُصورها الأفلام، إلا أنها في الحقيقة تستطيع تسلق الأشجار جيدًا.

و يمكن للباندا  البدء في تسلق الشجر منذ عمر 7 أشهر.

و بما أن الباندا نوع من أنواع الدببة، فهي بذلك يمكنها السباحة مثل الدببة الأخرى.

لون الباندا:

تختلف ألوان الباندا من الوردي إلى الأبيض إلى الأسود أو البني.

و تُولد الباندا بدون فرو، و لونها يكون وردي، ثم بعد حوالي ثلاثة أسابيع يبدأ لونها في التغير تدريجيًا إلى أن يُصبح أبيض و أسود.

ليست كل حيوانات الباندا العملاقة سوداء و بيضاء، فهناك عدد قليل و نادر جدًا لونه بني و أبيض.

نوم الباندا:

الباندا حيوان كسول يقضي يومه بين الأكل و النوم، و هذا ما يفعله طوال اليوم.

و هي تقضي حوالي ١٤ ساعة في تناول الطعام على مدار اليوم، و باقي الوقت تقضيه في النوم.

تنام الباندا في البرية مدة ٢ إلى ٤ ساعات بين الوجبات.

و أكثر وقت تكون فيه الباندا نشطة هو الصباح الباكر.
 

طعام الباندا:

معلومات عن حيوان الباندا

تُحب الباندا تناول براعم الخيرزان فهو طعامها المفضل، و يمكن للبالغين منها تناول ما يتراوح بين ١٢- ٣٨ كجم من الخيزران يوميًا.

الخيزران عمومًا غير مُغذي بما يكفي لإبقائهم في صحة جيدة، لذا عليهم أن يأكلوا كثيرًا و بسرعة، و بالفعل يأكلون مايصل إلى 15 بالمائة من وزن أجسامهم في 12 ساعة.

يجب أن تتناول الباندا نوعين من الخيزران على الأقل كي تعيش، و إلا سوف تجوع، و يعتبر ندرة الخيرزان (البامبو) تهديدًا للباندا بالانقراض.

فضلات الباندا:

تتبرز الباندا كمية كبيرة جدًا من الروث في اليوم، حيث قد يصل إلى ٢٨ كجم يوميًا.

اقرأ ايضًا: عجائب و غرائب الحيوانات أثناء غياب الإنسان

معلومات عن حيوان الباندا و أسنانها

لدى الباندا أسنان آكلة لحوم، و مع ذلك هي نباتية تأكل الخيزران و الفواكه.

و نظرًا لأن الحيوانات المفترسة العملاقة مثل النمور ذات الأسنان القاتلة لم تعد موجودة حول الباندا.

فأصبحت الباندا لا تحتاج إلى أن تكون سريعة، أو آكلة لحوم و تحولت إلى حيوان نباتي مُحب للخيرزان و بعض الفواكه و اللحم أيضًا، و لكن الخيرزان هو الأساس بالنسبة لها.

و على الرغم من أن الباندا لايزال لديها أسنان حادة و جهاز هضمي خاص بالحيوانات آكلة اللحوم.

إلا أنها لا تملك الطاقة لمطاردة أي شيء، لذا فإن فريستها إما أن تهبط فعليًا في حضنها، أو تكون الفريسة مُصابة و بطيئة للغاية في الهروب.

أضراس الباندا واسعة وم سطحة للغاية، و هذا الشكل يساعدهم على مضغ براعم الخيزران و الأوراق و السيقان و الأعشاب التي يأكلونها .

يمكن أن تقضم أعواد الخيزران بِسُمك بوصة و نصف.

كي تضع الخيزران في فمها ، تُمسك السيقان بمخالبها الأمامية و أصابعها الست.

معلومات عن حيوان الباندا (صغارها)

صغار الباندا الجميلة عادةً ما تولد في شهر أغسطس، لأن شهور تزاوج الباندا هي من مارس إلى مايو، و مدة الحمل تتراوح بين ٣ إلى ٥ أشهر.

تلد الإناث بشكل رئيسي طفلين من الباندا، و الأقوى منهم فقط هو الذي ينجو وسط البرية.

الباندا تعيش مستقلة و منفردة:

عائلات الباندا لا تعيش معًا، بل يعيشون منفردين، فكل أنثى لها نطاق محدد تعيش فيه.

كذلك الذكور تعيش بشكل منفصل عن بعضهم البعض، إلا في موسم التزاوج القصير (من مارس إلى مايو)، فإنهم يتنافسون على اهتمام الإناث.

اقرأ ايضًا: حيوانات منقرضة حديثاً خلال ال 150 عام الماضية

السبات الشتوي:

تختلف الباندا عن معظم الدببة الأخرى التي تدخل في سبات في فصل الشتاء.

فهي لا تدخل في سبات في فصل الشتاء، بل تتجه أسفل الجبال حيث الطقس الدافئ.

و السبب في ذلك أن طعامهم النباتي (الخيزران)، يأكلونه أغلب الوقت، و هو لا يجعلهم يسمنون بما فيه الكفاية مثل باقي الدببه.

لذا يحتاجون للبقاء و تناول الطعام باستمرار.

أصابع الباندا:

لدى الباندا ستة أصابع لإحكام القبض على الخيزران.

و الإصبع السادس هو بمثابة إصبع إبهام إضافي يمكنها من تحريك الخيزران إلى أشكال من أجل تناول طعامها بكفاءة.

الباندا تُحب اللعق:

لوحظ سلوك غريب من الباندا، و هو لعق النحاس و الحديد.

و يُقال أن الباندا لديها ميل للنحاس و الحديد و أنها تستمتع بلعقه و تستمتع بطعامها عندما يُقدم لها في أطباق معدنيه.

الباندا سريعة:

تستطيع الباندا الركض بسرعة ٣٢ كم/ الساعة (٢٠ ميل/ الساعة).

و هي سرعة عالية جدًا إذا قمنا بمقارنتها مع أسرع العدائيين من البشر الذين يحققون حوالي ٣٧ كم/ الساعة.

الباندا خجولة و غير مغامرة:

الباندا خجولة و لا تغامر بالذهاب إلى الأماكن التي يعيش فيها الإنسان، و هذا ما يجعل الأماكن التي تتواجد فيها محدودة للغاية.

اقرأ ايضًا: أغرب تصرفات الحيوانات : بينهم شجرة ماعز المغرب

معلومات عن حيوان الباندا و أرجلها

أرجلهم الأربعة مغطاة بالفرو الأسود و لديهم شريط أسود حول أكتافهم، و كذلك حول عيونهم و آذانهم، و لون ذيولهم هو الأبيض.

ماذا تفعل الباندا طوال اليوم ؟

تقضي الباندا وقتها بين تسلق الأشجار و لا سيما أطفالها الصغيرة المرحة.

و بين تناول جذور الخيزران و براعم الخيزران وأوراق الخيزران، حيث الخيزران غذائهم اليومي الأساسي و تقضي ١٢ ساعة من يومها في ذلك.

و بعد أن تشبع تنام من ٢ إلى ٤ ساعات، و عندما تستيقظ مرة أخرى، تبحث عن المزيد من الطعام.

معلومات عن حيوان الباندا و جاذبها للسياح:

يقوم العديد من المسافرين برحلاتهم إلى الصين من أجل مشاهدة الباندا.

و هناك العديد من الأماكن التي تتواجد فيها الباندا في الصين و لكن أفضل الأماكن هي تشنغدو (مقاطعة سيتشوان)، “مسقط رأس الباندا”.

لدى تشنغدو في مقاطعة سيتشوان العديد من قواعد الباندا الكبيرة و المحميات الطبيعية التي تحمي الباندا.

كيف تعرضت الباندا للخطر و ما الذي بذلته الصين من أجل حمايتها ؟

كيف تعرضت الباندا للخطر و ما الذي بذلته الصين من أجل حمايتها

أصبحت مناطق الباندا محدودة بسبب نشاط الزراعة و قطع الأشجار، و كذلك كثرة عمليات صيد الباندا، كل هذا أدى إلى تعرضها للخطر بسبب اختفاء موطنها.

في الخامس من سبتمبر عام ٢٠١٦، تم إزالة اسم الباندا العملاقة من قائمة الحيوانات المهددة بالانقراض و هي الآن على قائمة “الحيوانات قليلة الوجود “.

تحمي الصين مناطق حيوانات الباندا العملاقة من خلال إعادة الأراضي الزراعية إلى غابات برية.

المصادر

https://www.chinahighlights.com/giant-panda/interesting-facts.htm

اقرأ ايضًا: حيوانى الجرابيات : حاملى الكيس لحماية الصغير

الوسوم

شيماء سعد

أحب الصالحين ولسُت منهم لعلي أن أنال بهم شفاعة ### وأكره من تجارته المعاصي وإن كنا سواءاً في البضاعة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق