web analytics
علم النفسفن التعامل مع الأخرين

كيف تساعد أحدهم خلال نوبة الغضب

نوبة الغضب

الغضب شعور طبيعى وعام ويمكن أن يحدث لأى شخص وقد يكون هذا الشخص قريب، صديق، زميل فى العمل أو حتى أقرب من ذلك. و عند التعرض لنوبات الغضب من الأفضل أن نجد من يحاول مساعدتنا ولذلك فإن الحديث اليوم عن كيفية مساعدة هذا الشخص فى التغلب على غضبه. و لكن فى البداية يجب أن تكون أنت فى حال جيدة . فلا يمكن لشخص يعانى من الغضب أو يشعر بالإستياء أن يساعد غيره.
ولهذا هناك عدّة خطوات يوضحها المتخصصين من أجل تحسين فن التعامل مع الأخرين لمساعدة شخص أثناء المرور بنوبة غضب.

كن هادئاً أثناء مرور نوبة الغضب

عندما يدخل شخص ما إلى نوبة غضب و تريد أنت مساعدته فيجب عليك فى البداية أن تبقى هادئاً أثناء مرور نوبة الغضب هذه وهو أمر ليس سهل بالتأكيد لأن التدخل أو محاولة إقناعه بشىء سيزيد الأمر سوء ويهدر طاقتك بلا فائدة. لذلك حاول التنفس بعمق واخراج النفس ببطء . أو قم بالعد من واحد إلى مئة. أو حتى يمكنك غسل وجهك بالماء البارد لتصفية عقلك.

تحدث بصوت هادئ

نغمة الصوت فى هذا الوقت بالذات ستلعب دوراً مهماً فى تهدئة الموقف أو زيادته سوء . لأن الصوت إن كان فقط أقرب للعالى أو المتوتر سيُفسر الأمر على أنك تريد الإختلاف معه وهذا سيقوده للجنون.وإن كان هادئ جداً سيُشعره أنك لا تشعر بشىء مما يعتمل فى صدره .لذلك عليك التحدث بصوت متوسط يُظهر مشاعرك بلا تحمس زائد.وبذلك هذة النبرة سوف تعزز التواصل المناسب بينكما وتساعد فى تهدئة الموقف.

قدّم إنتباهك الكامل

هو الآن جاهز للتواصل إلى حد ما .ولكن قم أنت بإعطائه كامل إنتباهك عندما يبدأ فى التحدث إليك .مع النظر إليه مباشرة ومحاولة الإنصات وليس فقط الإستماع والفرق فى التفهم والتقدير.بمعنى أن الإنصات إلى شخص يكون مصحوباً بالتفهم لمشاعره وتقديرها .أما الإستماع فلا .
وصدقنى الإنصات الجيد وإعطاء الإهتمام للقضية الأساسية فى الحديث ولا تقاطعه أبدا خلال حديثه كل هذا سيساعد على نزع فتيل الموقف وتهدئته .

أظهر التعاطف للشخص الذي تساعده

جزء كبير من مشاعرك أثناء نوبة الغضب تتوقف على إحساسك انه لا أحد يفهم ما تشعر به.أو أنه لا أحد يصدقك وهكذا فالخبرات السابقة تتحكم بشكل كبير فى مشاعرنا تجاه الموقف .وعندما تبدأ أنت فى إظهار مشاعر التعاطف والتفهم يعمل هذا على تهدئة الموقف تماماً ويساعد فى تغير هذة الخبرات مستقبلاً .وحاول التعبير ببعض الكلمات التى تساعدك دون إطالة مثل:
أستطيع تماما أن أفهم ما تشعر به
لك الحق فى الشعور بهذا
أصدقك تماماً وأشعر بك
وهكذا حتى يمر الموقف بسلام .

قم بتأكيد حدودك

بعد كل هذة المحاولات إذا أصر هذا الشخص على الصراخ او إلقاء الإتهامات وإصدار الأحكام عليك أو على المحيطين فعليك تأكيد حدودك والقول بصوت ليس عالى وإنما واضح ويحمل نبرة جدية “سأرحل إن لم تتوقف عن الصراخ”أو مثلاً سأرحل إذا بقيت تصدر الأحكام وتذكر أسماء “
وهكذا قم بتحديد الغير مقبول من الأفعال وأكد له أنك تحب مساعدته ولكن لن تقبل هذة الأفعال وحددها جيدا.
إستخدم الجمل التى تعتمد على وصف مشاعرك.
النقد واللوم من العادات التى تزيد الأمر سوء فدائما حاول تفاديها فإن كنت مستاء من الصراخ فلا تقل له “أنت دائماً تصرخ فى وجهى “ولكن قل له “أنا أشعر بالتوتر عندما تصرخ”فهذا سيساعده على معرفة شعورك تجاه أفعاله.

لا تقدم النصيحة

أكثر ما يجعل هذة المواقف سخيفة ولا تنتهى لشىء هو أن تحاول نصيحة الشخص الغاضب .فهو لا يحتاج منك سوى الإنصات والإهتمام .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق