web analytics
الأسرةالأمومةالعلاقة بين الأسرةعالم السيداتعلاقتك بطفلك

طرق تربية الأبناء الصحيحة : إليك 6 طرق مهمة

طرق تربية الأبناء الصحيحة

تربية الأبناء ليست سهلة، و من الصعب معرفة طرق تربية الأبناء الصحيحة بالضبط، و ذلك للتعامل معهم، قد نكون لا نؤدي دورنا بشكل صحيح كأبوين، و لكن علينا الاستمرار في المحاولة كل يوم لفعل ما هو الأفضل من أجل أبنائنا.

و بغض النظر عن الأسلوب التربوي الذي تتبعه لتربية ابنك إلا أن جميعنا نمتلك قاعدة واحدة و هي أن نعلم ابنائنا المبادئ و القيم السليمة منذ الصغر، و عندما يكبروا سوف يعرفوا ما هي القرارات التي عليهم اتخاذها و ما هي الأخلاق التي عليهم التعامل بها في المجتمع.

النصائح التالية سوف تساعدك علي تعليم طفلك أن يكون إنساناً خلوقاً و لائقاً و ذو قيم جيدة.

1- اعرف قيمك الجيدة

اعرف قيمك الجيدة

معرفة قيمنا أمر مهم للغاية، و على سبيل المثال، إذا كنت تُعامِل الآخرين كما تود أن تُعامَل، فسوف يؤثر ذلك على كيفية تعليم طفلك كيفية التعامل مع الآخرين.

إذا كنت شخصاً يضع مصلحته قبل مصلحة الأخرين و لا يعامل من حوله كما يريد أن يعاملوه.

و سوف يؤثر ذلك أيضاً على تعامل طفلك مع الأخرين مع الآخرين.

و ليس بالضروره أن يكبر إبنك و يتسم بنفس صفاتك و لكن بالتأكيد قيمك و مبادئك سوف تؤثر عليه إما بالسلب أو بالإيجاب.

إن الطفل الذي يتم تعليمه معاملة الآخرين كما يحب أن يعاملوه سيكون أكثر استعداداً لمشاركة ألعابه مع أشقائه، لأنه سوف يود منهم أن يشاركوه ألعابهم أيضاً بالتأكيد.

و من ناحية أخري الطفل الذي يتم تعليمه التفكير في ذاته و مصلحته أولاً، و لن يكون قادر علي المشاركة سواء مع إخوته أو أصدقائه.

لأنه تعلم أن إسعاد ذاته أهم من مشاركة سعادته مع الأخرين، و لأنه أكثر أهمية منهم.

اعرف قيمك و صفاتك أولاً، لأن هذا ما تقوم بتعليمه لطفلك بشكل أساسي.

اقرأ ايضًا: تقوية العلاقة بين الطفل والوالدين في 10 خطوات

2- كن حاضراً

كن حاضراً معهم في بعض الوقت

يريد الأطفال أن يكونوا مع والديهم، كما إنهم يريدون قضاء وقتاً جيداً و وقتاً كافياً معهم.

هناك حالات يكون فيها هذا غير ممكن، خاصة بسبب المعدلات المتزايدة لحالات الإنفصال بين الأزواج.

قد أظهرت الأبحاث أن الأولاد الذين تقوم بتربيتهم أمهاتهم بدون تواجد الأب يكونون على ما يرام إذا كان لديهم نموذج يحتذى به من الذكور.

و إذا كان الأب غير متواجد، فإن أفضل شيء هو البحث عن رجل صالح يمكن أن يمثل قدوة حسنة لإبنك و أن يكون له تأثير إيجابي في حياته.

و ايضًا إذا كنتي تربي طفلك بمفردك و ليس لدى ابنك نموذج رجل ليحتذى به ابنك.

يوجد برنامج يمكنك فيه الحصول على المساعدة و هو برنامج يدعي Big Brothers Big Sisters.

هذا برنامج يتم فيه وصل الأطفال بشخص يريد أن يكون مرشداً لهم و مستعداً لتخصيص بعض الوقت كي يقضيه مع طفلك.

أظهرت بعض الأبحاث الحديثة أن وجود أب أو شخصية تشبه الأب في حياة الصبي يمكن أن يساعد الطفل على التفوق في المدرسة.

كما أنهم يصبحون أقل عرضة للتعرض للمواقف العنيفة التي يلجاء إليها بعض المراهقين الأولاد.

و ايضًا أقل احتمالية لتعاطي المخدرات، و سيكون لديهم ثقة و احترام للذات.

إذا لم يكن الأب في الصورة، فيمكن لجد أو عم أو صديق مقرب للعائلة سد هذه الفجوة.

و إن القدوة الإيجابية ضرورية لتربية إبنك.

لذا يحتاج الأولاد إلى أب، أو نموذج يحتذى به من الذكور، لقضاء بعض الوقت معهم.

و ذلك بهدف النمذجة و التوجيه و تعليمهم ليصبحوا رجالاً صالحين في المستقبل.

اقرأ ايضًا: ذكاء طفلك يتحدد منذ أن كان في رحمك

3- تشجيع الأحلام

تشجيع الأحلام

يحتاج الأطفال إلي بناء حلمهم الخاص و التشبث به.

إن الحياة بدون أحلام هي حياة بلا أمل، و لا تسحق أحلامهم، و قم بإعطائهم الأمل.

على سبيل المثال، قد يرغب طفلك في أن يصبح لاعب كرة قدم محترف عندما يكبر.

و لكن للأسف يختار العديد من الآباء سحق مثل هذه الأحلام لأنها ليست واقعية.

قد تكون احتمالات أن يصبح إبنك لاعب كره محترفاً إحتمالاً ضئيلاً، لكن هذا لا يعني أنه لا ينبغي عليهم المحاولة.

دعهم يقيموا أنفسهم من خلال مشاركتهم في الرياضة و يرون ما إذا كانوا جيدين بما يكفي للسعي وراء حلمهم أو تغيير أهدافهم.

هذا هو السبب في أنه من المهم مساعدة طفلك على أن يكون متفتحاً و له اكثر من هواية و أكثر من إهتمام.

لا يجب أن يضعوا كل البيض في سلة واحدة كما يقول المثل القديم.

بدلاً من ذلك، يجب عليك تعليمهم أهمية وضع خطط بديلة بجانب خطتهم الرئيسية.

اقرأ ايضًا: أنشطة ترفيهية للأطفال : أفضل ١٢ نشاط ترفيهي لطفلك تبعده عن الملل

4- طرق تربية الأبناء الصحيحة : الشجاعة

علمهم الشجاعة

عليك تعليمهم أن الشجاعة هي وقود لتحقيق النجاح في الحياة، علمهم أن يكونو شجعان و يتبعوا احلامهم مهما بدت لهم أنها بعيدة المنال.

إذا لم يصلوا إلى هدفهم النهائي أو لم يستطيعوا تحقيق حلمهم رغم محاولاتهم فلا بأس أيضاً.

و ذلك لأن الدروس التي تعلموها خلال تجربتهم سوف تفيدهم في النهاية.

على سبيل المثال: إذا ذهب ابنك ليتمرن كي يصبح لاعب كره قدم محترفاً و لم يحقق ذلك الهدف، لم يذهب تعبه سدي.

بل إنه حقق بعض الأهداف الأخري مثل تعلم العمل الجماعي و اللياقة البدنية و إستراتيجيات اللعب و الالتزام.

اسمح لأطفالك بالأمل و الحلم، لا تمنعهم من ملاحقة أحلامهم لأنك تخشى عليهم من الفشل.

لأن ذلك هو ما سيجعلهم يبذلون قصارى جهدهم لتحقيق أهدافهم في المستقبل دون خوف و النجاح.

5- طرق تربية الأبناء الصحيحة : تعليمهم مهارات الاتصال

طرق تربية الأبناء الصحيحة : تعليمهم مهارات الاتصال

مهارات الاتصال مهمة لأي صبي ليصبح ناجحاً في علاقاته و حياته المهنية، فهي أساس التفاعل البشري.

إذا كان لدي ابنك صعوبة في التواصل الإجتماعي، فإن ذلك سوف يؤثر عليهم بالسلب عند محاولاتهم في تكوين أصدقاء أو الإنسجام في عملهم فبما بعد.

إن التكنولوجيا هي السبب الرئيسي لإفتقار بعض المراهقين و البالغين أيضا لمهارات التواصل الإجتماعي الطبيعية.

بسبب انتشار و سهولة استخدام الإنترنت و الرسائل النصية و وسائل التواصل الإجتماعي، يعاني بعض الناس من الصعوبه للتواصل بصرياً و الحديث وجهاً لوجه من الأشخاص أخرين.

الخطوة الأولى كي تعلم طفلك مهارات الاتصال الإجتماعية، هي تقليل وقت إستخدامه لوسائل التواصل الإجتماعي و قضاء الوقت في التفاعل مع طفلك و التحدث مع طفلك يومياً و إجراء محادثات طويلة لتطوير مهارات التواصل لديه.

إذا كان لديك مراهق يواجه بالفعل صعوبة في تطوير مهارات تواصله مع من حوله.

و بالتأكيد لم يفت الأون بعد، و لا يزال بإمكانهم تعلم هذه المهارات من خلال الألعاب مثل Livestrong.

و هناك ألعاب أخري يمكنك لعبها أنت و إبنك، و التي سوف تساعد ابنك المراهق بالتأكيد على تطوير مهارات تواصل إجتماعية أفضل.

6- طرق تربية الأبناء الصحيحة : نمي عاطفته

طرق تربية الأبناء الصحيحة : نمي عاطفته

جميعنا نريد أن يمتلك أبنائنا قلب طيب حنون، لأن ذلك سوف يؤثر علي علاقاتهم فيما بعد في العمل و مع أصدقائهم و مع زوجاتهم و أبنائهم في المستقبل.

إن تعليم أبنائنا أن يكونوا طيبين يساعد في جعل العالم مكاناً أفضل.

و هناك بعض الطرق العملية لتعليم ابنك أن يكون لطيفاً:

  • أشركهم في التطوع و خدمة الآخرين.
  • علمهم المدح و الثناء الحقيقي للآخرين.
  • علمهم أن لا يكونوا متنمرين أبداً و أن يكونوا قدوة في مجموعة اصدقاهم من خلال أقوالهم و أفعالهم.
  • علمهم كيفية استخدام كلمات الأدب في جميع المواقف، مثل: (من فضلك، شكرا لك، و أعذرني)

المصادر:

How to Raise a Boy Right

اقرأ ايضًا: زيادة تركيز الأطفال: 10 نصائح لزيادة تركيز طفلك

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق