web analytics
السياسةمعلومات طبيةمقالات عامة

فيروس كورونا أخطر أم الجوع – فيروس كورونا على رأس الفيروسات المصنعة

هلع يصيب العالم كله من شرقه الي غربه بسبب فيروس كورونا. لا أدري ما سبب هذا العلع الزائد عن حده؟

كثيرا ما تنتشر امراض واوبئة اكثر فتكاً من كورونا. أليس السرطان علي سبيل المثال أخطر من كورونا؟! لكن قبل كل شئ ما هو فيروس كورونا؟

ما هو فيروس كورونا ؟

الفيروسات التاجية هي مجموعة من الفيروسات التي تسبب أمراض في الثدييات والطيور. وفي البشر ، تسبب التهابات الجهاز التنفسي التي يمكن أن تكون خفيفة ، مثل بعض حالات نزلات البرد ، وغيرها من الحالات التي يمكن أن تكون قاتلة، مثل السارس ،و COVID-19 (كورونا 19) وانفلونزا الخنازير.

تختلف أعراض فيروس كورونا في الأنواع الأخرى: في الدجاج ، تسبب أمراض الجهاز التنفسي العلوي ، بينما في الأبقار والخنازير تسبب الإسهال. لا يزال هناك لقاحات أو أدوية مضادة للفيروسات لمنع أو علاج فيروس كورونا و عدوى فيروسات التاجية البشرية. وسميت الفيروسات التاجيه بهذا الأسم نتيجة الشكل المجهري لها حيث تشبه التاج وكلمة COVID تعني تاج باللغة اللاتينية.

هل يمكن تصنيع فيروس كورونا معمليًالا

بالطبع نعم. الفيروسات هي عبارة عن أجسام مكونة من خلية واحدة لكنها لاتحتوي علي غشاء أي أنها غير محاطة بغشاء خلوي أي انها فقط مادة وراثية(DNA) أو(RNA) وهذه المادة الوراثيه مثلها مثل التي في اجسادنا تتابعات من الشيفرات الجينية تحمل كل جين منها صفة معينه في الإنسان.

عندما يقوم علماء الهندسة الوراثية بتنقيح الفيروسات وعمليات التهجين فإنهم يقومون بتعديلات علي تتابع هذه الشفرات حتي يحصلو علي نسخ أفضل للإنتاج سلالت مرغوبة وذات انتاجية أعلي.

لذلك يستخدم العلماء تلك الهندسة الملعونة فيما يسمي بالحرب البيولوجية وانتاج القنابل الجرثومية سواء عن طريق بكتريا أو فيروسات. إذاً فمن الممكن جداً ان تكون هذه الفيروسات المستحدثة نتاجا لحروب حديثة ناهيك عن مافيا صناعة الأدوية واللقاحات وهي تجارة أعلي ربحية من تجارة الهيروين والمخدرات.

لذا فإن الإنسان الذي يفكر بهذه الطريقة الجهنميه ؟إنما هو أخطر علي البشرية من كورونا وغيره من الأوبئة الفتاكة، فمثل هذه الأفكار إنما هي عدوة البشريه وليس كورونا. لذا من يجب محاربته بحق هو جموح وجشع البشر أولا.

كورونا في منافسة خطر البشر

هتلر

كورونا في منافسة هتلر وموسوليني

اندلعت الحرب العالمية الثانية و هي أكبر حرب عرفتها البشرية، بسبب غطرسة وحب الهيمنة للدول الغربية، وبسبب قرارات حمقاء نبعت من بشر ادمنو الدماء والعنف أكثر من الفيروسات. حيث تقدر ضحايا الحرب العالمية الثانية بحوالي ٨٥ مليون انسان. وكم المجازر التي حدثت في هذه الحروب.

في الوقت نفسة لاتتعدي ضحايا كورونا( الذي من المحتمل ان يكون طفرة بسبب بشري ايضاً) حول العالم كله سوي بضعة ألاف فقط حتي الأن.

كورونا أم ميلوسوفيتش

في عام ١٩٩٢ اندلعت مجزرة جديدة علي ايدي الصرب ويوغسلافيا والإتحاد السوفيتي آنذاك وارتكبت مجاز مروعة ضد شعب البوسنة والهرسك خلفت هذه المجازر الإنسانية مايقارب ٩٧،٠٠٠ ضحية ناهيك عن مذبحة سربرنيتسيا التي وثقت الأمم المتحدة مايقارب من ٢٠،٠٠٠ حالة اغتصاب.

أقرت محكمة العدل الدولية بأن ما حدث هي جرائم ضد الإنسانية وحرب إبادة عرقية وخاصة ضد مسلمي البوسنة والهرسك. أفعل كورونا كل هذا؟!

كورونا أم جورج دبليو بوش

كورونا أم جورج دبليو بوش

بحجة السلاح النووي أتخذ جورج بوش قرار غزو العراق وفعل ما فعل دون ان يردعه أحد ووفقاً لمعظم التقديرات فإن عدد الضخايا من العراقيين المدنيين حوالي ١٥٠ ألف شخص! ورغم كل تلك الضحايا لم يتكاتف العالم ويشمر عن مواجهة هذا الفيروس الذي راح ضحيته في دولة واحدة ١٥٠،٠٠٠ شخص.

ناهيك عن عدد ضحايا الأفغان حينما احتلها الإمريكان أيضاً. أليست هذه فيروسات فتاكة أكثر وأعنف من كورونا؟! فلماذا الإصرار الرهيب علي الإتحاد في مواجهة كورونا ولعنه ولم يواجه أحد أو يلعن الفيروس المسمي جورج بوش؟!

فيروس كورونا أم الحروب الكيميائية

فيروس كورونا أم الحروب الكيميائية

أتعلم؟ هناك في العالم اليوم لأكثر من ٥٠٠ قنبلة نووية! أتعلم أمرا؟ ان منها أكثر من ٣٠ قنبلة هيدروجينية! وهل تعلم أن القنبلة الهيدروجينية الواحدة تعادل ٤٠ قنبلة نووية تقريباً في قوة دمارها؟! ويقولون محاربة انتشار السلاح النووي!

هيروشيما ونجازاكي: أول قنبلتين نوويتين ألقتهم أمريكا علي اليابان في الحرب العالمية الثانية راح ضحيت هيروشيما ١٥٠،٠٠٠ شخص وراح ضحية قنبلة نجازاكي ١٢٠،٠٠٠ شخص. مايقدر بإجمال تقريبا ٢٧٠،٠٠٠ شخص!

لك ان تتخيل ماذا لو تم تفجير كل هذه القنابل النووية والهيدروحينية الموجودة الأن في الكرة الأرضية؟! قنبلتين فقط راح ضحيتهم ٢٧٠،٠٠٠ شخص فماذا سيبلغ عدد ضحايا ٥٠٠ قنبلة؟ ٣١،٥٠٠،٠٠٠ شخص علي أقل تقدير!!!!

فإذا كان علي العالم لابد من مواجهة الشر متمثلا في فيروس كورونا فعلي العالم أن يحارب الشر المتمثل في بني جلدته أولاً. انها الفيروسات الحقيقية الفتاكة وليس كورونا.

كورونا أم بشار الأسد

كورونا أم بشار الأسد

يقدر عدد ضحايا الحرب في سوريا حت العام الماضي بما يقارب ٤،٠٠٠،٠٠٠ شخص. من بين هجمات بالبراميل المتفجرة والقنابل والصواريخ والهجوم الكيماوي. ناهيك عن عدد المهجرين واللاجئين الذي يقارب ٤ مليون شخص، لك أن تتخيل كم الأهوال التي لاقها اطفال سوريا تحت وابل النيران والقذف المروع ليل نهار!

هل فعل كورونا كل هذه الأهوال؟! ووهل نتج عن كورونا أو انفلونزا الخنازير والسارس وغيرها كل هذه الضحايا؟!! لماذا لا يتجمهر العالم متحداً في مواجهة مثل هذا الفيروس القاتل بوحشية والذي فاق كورونا ومثيلاته وابناء عمومته من الفيروسات؟!! أم أن الأول فقط يمكن أن يجعل العالم ضحاياه بعيداًعن أنفسهم ذاتها ويضعون له ضحايا منتقون داخل سياج لا يتخطونه، وان كورونا لا ينتقي ضحاياه؟!!!

كورونا أم المجاعات

كورونا أم المجاعات

في كل عام ، يموت ٣ ملايين طفل دون سن الخامسة لأسباب يمكن الوقاية منها وذات صلة بالجوع.

في جميع أنحاء العالم ، يعاني أكثر من ٥٠٠ مليون شخص من الجوع، ١ من كل ٩ أشخاص على مستوى العالم.

ويقدر برنامج الغذاء العالمي أن هناك حاجة إلى حوالي ٣ مليار دولار كل عام للوصول إلى ٦٦ مليون طفل جائع. فقط ٣ مليار ويتم القضاء علي فيروس الجوع. بينما ترصد الدول اضعاف مضاعفة لهذا المبلغ للتصدي لكورونا.

الجوع هو رقم واحد في قائمة أكبر ١٠ مخاطر صحية في العالم. إنه يقتل عددًا أكبر من الناس كل عام أكثر من الإيدز والملاريا والسل مجتمعًا وأضف عليهم كورونا.

إن الجوع هو الأخر فيروس فتاك وعلاجه معروف وموجود وهو الغذاء فلماذا يترك العالم هذا الفيروس الفتاك لمواصلة عبثه.

ان الجوع يؤدي الي فقد الكرامة الإنسانية التي يصدعون بها رؤسنا ليل نهار وما تفعله أوروبا من احتلال معظم أهم المناطق الحيوية في الزراعة في الدول الإفريقية وتقوم بالهيمنة علي خيرات هذه البلاد ونهبها من محاصيل وخيرات أرضها ، من ذهب والماس وغيرها وأخيراً يتم إلصاق التهم بهذه الشعوب نفسها بعدم قدرتهم علي العمل والتغيير وتطوير بلادهم..!!

فهل ترك المهاجرون الأوربيون قديما عندما هاجروا الي الجزيرة الأمريكية فرصة للهنود الأصحاب الحقيقيون لهذه الأرض بعدا شنو حرب ابادة عرقية ضدهم واستولو علي مزارعهم الخصبة وأقامو دولة الإمبريالية علي أشلائهم.؟!!

لك أن تندهش وتتسائل أخي العزيز. لماذا يقطن البيض الأوروبيون جنوب أفريقيا؟!! انها الدولة الإفريقية الوحيدة التي نصف سكانها من البيض الأوروبيين. لماذا لم يعيشو بهذه الأعداد في دول افريقية أخرى مثل التي تجتاحها المجاعات؟!!

فقط جنوب افريقيا ولم لا وهي أكبر مصدر للذهب الخام في العالم. أي أنها دولة غنية الموارد فهنا سيحصلون علي معيشة افضل ويقاسمون هؤلاء السود غنيمتهم . انه حقاً عالم مزيف ملئ بالنفاق والكذب.!!!

الوسوم

hany behery

خريج كلية الداب قسم الإعلام. روائي وكاتب ومترجم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق