web analytics
البحث عن وظائفالعمل من المنزلبيزنستحسين الذات

كتابة المحتوى – ٩ خطوات سهلة لضمان كتابة المحتوى المثالي

المحتوى

كتابة المحتوى

كتابة المحتوى أصبحت من الوظائف الشهيرة دعونا نعرض اليوم كيفية و خطوات كتابة محتوى طبي ثم أنواع شروط و طرق لكتابة المحتوى التسويقي و الإعلامي الإبداعي. من أشهر المقولات علي الانترنت انه اصبح مزدحم و لكن بعد التفكير في هذه الجملة نجدها مثل القول ان هناك الكثير من النجوم في السماء، أو انه هناك الكثير من الرمال على الشاطئ، أو الكثير من الذرات في المادة الواحدة.

وفقًا لإحصائيات Internet Live، يوجد أكثر من 1.9 مليار موقع ويب، و أكثر من 3.5 مليار عملية بحث في جوجل يوميًا، و يتم إرسال حوالي 350000 تغريدة كل دقيقة.قد يكون لفت انتباه و اهتمام القراء في هذا العالم الإلكتروني الذي ينفجر بالأرقام أمرًا صعبًا للغاية، فقد وجدت دراسة من الدراسات المهمة أن 55 في المئة من الزوار يقضون 15 ثانية أو أقل على صفحة الويب التي يزورونها.

الكتابة الجيدة للمحتوي هي المفتاح التغلب على هذه الإحصائيات، فكتابة المحتوى جيدًا يتم رفعه إلى قمة نتائج البحث ويجذب انتباه القراء.تنطبق بعض نصائح الكتابة علي جميع المحتويات، بصرف النظر عن المجال الذي تكتب فيه المحتوى، و سواء كان هذا المحتوى يظهر علي الشاشة، أو مطبوع في ورق، أو حتى منقوش علي الجدار، فهناك عدة مبادئ و خطوات ينبغي عليك تطبيقها للحصول علي محتوي مثالي.

٩ خطوات سهلة لضمان كتابة المحتوى المثالي

٩ خطوات سهلة لضمان كتابة المحتوى المثالي

١- اعرف جمهورك

ان هذا الامر بسيط، لكن العديد من الكتاب وضعوا القلم على الورق، أو الإصبع على لوحة المفاتيح ، قبل التفكير في من يحاول الوصول إليه أو من يقرأ كلامه.

قبل صياغة المحتوى، اسأل نفسك هذه الأسئلة: من هو جمهوري الأساسي؟ ماذا عن الجمهور الثانوي يمكنه التأثير على جمهوري الأساسي وإعلامه؟ كيف سيجدون كتاباتي على الإنترنت؟

على سبيل المثال، لنفترض أنك ستكتب في مجال المحاماة، او ستنشئ موقعا خاص بالمحاماة، قد يكون جمهورك الأساسي عملاؤك الحاليين، و مع ذلك ، فإن جمهورك الثانوي أوسع بكثير ويمكن أن يشمل المحاميين الآخرين أو المراسلين القانونيين أو أي شخص قد يحتاج إلى خدماتك في المستقبل، ستحتاج إلى التأكد من أن المحتوى الخاص بك يمكن الوصول إليه و أن يكون محتوي ممتع لكل هؤلاء الجماهير، و يجب عليك معرفة نوع الأسئلة التي قد تطرحها هذه المجموعات حول موضوع معين، و نوع المعلومات التي يحتاجونها، و الطريقة الصحيحة التي ستوصل بها هذه المعلومات إليهم.

يجد الجمهور محتوى الويب من خلال العديد من المسارات المختلفة، مثل مشاركة الوسائط الاجتماعية، روابط من مواقع أخرى، مشاركة البريد الإلكتروني، ونتائج محرك البحث.

هذه الطريقة الأخيرة ( نتائج محرك البحث) مهمة بشكل خاص عند الكتابة للويب، يمكن أن يكون النص مكتوبًا جيدًا وغني بالمعلومات، ولكن إذا لم يتم تحسينه لمحركات البحث، فستكون فرص العثور عليه قليلة.

فكر في جمهورك مرة أخرى و اعرف ما هي مصطلحات البحث التي يكتبونها في Google، و تأكد من تضمين هذه المصطلحات في العناوين والعناوين الفرعية.

اقرأ ايضاً: أفضل طرق الربح من الإنترنت للمبتدئين ٢٠٢٠

٢- اتبع نظرية ” الهرم المقلوب “

يتمتع محبي قراءة المحتوى بأنهم خلال وقت قصير سيعرفون اذا كانت كتابتك تستحق القراءة أم لا، وسيقررون ما إذا كان موقعك يحتوي على المعلومات التي يحتاجونها في ثوانٍ.

قم ببناء المحتوى الخاص بك مثل هرم مقلوب أو مخروط، بمعني أن أهم النقاط تذهب في الجزء العلوي من الصفحة، و النقاط الأقل أهمية تنزل للأسفل بالتدريج حتي تصل الي المعلومات الهامشية.

على سبيل المثال، لنفترض أنك تكتب محتوي ويب حول مؤتمر، ستظهر التفاصيل ذات الأهمية في الجزء العلوي من الصفحة مثل وصف المؤتمر، تاريخه، مكانه و سوف تذكر أيضا التفاصيل المهمة مثل المتحدثين وموضوعات المحاضرات الخاصة بهم، أما المعلومات الاقل اهمية مثل منظمي المؤتمرات أو محفوظات سلسلة المؤتمرات أو قائمة الموارد ذات الصلة بالمؤتمر تظهر في أسفل الصفحة.

٣- كتابة جمل قصيرة و بسيطة

فترة القراءة القصيرة لمعظم القراء اليوم تتطلب جمل تتكون من 35 كلمة أو أقل. و وفقًا لموقع webpagefx.com، يقرأ المواطن الصغير البالغ سبع او عشر سنوات محتويات كثيرة علي الانترنت، وبالتالي، فإن محتوى موقع الويب الذي يمكن الوصول إليه وسهولة قراءته سيصل بطبيعة الحال إلى جمهور أوسع.

ركز على استخدام الأسماء والأفعال، استخدم الظروف والصفات على نحو ضئيل.

٤- استخدم الأسلوب النشط

استخدم الأفعال النشطة بدلاً من الأفعال السلبية، وحدد موضوع الجملة، و استخدم اسلوب نشط على سبيل المثال ، بدلاً من كتابة “تم طلب القهوة”، اكتب “الرجل طلب القهوة”. بدلاً من القول “يمكن طلب المنتجات على موقعنا على الويب” ، قل “الآن بإمكانك طلب منتجاتنا و الحصول علي افضل خدمة عبر موقعنا علي الويب”.

يساعد الاسلوب النشط على إنشاء جمل مثيرة و محمسة و ملائمة للقارئ، إنه أيضًا أسلوب أكثر مباشرة؛ عندما تتحدث مباشرة إلى الجمهور “يمكنك أن تفعل ذلك” فهذا أكثر جاذبية من قول “يمكن القيام به”.

كتابة المحتوى

٥- لا تقتصر علي الأسلوب الإخباري

لا تقصر علي النثر و الكلام بشكل عام عند كتابة المحتوى، اختر أمثلة محددة من العالم الحقيقي تساعد القراء على فهم رسائلك وتصورها بشكل أفضل.

٦- لا تستخدم لغة معقدة

ان متصفحات الويب للجميع ،وليس فقط الخبراء التقنيين، لذا تأكد من أن المعلومات مفهومة لغير المتعلمين و غير المتخصصين.

تجنب اللغة العميقة الزائدة عن اللازم، اشرح المصطلحات المعقدة أو المتخصصة، وقم بتوفير ارتباطات تشعبية لمقالات أخرى حيث يمكن للقراء الحصول على مزيد من المعلومات الأساسية حول موضوع معين.

هذه النصيحة مهمة بشكل خاص إذا كنت تعمل في مجال تقني، ولكنك ترغب في أن يجذب موقع الويب الخاص بك أشخاص غير خبراء، تذكر أنك تحتاج إلى الكتابة لجمهورك (انظر النقطة رقم 1) وليس لزملائك. سيساعدك استخدام لغة يمكن الوصول إليها على أن تكون ودودًا ومنفتحا، و تصل تمامًا لما تريد نقله إلى العملاء في المستقبل.

٧- سهولة تحريك النص و وضع المسافات

بالإضافة إلى وضع أهم المعلومات في المقدمة، تأكد من سهولة تحريك النص، سيقوم معظم قارئي الويب بمسح الصفحة ضوئيًا للعثور على المعلومات المحددة التي يبحثون عنها، إذا لم يعثروا عليها بسهولة ، فسيخرجون.

لا تصدق ذلك؟ حاول الانتباه في المرة التالية التي تفتح فيها صفحة ويب لم ترها من قبل، هل تقرأ كل كلمة من البداية للنهاية؟ أم تقفز عينيك بحثًا عن المعلومات التي تريدها؟

بدلاً من كتابة فقرات ثقيلة في النص، استخدم قوائم نقطية أو رقمية، بدلاً من صفحة واحدة طويلة من النص، قم بتنظيم المحتوى في علامات تبويب مسماة.

قم دائمًا بتضمين “مسافة بيضاء”، هذه هي المساحة الفارغة التي تحيط بالفقرات والصور والعناصر الأخرى في صفحة الويب الخاصة بك، على الرغم من أن هذا قد يبدو مجرد مساحة مهدرة، إلا أنه في الحقيقة أفضل صديق لمصمم الويب، الكميات المريحة من المساحة البيضاء حول النص تجعله أكثر مقروءًا وأكثر متعة في القراءة.

٨- دمج الوسائط المتعددة

في بعض الأحيان، تكون الصورة، أو الرسم، أو الفيديو حقًا يساوي ألف كلمة.

تشير الأبحاث إلى أن 90 في المائة من المعلومات التي يتم نقلها إلى الدماغ البشري هي معلومات مرئية، ويقوم الأشخاص بمعالجة المعلومات المرئية أسرع ب60 ألف مرة من النص المكتوب.

يمكن لمخطط أو رسم بياني سهل القراءة القيام بعمل أفضل لشرح موضوع معقد من النص وحده.

إذا لم تكن مصمم جرافيك، فهناك العديد من الطرق لاستخدام المرئيات على موقع الويب الخاص بك وبعض الخدمات الرائعة الموجودة لمساعدتك في إنشاء رسومات بنفسك.

تساعد الصور أيضًا في شرح النص، مما يجعل الصفحة أسهل في القراءة، نوصي بوجود صورة واحدة على الأقل في كل صفحة من صفحات موقع الويب الخاص بك.

٩- الارتباطات التشعبية

إن الشيء العظيم في موقع الويب هو أنه من السهل توجيه القراء من صفحة إلى أخرى، ساعد القراء في العثور على المزيد من المحتوى الرائع عن طريق ربط كلمات أو عبارات معينة بموارد أخرى ذات صلة، خاصة تلك الموجودة على موقع الويب الخاص بك، سيساعد هذا في الحفاظ على مشاركة الأشخاص في المحتوى الخاص بك والانتقال إلى موقعك.

على سبيل المثال ، قل هذه الجملة التي ظهرت على موقع الويب الخاص بالطهي: Ratatouille هو طبق قليل الدسم يتكون من مكونات موسمية مثل الباذنجان والاسكواش والطماطم، يمكنك عمل الارتباط التشعبي “طبق قليل الدسم” بصفحة تحتوي على مشاركات مدونة أخرى حول الأكل الصحي.

يساعد بناء هذه الروابط الداخلية داخل موقعك أيضًا على تحسين محركات البحث لديك، ولكن ضع في اعتبارك أن الروابط يجب أن تكون ذات صلة ومفيدة دائمًا.

بصريًا ، إذا قمت بزيادة التحميل على النص الخاص بك باستخدام روابط ، فلن يعرف الأشخاص ما يجب النقر عليه. توصي Google بالاحتفاظ بحجم الارتباطات التشعبية على الصفحة “رقم معقول”.

كتابة المحتوى الطبي

كتابة المحتوى الطبي

كتابة المحتوى الطبي, اصبح شائعة و هي تخصص لكسب المال، و هي مثيرة للاهتمام و توفر الكثير من العمل.

والأفضل من ذلك، لا تحتاج إلى خبرة للبدء، إذا كنت تحب الكتابة و تستطيع فهم الصحة و الطب، فيمكنك أن تصبح كاتباً طبياً مستقلاً من خلال كتابة المحتوى الطبي.

تتضمن كتابة المحتوى الطبي كتابة مستندات علمية من أنواع مختلفة تشمل الوثائق التنظيمية و المتعلقة بالبحوث، و المطبوعات التعليمية و الترويجية المتعلقة بالأدوية و الأمراض أو المنشورات الطبية و المقالات المنشورة مثل مخطوطات المجلات والملخصات الطبية، والمحتوى المكتوب في مواقع الرعاية الصحية، و في المجلات أو المقالات الإخبارية المتعلقة بالصحة.

يجب تقديم المعلومات العلمية في هذه الوثائق لتناسب مستوى فهم الجمهور المستهدف، أي المرضى أو عامة الناس أو الأطباء أو المنظمين.

يحتاج الكتاب الطبيون إلى فهم شامل للمفاهيم والمصطلحات الطبية، ومعرفة المبادئ التوجيهية ذات الصلة فيما يتعلق بهيكل ومحتويات الوثائق الطبية، و يجب ان يكونوا علي دراية بمهارات الكتابة الجيدة، كما يجب أن يكونوا على دراية بالبحث في المواقع الطبية، وفهم وتقديم بيانات البحث، وعملية مراجعة المستندات الطبية، ومتطلبات التحرير والنشر.

تتوفر العديد من الموارد الآن للكتاب الطبيين للحصول على التدريب اللازم في مجال علوم وفن الكتابة الطبية، وتنمية معارفهم ومهاراتهم بشكل مستمر.

ينمو الطلب على الكتابة الطبية بشكل مطرد في سوق الاتصالات الدوائية والرعاية الصحية، يمكن للكتاب الطبيين العمل بشكل مستقل أو توظيفهم كمحترفين بدوام كامل.

تضاف دائما المعرفة والمعلومات الجديدة إلى مجال الطب عن طريق عدد متزايد من الدراسات البحثية والخبرة السريرية المتنامية والأفكار الجديدة، يجب توصيل كل هذه المعلومات بفعالية إلى جماهير مختلفة، على سبيل المثال الأطباء وغيرهم من المتخصصين في الرعاية الصحية والمرضى والمستهلكين ومنظمات الأدوية.

معلومات هامة عن كتابة المحتوى الطبي:

لا يمكن تجاهل أهمية الكتابة الطبية الجيدة نظرًا لأن العلم يعتمد على إعداد تقارير واضحة ودقيقة، يمكن أن يبدو البحث الدقيق معيبًا إذا تم تقديمه بشكل سيء.

يحتاج الكاتب الطبي إلى فهم واضح للمفاهيم والأفكار الطبية، وأن يكون قادرًا على تقديم البيانات وتفسيرها بالطريقة التي يفهمها الجمهور المستهدف.

يجمع الكتاب الطبيون بين معرفتهم بالعلم وفهم أبحاثهم لتقديم المعلومات في المستوى المناسب للجمهور المستهدف، علاوة على ذلك، تحتاج الكتابة إلى تلبية المتطلبات المحددة لأنواع مختلفة من المستندات.

أصبحت الكتابة الطبية راسخة كدالة مهمة في صناعة المستحضرات الصيدلانية، لأنها تتطلب معرفة ومهارات متخصصة لتكون قادرة على كتابة مستندات علمية جيدة التنظيم، وعرضها بطريقة واضحة.

ارتفع الطلب على الكتابة الطبية بشكل كبير في السنوات القليلة الماضية، حيث تقوم شركات الأدوية بتطوير المزيد من الأدوية والأجهزة الطبية الجديدة ، ويجب إنشاء مستندات علمية مختلفة لتقديمها إلى السلطات التنظيمية أثناء عملية الموافقة عليها.

ارتفع عدد المجلات الطبية الحيوية بشكل كبير وتنشر الآن العديد من المقالات العلمية أكثر من ذي قبل؛ و بالمثل، مع إضافة وسيطة جديدة وقوية مثل “الإنترنت” ، يتم إنشاء الكثير من المعلومات الطبية ك”محتوى ويب” للمهنيين الطبيين وكذلك لعامة الناس.

أنواع كتابة المحتوى الطبي

ما هي أنواع كتابة المحتوى الطبي؟

تتضمن الكتابة الطبية كتابة أنواع مختلفة من المحتويات لأغراض مختلفة، ولجماهير مختلفة، فيما يلي أمثلة لأنواع مختلفة من الكتابة الطبية:

١- الصحافة الطبية

و هي مقالات الصحف والمجلات، هذا النوع من كتابة المحتوى الطبي هو في معظمه يخاطب عامة الناس، و الأشخاص العاديين وتحتاج إلى أن تكون مكتوبة بلغة بسيطة، غير المتخصصة.

٢- كتابة المحتوى الطبي التعليمي

و هو يكون للأطباء،الكتب المدرسية، برامج التعليم الطبي المستمر (CME)، وحدات التعليم الإلكتروني، للمرضى لتعليمهم عن طبيعة مرضهم و الأدوية التي يتناولونها و النظام الغذائي و ما الي ذلك.

٣- كتابة المحتوى الطبي التسويقي

و تشمل الوثائق الترويجية التي تستهدف المتخصصين في الرعاية الصحية، و رسومات المنتجات، و الكتيبات، و النشرات، و كتيبات تدريب قوة المبيعات، و وحدات التعليم الإلكتروني.

شروط كتابة المحتوى الطبي

١- الإلمام بالمفاهيم الطبية

الشرط الأول و الأساسي في كتابة المحتوى الطبي هو بالطبع، الإلمام بالمفاهيم و المصطلحات الطبية، يمكن أن توفر المؤهلات الأكاديمية في أحد علوم الحياة مثل الطب، أو العلوم الطبية المساعدة مثل الصيدلة، و علم الأحياء، والتغذية و علم التغذية، و الكيمياء الحيوية، و التكنولوجيا الحيوية الخلفية الصحيحة التي تجعل الكاتب على دراية بالمفاهيم العلمية وبيانات البحوث.

شرط أساسي آخر مهم هو القدرة على الكتابة، حيث أن الشرط الأساسي من جانب الكاتب الطبي هو توصيل المعلومات العلمية إلى الجمهور المستهدف، وإعطاء درجة من السيطرة على اللغة، تنعكس على القدرة على كتابة نص صحيح نحويًا و لغويا، والقدرة على التعبير عن المعلومات وتقديمها بوضوح وإيجاز هو الأكثر أهمية.

بالإضافة إلى المتطلبات الأساسية أعلاه، يحتاج المرء إلى معرفة المجال الذي يكتب فيه ومهارات اللغة.

٢- المعرفة بالمجال الطبي و العلاجي

يجب أن يكون لديك المعرفة في المجال الطبي والعلاجي من أجل كتابة المحتوى الطبي، نظرًا لأن الكاتب الطبي ينقل المعلومات العلمية المتعلقة بالمجال الطبي، ومع ذلك ، نظرًا لأن الكتاب الطبيين نادراً ما يعملون في منطقة علاجية واحدة، فقد لا يكون من الممكن أن يكون لدى الشخص معرفة شاملة مسبقة بكل منطقة علاج، سيكون من الإستراتيجية الجيدة أن تكون لديك معرفة أساسية بالتخصصات الطبية المختلفة، وأن نبني عليها عند متابعة كتابة المستندات في مجالات العلاج المختلفة.

٣- المعارف العامة و المهارات

على الكاتب الطبي أن ينقل المعلومات العلمية، بالإضافة إلى فهم الجوانب العملية خلال عملية كتابة المحتوى الطبي، يحتاج الكاتب إلى تقديم المعلومات بطريقة واضحة و على مستوى فهم مناسب للجمهور المستهدف، إن استخدام اللغة الصحيحة نحويًا و الجمل البسيطة و القصيرة و الأسلوب النشط، و علامات الترقيم المناسبة، و التدفق المنطقي للأفكار يمكن أن يقطع شوطًا طويلاً في جعل المعلومات مفهومة للقراء.

تجنب استخدام المصطلحات الطبية شديدة التعقيد لتجعل الكتابة أكثر وضوحًا، خاصةً بالنسبة للجماهير الغير متخصصين في الطب.

٤- إعطاء الأمثلة

  • الأمثلة ضرورية لكتابة المحتوى الذي يمكن للناس فهمه بالفعل.
  • على سبيل المثال، لا تخبر الأشخاص أن نمط الحياة الصحي سيساعدهم على تجنب الإصابة بأمراض القلب، “أسلوب الحياة الصحي” هو مصطلح غامض للغاية ويعني شيئًا مختلفًا للجميع.
  • قدم قائمة بالممارسات المحددة التي يمكن للقراء بدء تنفيذها. قد تتضمن أشياء مثل ممارسة تمارين القلب والأوعية الدموية بانتظام أو تقليل كمية السكر الذي تستهلكه. الحكايات والتطبيقات الواقعية هي أيضا مفيدة للغاية في جذب القراء.
  • قد لا يعتقد الناس أنهم معرضون لخطر الإصابة بأمراض القلب. ولكن، عندما يقرءون قصة عن شخص يعتقد أيضًا أنه يتمتع بصحة جيدة إلى أن أصيب بنوبة قلبية ، فقد يجدوا في النهاية الدافع لإجراء تغييرات على نمط الحياة الذي كان الطبيب يطلب منهم القيام به.

٥- شروط عامة

شروط يجب توفرها خلال كتابة المحتوى الطبي:

  1. القدرة على فهم غرض ومتطلبات المحتوى.
  2. القدرة على الكتابة بمستوى مناسب للجمهور المستهدف.
  3. محتوي شامل للموضوع المستهدف.
  4. القدرة على التفكير ، والتنظيم المنطقي للأفكار.
  5. الدقة العلمية.
  6. الانتباه إلى التفاصيل.
  7. القدرة على العمل عبر الفرق (غالبًا عن بُعد) وكذلك بشكل مستقل.
  8. التواصل الجيد والتنسيق مع مختلف الأشخاص المشاركين في العملية.
  9. إدارة الوقت المناسب، والوفاء بالمواعيد النهائية والالتزامات.

٦ خطوات لضمان كتابة المحتوى الطبي المثالي

١- فهم موجز للمحتوي

قبل البدء في الكتابة ، من الضروري أن يفهم الكاتب الطبي الغرض من المستند الذي تتم كتابته، وما يريد تحقيقه من خلاله، و طبيعة الجمهور الذي سيقرأ له بالإضافة إلى ذلك ، من الضروري معرفة الجداول الزمنية الواجب اتباعها والبيانات المطلوبة لدراستها لكتابة المحتوى.

٢- البحث في المصادر و مراجعتها خلال كتابة المحتوى الطبي

يمكن أن يؤدي التخطيط الملائم والوقت المستغرق في البحث والمراجعة للمصادر إلى الحصول على معلومات قيمة يمكن للكاتب الطبي استخدامها بشكل مناسب لدعم المحتوى الذي تتم كتابته، تعتبر استراتيجية البحث الصحيحة وتصنيف المعلومات التي تم الحصول عليها في مجموعات قابلة للاستخدام مهمة جدًا.

٣- تأليف و صياغة المحتوى الطبي

عادةً ما تستغرق صياغة النسخة الأولى من المحتوى معظم الوقت، الإلمام بنوع المحتوى والغرض منه ومحتوياته ضروري لإنشاء المسودة،بصرف النظر عن الجزء العلمي من المحتوى، فإن امتلاك مهارات لغوية كافية واتباع دليل أسلوب سهل مفيد في تقليل وقت المراجعة.

٤- عملية المراجعة اثناء كتابة المحتوى الطبي

تتضمن عملية مراجعة الوثائق العلمية مراجعة المحتويات ومراجعة التحرير / التنسيق، تتم المراجعة من قبل أشخاص تتمتع بخبرة أكبر، وخبير في الموضوع قد يكون طبيبًا أو خبيرًا في مجال العلاج، و مع ذلك، يجب على كل كاتب طبي إجراء “مراجعة ذاتية” شاملة للمسودة الأولى للوثيقة قبل أن تتم مراجعتها مرة أخرى.

٥- عملية التنسيق و التحرير بعد كتابة المحتوى الطبي

التنسيق (التحقق من تناسق الخط وحجمه ، تباعد الأسطر والفقرات، الرؤوس والتذييلات، الهوامش، أرقام الصفحات ، إلخ)، و التحرير ( معرفة اللغة مثل اللغة العربية، او لغة الولايات المتحدة أو الإنجليزية البريطانية، التهجئة، علامات الترقيم)، يجب أن تكون المستندات المطلوبة للنشر أو النشر الإلكتروني محررة بشكل صارم، و يجب التحقق من متطلبات التنسيق.

٦- عملية الموافقة و التوقيع

تحتاج جميع المحتويات العلمية إلى موافقة وتوقيع من شخص معين عادة ما يكون خبيرًا، قد تكون الموافقة داخلية أو خارجية، ويجب السماح بوقت كافٍ للموافقة على مراجعة وتوقيع المحتوى.

كتابة المحتوى التسويقي

كتابة المحتوى التسويقي

وصلت كتابة المحتوى التسويقي إلي مستوى مذهل حيث تبلغ قيمتها المتوقعة 412 مليار دولار بحلول عام 2021.
على الرغم من كثرة الطلب الحالي على المحتوى التسويقي، لا يزال الكثير من الناس لا يعلمون بشأن الدور الذي يلعبه كتاب المحتوى التسويقي و ما الذي يقومون به كجزء من فريق تسويق المحتوى وما يكتبونه لجذب الجماهير.
قبل أن ندخل في التفاصيل الدقيقة لما تفعله هذه الأنواع من الكتاب على الإنترنت، دعونا أولاً نستكشف تعريف كاتب المحتوى التسويقي لأن كتاب المحتوى التسويقي ليسوا مثل الكتاب الآخرين.

ما هي كتابة المحتوى التسويقي؟

دعونا نبدء بمن هو الكاتب الذي يقوم بعملية كتابة المحتوى التسويقي. هو شخص مسؤول عن إنشاء محتوى مكتوب عبر الإنترنت من خلال المدونات والمقالات والكتب الإلكترونية في مجال التسويق، يبني هذا الشخص الثقة و الولاء للقراء أثناء إشراكهم وإعلامهم.
قبل أن تصبح هذا النوع من الكتاب الماهرين على الإنترنت، هناك بعض الأساسيات التي يجب معرفتها أولاً، يتضمن ذلك فهمًا استراتيجيًا من أجل كتابة المحتوى التسويقي كممارسة.

كتابة المحتوى التسويقي

٤ خطوات لضمان كتابة المحتوى التسويقي

١- تطوير خلفيتك من أجل كتابة المحتوى التسويقي

سواء أكنت لديك شهادة في اللغة الإنجليزية أو في مجالات الكمبيوتر و التواصل، سواء كنت قد درست بعض دورات الكتابة أو كنت قارئًا وكاتبًا نشطًا طوال حياتك، فأنت بحاجة إلى الحصول على خلفية كتابية للدخول في كتابة المحتوى التسويقي.
إذا كنت تستمتع بالكتابة ولكن ليس لديك أي خبرة حتى الآن حان الوقت للجلوس والتمرين والممارسة، فيجب عليك إثراء معلوماتك و القراءة بمجال التسويق، و كيفية كتابة المحتوى التسويقي.

٢- فهم التسويق الاستراتيجي للمحتوى

  • لكي تتمكن من كتابة المحتوى التسويقي، تحتاج إلى فهم لتسويق المحتوى الاستراتيجي.
  • نظرًا لأن كتابة المحتوى التسويقي يدور حول إنشاء وتوزيع وترويج محتوى مدهش وعالي الجودة وغني بالمعلومات لجذب جمهورك المستهدف، فإن البحث عنه بشكل عشوائي لن ينجح.
  • بدلاً من ذلك، يجب أن تكون كتابتك مدعومة باستراتيجية، خطة، مخطط، خريطة تساعدك على تجميع جميع محتويات المحتوى.
  • في نهاية المطاف، استراتيجية كتابة المحتوى التسويقي، سيجعل المحتوى الخاص بك أفضل بكثير ، والعلامة التجارية الخاصة بك أكثر ربحا.

٣- ابحث عن تخصصك و اعمل به

  • لكي تكون رابحًا وناجحًا حقًا ككاتب محتوي تسويقي، يجب عليك التركيز على ما تجيده ،ثم الاستفادة منه.
  • يعد كتاب المحتوى ذوو التخصص، في المتوسط ​، من أصحاب الأجر الأعلى مقارنة بالكتاب العومميين، إذا كان لديك معرفة عميقة بموضوع صعب، إلا أنه يمكنك شرحه بوضوح وبشكل مفهوم ، فأنت تستحق وزنك من الذهب.
  • لذا، إذا كنت لا تزال تكتب عن مواضيع عامة للعملاء ، فاستثمر في توسيع نطاق تعليمك لتصبح كاتبًا خبيرًا في مجال معين.

٤- توضيح ما يمكنك القيام به

الواجب النهائي الذي يجب القيام به على الطريق إلى أن تصبح كاتبًا لتسويق المحتوى هو الاحتفاظ بسجل لأعمالك السابقة، هذا يعني محفظة أو موقع ويب أو مجرد مجلد في Google Drive مع عينات جاهزة.
يجب أن يكون الكتاب قادرين على إثبات كفاءتهم مع الكلمة المكتوبة، بالعملاء يحتاجون إلى رؤية طريقتك في العمل، وأي نتائج حققها العمل.

كتابة المحتوى الإبداعي

كتابة المحتوى الإبداعي

في عالم مثالي، سنقوم بإنشاء محتوى إبداعي، وسيقوم جمهورنا بالتفاعل معه على الفور، سيحب هؤلاء القراء المحتوى الخاص بك كثيرًا، وسوف يشاركونه مع أصدقائهم وعائلاتهم وزملائهم.
تريد من الناس متابعة المحتوى الإبداعي الخاص بك، ومن ثم مشاركته مع الآخرين؟ تتمثل أكبر النصائح لكتابة المحتوى الإبداعي للمبتدئين في وضع استراتيجية وتنفيذها، مع تنفيذ بعض الإرشادات.
ستكون هذه الإرشادات هي الأدوات التي تحتفظ بها بجانبك عندما يحين وقت كتابة المحتوى الإبداعي.

كتابة المحتوى الإبداعي

خمس خطوات كتابة المحتوى الإبداعي المثالي

١- التنوع

  • التنوع هو توابل الحياة في كتابة المحتوى الإبداعي، عند الاقتراب من الكتابة الإبداعية للمحتوى، لا تستمر في تكرار نفس النوع من النشر مرارًا وتكرارًا، إذا انتهى كل المحتوى الذي تقوم بإنشائه إلى نفس الشئ، فستبعد الناس عن قراءة أعمالك، يريد جمهورك رؤية التنوع، بغض النظر عن نوع موقع الويب الذي تديره.
  • قم بنشر الكثير من أنواع مختلفة من المقالات ومقاطع الفيديو والبودكاست والرسوم البيانية، استمر في مزجها، بحيث تجذب الأشخاص الذين يحبون المعلومات بكل الطرق المختلفة، أنشئ محتوى يحافظ باستمرار على تخمين الناس! طالما أن الموضوع يهمهم، فسوف يقدر جمهورك التنوع.

٢- السهولة و البساطة

أنشئ محتوى ليس من السهل قراءته فحسب، بل سهل التصفح، من خلال إبقائه بسيطًا، يمكنك تجنب إبعاد الناس عن قراءة المحتوى الخاص بك.

٣- اسأل جمهورك

أحد الأشياء الواضحة التي يجب عليك القيام بها عندما تتعثر في إنشاء محتوى مقنع هو أن تسأل القراء عما يريدون رؤيته،
لطالما كانت هذه فكرة رائعة بالنسبة لكثير من الكتاب، لأن الناس سوف يخبرونك بما يواجهونه من مشكلة، او بما يريدون قراءته.

٤- تحسين ما لديك

هناك دائما مجال للتحسين في كتاباتك، سيساعدك اتخاذ الخطوات اللازمة للتأكد من أنك تقدم دائمًا أفضل محتوى ممكن لقرائك على المدى الطويل، بعض النصائح التي يقدمها لنا معظم المدونين لإجراء التغييرات اللازمة هي كتابة التدريبات والقراءة والمناقشة والتخطيط.

٥- استخدام الإحصائيات

لإنشاء محتوى إبداعي يتم مشاركته من قِبل الأشخاص، يجب أن يظل في أذهانهم، نريد استخدام علامات الاقتباس والإحصائيات كنقطة مرجعية لمزيد من الاستنتاجات والآراء. سيتم تذكر المحتوى الذي يستخدم الاقتباسات و الاحصائيات جيدا، ويجب مشاركتها مع أشخاص آخرين لمعرفة صحة تلك الإحصائيات، الأهم من ذلك، فإن استخدام الإحصائيات يدعمك، عندما تريد أن يكون المحتوى الخاص بك على اساس معلومات و حقائق فلابد من استخدام الإحصائيات و الدراسات كبرهان علي صحة كلامك.

كتابة المحتوى الإعلامى

يعد وجود استراتيجية وخطة عمل من أجل كتابة المحتوى الإعلامي ، استنادًا إلى أهداف عملك الفريدة ومواردك ووقتك المتاح ، أمرًا ضروريًا لنجاحك.

كتابة المحتوى الإعلامى

٥ خطوات من أجل كتابة المحتوى الإعلامي المثالي

من أجل كتابة محتوى إعلامي فعال و يجذب جمهور متزايد، ستحتاج إلى تطوير استراتيجية جيدة لوسائل التواصل الاجتماعي. الاستراتيجية لا تحتاج إلى أن تكون معقدة، يجب أن تكون بسيطة وواضحة وعملية، مع هذا ، ستتحسن أعمالك عبر الإنترنت بشكل كبير.

عليك فقط تجميع كل التفاصيل معًا تمامًا لإنتاج عمل ممتاز. تشير الإحصاءات إلى أن منصات التواصل الاجتماعي بها 2.8 مليار مستخدم على مستوى العالم، لذا تخيل عدد الأشخاص الذين يمكنهم قراءة المحتوى الخاص بك.

ماذا نعني باستراتيجية التواصل الاجتماعي؟ هذه ببساطة عملية لتخطيط وتطوير وإدارة تقديم المحتوى الخاص بك في وسائل التواصل الاجتماعي، هدفها هو توفير احتياجات مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي بشكل فعال.

فيما يلي بعض من أفضل الخطوات وأكثرها فعالية:

١- اكتب بلغة الناس

تعرف على اللغة التي يستخدمها الناس لتوصيل احتياجاتهم، استخدم هذه اللغة عند كتابة مشاركاتك للتأكد من أن المحتوى الخاص بك له صدى لدى جمهورك، سيساعد ذلك في إظهار أنهم يفهمون حقا المحتوى الذي تكتبه.

٢- كتابة محتوي قوي

هذه خطوة واضحة، لكنها أيضا الأكثر أهمية، يعد المحتوى الذي تكتبه وتنشره أمرًا بالغ الأهمية لزيادة الاهتمام بعملك ومتابعته.
لذلك، نسعى جاهدين للحصول على محتوى جذاب وممتع في جميع الأوقات، سيؤدي ذلك أيضًا إلى تعزيز علامتك التجارية وتحسين عملك.

٣- الاستمرار في الكتابة و النشر

  • هذه مشكلة صعبة و معروفة ومن الواضح أنها قابلة للنقاش، التكرار هو دالة لتوقعات القراء والأهداف التي لديك لنتائج محرك البحث، كلما زاد عدد مرات النشر، زاد عدد المحتوى الذي ستحصل عليه عبر الإنترنت و بالتالي، كلما زاد التواجد أيضًا. ومع ذلك، يجب عليك التأكد من أن كمية عملك تتوافق مع جودته، سيضمن المزيد من المحتوى الجيد أيضًا رفع النتائج على محرك البحث.
  • إذا كان القراء يفضلون الإصدارات الأسبوعية، فتأكد من تلبية هذا التوقع لإبقائهم مهتمين، لا تخمن ببساطة عدد المرات التي يحتاجون فيها إلى المحتوى من المحتمل أن تكون مخطئًا! فقط اطلب منهم أن يقوموا بتقديم تعليقات على ذلك.

٤- إنشاء محتوي مفيد

ستحتاج إلى تقديم معلومات مفيدة للتواصل مع القراء وإبقائهم على متن المحتوى الخاص بك، قم بإنشاء محتوى يثبت أنه مفيد، و لن يشارك الأشخاص المحتوى الخاص بك فقط، بل سيصبحون زائرين منتظمين.

٥- استخدم نغمة المحادثة

هذا النوع من النغمات يجعلنا نشعر كأننا نجلس مع صديق و ندردش، بدلاً من أن نأخذ محاضرة في الفصل الدراسي، لا أحد يحب أن يقرأ محتوي كالمحاضرة، ولكن معظم الناس يحبون الدردشة مع صديق، وهذا يجعل كل ما هو مكتوب أكثر متعة.

اقرأ ايضاً: أفضل الطرق لبناء ترافيك قوي و مستهدف لموقعك مجاناً 2019

كتابة المحتوى الرقمي

في الفترة الاخيرة اصبح كتابة المحتوى الرقمي مهم للغاية، يتغير عالم المحتوى الرقمي بسرعة، ولا يمكنك الاستمرار في استخدام نفس استراتيجيات كتابة المحتوى سنة بعد سنة وتتوقع نتائج إيجابية مماثلة.
إن وضع إصبعك على نبض الصناعة المتطورة يضعك في وضع ممتاز من أجل كتابة المحتوى الرقمي.

خطوات كتابة المحتوى الرقمي

١- استخدم الهواتف الذكية

تُظهر إحصائيات السنوات الاخيرة أن الأشخاص يقرؤون المحتوى الرقمي في كثير من الأحيان على الأجهزة المحمولة أكثر من أجهزة سطح المكتب او أجهزة الكمبيوتر. لذا فإن كتابة المحتوى الرقمي هامة للغاية, إذا كنت لا تزال تكتب المحتوى فقط للأشخاص على أجهزة الكمبيوتر، فقد حان الوقت لتحديث التقنيات الخاصة بك، تظهر الأبحاث أيضًا عددًا أكبر من الهواتف المحمولة مقارنة بالأشخاص.

علاوة على ذلك ، هناك شيء يميز2020عن غيره من السنوات وهو وصول الهواتف الذكية التي تتمتع بقدرة 5 جيجا، يحاول المصنّعون بشراسة الاستعداد الواسع النطاق للشبكة فائقة السرعة ، ويحول الكثير منهم انتباههم إلى الهواتف الذكية عالية التقنية للقيام بذلك.

إن إتاحة الوصول إلى المحتوى المكتوب الخاص بك إلى أقصى حد لمستخدمي الأجهزة المحمولة يزيد من احتمال قراءتهم للبقاء على اتصال مع المحتوى الخاص بك، اجعل الفقرات مختصرة، واستخدم التنسيقات مثل القوائم النقطية لمساعدة القراء على القراءة الشاملة للمحتوى واستخراج معظم المعلومات منه.

٢- التمارين و المناقشة و التعلم

ستحصل على نظرة شاملة وعملية للغاية للنصائح والتقنيات الرئيسية لتخطيط وكتابة نسخة رقمية قابلة للفحص و مقنعة، مع الكثير من التمارين العملية والمناقشة، تعلم من خبير استراتيجي للمحتوى، يمكنه مشاهدة عرض خاص بمشكلات المحتوى الخاصة بك، وكذلك تقديم عرض خارجي موضوعي على المحتوى الحالي الخاص بك، و قم بالنظر في:-

  • كيف يقرأ الناس المحتوى الرقمي.
  • استخدام لغة عادية (الإنجليزية اليومية).
  • ردود الفعل على المحتوى الخاص بك.

بهذا نكون قد انتهينا من الحديث عن كتابة المحتوي بمختلف أنواعه, و نتمني ان تكون مقالتنا حاذت علي اعجابكم.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق