web analytics
معلومات عامةمقالات عامة

حقائق مثيرة عن الكذب و أشهر 10 كذبات لدي الرجال و النساء

حقائق مثيرة عن الكذب

الحقيقة هى أننا جميعًا نكذب و ربما لعدة مرات فى اليوم الواحد، و تتنوع أكاذيبنا بين الأعذار و الأكاذيب البيضاء و الحنث باليمين و التفاخر و النفاق و الدسائس و الأكاذيب الكبيرة، و أظهرت أحد الدراسات أن 84 % من الناس يكذبون خاصة فى مقابلات العمل، حتى الأطفال لا يقولون الحقيقة دائمًا، يبدأ الأطفال بالكذب عن عمد عند سن الرابعة، و هناك حقائق مثيرة عن الكذب .

الخبراء حددوا أن البالغين يكذبون بمتوسط 200 مره فى اليوم، و لكن لماذا نكذب ؟

لقد أثير هذا التساؤل منذ زمن بعيد، فقد طرحه أرسطو و أوغسطين و كذلك إيمانويل و كانط، و كل هؤلاء وصفوه بأنه غير أخلاقي و مذموم، حتى أن الأديان السماوية جميعها تصنفه على أنه خطيئة.

لماذا نكذب ؟

فى المتوسط، يكذب الناس كل 8 دقائق، حيث وجد عالم النفس جيرالد جيليسون من جامعة كارولينا الجنوبية ذات مره، خلال محادثة مدتها 10 دقائق، أن 60% من شكراء المحادثة قد كذبوا 3 مرات.

و بناءًا على ذلك فنحن نواجه كل يوم كمية لا يمكن تصورها من الأكاذيب و المبالغات و الأشكال الآخري من الإدعاء، و نحن أيضًا كثيرًا ما نكذب، أليس كذلك ؟

ما هي أسباب كذب الجميع في معظم الأحيان ؟

1- الدوافع الأساسية وراء الكذب هى:

  • 41 % يكذبون لإنقاذ نفسهم و المشاكل (كأن يقول لوالدة زوجته، نعم طعامك رائع).
  • 14% يكذبون لجعل حياتهم أكثر راحة (لا يمكننى الذهاب معك غدًا لدي عمل لوقت متأخر).
  • 8.5% يكذبون ليكونوا محبوبين (لا أفكر بغيرك فى الحياة).
  • 6% ليخفوا كسلهم و تقصيرهم (نعم لقد قمت بذلك بالفعل)

2- أسباب الكذب على الإنترنت:

قامت دراسة بريطانية فى جامعة نوتنغهام ترينت، بتقييم سلوك مستخدمي Facebook لتحديد لماذا يكذب الناس على الإنترنت:

قام البعض بالكذب بشكل أساسي من أجل خلق إنطباع جيد لدي الآخرين و تحسين سمعته، و الآخرين كذبوا من أجل تحسين و تنمية علاقاتهم.

يبدوا الكاذبين على الإنترنت و كأنهم مصابين بفصام الشخصية لكن فى الحقيقة كذبهم يعمل بنجاح.

و فى معظم الحالات يبرر الكاذبون كذبهم لأنفسهم و يتمادون فيه مادام الأمر يعمل على وجه جيد.

اقرأ ايضًا: لماذا يكذب الرجال وتبكى النساء

3- الكذب الأبيض:

فى بعض الأحيان يري الناس أن لهم الحق فى الكذب، بل و يعتقدون فى أنه عين الصواب و الخير.

  • 51% من النساء، 59% من الرجال، يكذبون لمساعدة الأصدقاء.
  • 28% من النساء، 41% من الرجال، يكذبون لإنقاذ العلاقات.
  • أقل من 12% من النساء، 25% من الرجال، للتهرب الضريبي.
  • 12% من النساء، 22% من الرجال، لتحسين مركزهم فى العمل.
  • 7% من النساء، 22% من الرجال، لحماية أنفسهم من عقوبة.
  • 22% من النساء، 14% من الرجال، يرون أنه لا يوجد بما يسمي بالكذب الأبيض.

معظم الناس يسمون هذا النوع من الكذب أعذار و بناءًا عليه يتقبولها، لكن بالطبع و بالرغم من تبريرتنا يظل الكذب كذب.

و لكن من الواضح أن العالم يريد الكذب عليه، ستة من بين كل عشرة أشخاص مقتنعون بأن الصدق لن يؤتي ثماره.

و يعتقد معظم الناس إن لم يكن جميعهم أن قول الحقيقة سيجعلهم يبدون أغبياء و سذج، و يعتقد واحد من كل ثلاثة أشخاص أن اي شخص يريد الحصول على عمل عليه أن يكذب.

الكذب أصبح جزء من حياتنا اليومية مثل تنظيف الأسنان وتمشيط الشعر.

4- الكذب المرضي:

الكذب المرضي

كما أوضحنا الجميع يكذب من وقت لآخر، و لكن الكذب المرضي هو كذب من عيار أخر.

فهناك متلازمة المحتال، و هو شخص لديه شعور حاد بالدونية فيعمد لنسج العديد من القصص الرائعة حول نفسه، ربما بعضها له جوهر حقيقي، و لكنه يقوم بالمبالغة فيه بشكل كبير حتى يتحول الأمر برمته لكذبة أصيلة.

و من المعتاد أن الكذابين المحترفين، لديهم القدرة على سرد قصص بطريقة رائعة و مفصلة و بليغة للغاية، بحيث لا يلاحظ أنها كذبة على الفور.

و هذا الإضطراب فى علم النفس (متلازمة المحتال) ينسب للشخصية النرجسية.

أنواع الكذب المرضي:

1- إدعاء المرض:

يتظاهر هؤلاء على الدوام بأنهم مرضي (خاصة الأمراض الخطيرة و المزمنة) مثل السرطان  والسكر.

2- الشهرة:

ربما يكذب كذبات تسئ لسمعته ليثير الجدل حوله و يلفت أنظار الناس إليه، علي سبيل المثال: يدعي البعض أنهم أبناء غير شرعيين للمشاهير.

اقرأ ايضًا: حقائق مذهلة لم تعرفها من قبل : إليك 14 حقيقة تاريخية

3- الكوارث:

يصور هؤلاء المرضي أنفسهم أنهم ضحايا كوراث طبيعية، أو علاقات أسرية معقدة للآخر.

4- الألقاب:

يدعي هؤلاء لأنفسهم ألقاب نبيلة ليؤكدون على أهميتهم و تفوقهم، كلقب الدكتور ، و الألقاب الأكاديمية و النبيلة الآخري.

كيف تعرف مرضي الكذب (النرجسيين):

1- الدراما:

الكذاب المريض بالكذب يحتاج إلي جهور (حسني النية و السذج) ليستطيع أن يظهر نفسه أمامه على أنه ضحية، فتجده يدخلهم فى سياقات درامية معقدة و حكايات مؤلمة و خلق أحداث متعاقبة تلعب على مشاعرهم و أفكارهم.

2- التناقض:

الحقائق تبدو على ألسنة الكذب بلغة مختلفة، فتجده يقول الشئ وعكسه، و يبدو فى تصرفاته أمور تتناقض مع كلماته (تشعر أنه منافق).

3- الدليل:

ليس لديهم أدلة أو شهود على روايتهم، و كثير فى الأحيان يؤكدون عليك على سرية الأمر و أنك الوحيد الذي تعرف بحقيقة أمرهم.

4- المنطق:

فبدلًا من التفاعل مع النقاشات بشكل منطقي و تقديم الإجابات بشكل صريح، يتم التهرب من المتحدث و يعمد للمراوغة دائمًا، فإن الكذب يختنق مع الزمن حيث التناقضات تظهر مع مرور الزمن.

اقرأ ايضًا: صفات يكرهها الرجل فى المرأة و يمكن أن تدمر العلاقة بينهم

حقائق مثيرة عن الكذب

الكذب كما فهمنا جزء من الحياة اليومية، و لكن هناك عدة حقائق مثيرة عن الكذب لا يعرفها الكثير من الناس، و من تلك الحائق من يكذب كثيرًا يزداد حجم أنفه و من يتفاخرون بصدقهم كاذبون و ايضًا التستوستيرون يجعلك أكثر صدقًا.

إليك تلك الحقائق:

1- من يكذب كثيرًا يزداد حجم أنفه:

حقائق مثيرة عن الكذب :  من يكذب كثيرًا يزداد حجم أنفه

هذا هو السبب الحقيقي وراء الظاهرة التى تسمي تأثير بينوكيو، أكتشفه علماء غرناطة الإسبانية.

حيث بعد الكذب يبدأ الدم فى التدفق إلي الأنف خاصة عند الإسترخاء و تذكر ما حدث، فحين تصبح الأنف أكثر دفئًا و إحمرارًا يصبح الوجه بارد و شاحب بعض الشئ مما يبرز الأنف أكثر.

و السبب فى ذلك يعود فى الأصل إلي الإرهاق العقلي الذي يعاني منه الكذاب و قت رواية أكاذيبه، ربما لا يلحظ ذلك بشكل كبير كما هو الحال فى أسطورة بينوكيو، و لكن تحت التصوير الحراري يبدو ذلك بوضوح.

2- من يتفاخرون بصدقهم كاذبون:

البعض يروي حقائق جريئة، كأن يعترفون بذنب أقترفوه على الملأ لإنقاذ غيرهم، و لكنهم يكملون حياتهم على خلاف ذلك تمامًا، حيث يكذبون فى كل شئ آخر.

41% ممن يتفاخرون بأنهم صادقون هم بارونات أكاذيب حقيقية.

3- حقائق مثيرة عن الكذب : التستوستيرون يجعلك أكثر صدقًا:

يعتقد معظم الناس أن هذا الهرمون الذكوري، لا يجعل الرجال إلا أكثر عدوانية فحسب، و لكنه فى الحقيقة يجعل الرجال أكثر صدقُا.

فعندما تزداد نسبة هرمون الذكورة فى جسم الرجل تقل قدرته على الإدعاء و الكذب، و قد أثبت ذلك دراسة أجراها الإقتصادي أرمين فولك فى جامعة بون، بعدما حقن المشاركين بهرمون الذكورة، وجد أن نسبة صدقهم كانت أعلي من معدلاتها فى إستطلاعات الرأي المقدمة لهم من غيرهم.

4- حقائق مثيرة عن الكذب : عند التواصل البصري تقل القدرة على الكذب:

حقائق مثيرة عن الكذب :  عند التواصل البصري تقل القدرة على الكذب

لذلك يوصي دائمًا بإجراء النقاشات الهامة و المصيرية وجهًا لوجه، حيث يميل الناس للكذب بشكل كبير فى الهاتف او عبر المحادثات الإلكترونية، بينما فى حال التوصل البصري تقل القدرة على الكذب و الإدعاء.

لذلك كن حريص دائمًا على النظر فى عين محدئك، و إن وجدته يهرب كثيرًا و يتجنب نظراتك فربما الأمر يدعو للشك وعليك التثبت من حديثه أولًا.

5- حقائق مثيرة عن الكذب : غرائزنا تتعرف على الكاذبين بشكل أفضل:

عندما يتعلق الأمر بكشف الكذب، يجب أن تثق فى حدسك، تقول بيرانكا من جامعة كاليفورنيا فى بيركلي، أن عقلنا الباطن هو احد من أفضل أجهزة كشف الكذب على الإطلاق.

43% من الناس يكشفون الكذب بأساليب البحث و التدقيق، ببنما 48% يعرفون ذلك من خلال حدسهم.

اقرأ ايضًا: أسباب تجعلك غير سعيد في العمل و كيف تتعامل معها

6- حقائق مثيرة عن الكذب : الكذابون مبدعون:

إنها تبدو صفة إيجابية، لكن لا الواقع أن الكذب هو الجانب المظلم للإبداع، حيث يميل المبدعون للشعور بعدم الأمان، فوفقًا لفرانشيسكا جينو من كلية الأعمال بجامعة هارفارد، من بين العديد من الأمور يعد الإبداع مؤشر على الجانب الغير أخلاقي من الذكاء.

و السبب وراء ذلك أن قدراتهم الإبداعية و ذكائهم يتيح لهم أمكانيات جيدة تساعدهم على تطوير قصصهم (الكاذبة) و روايتها بشكل موثوق به و التدليل عليها فى بعض الأحيان، حيث غالبًا ما يفلتون بكذبهم و يستفيدون منه.

7- حقائق مثيرة عن الكذب : الرجال يكذبون أكثر من النساء:

وفقًا لمسح أجراه البحث السوقي OnePoll بين 3000 شخص بالغ، و جدوا أن الرجال يكذبون أكثر من النساء بنسبة 30%.

حيث يري 75% من الرجال أن الكذب مقبول مدام لن يتسبب فى جرح للطرف الآخر.

و لكن بالنظر لأشهر 10 أكاذيب بين الرجال و النساء أن إدعاء أن الكذب لن يتسبب فى جرح الشخص الآخر غير حقيقي.

الرجال يكذبون أكثر من النساء

أشهر 10 كذبات لدي الرجال:

  • لم أكل فقط شربت شئ.
  • كل شئ بخير، أنا بخير.
  • لم يكن عندي أحد.
  • لم يكن سعره غالي.
  • أنا فى الطريق.
  • أنا عالق فى الزحام
  • لا تبدين سمينة.
  • لم اسمع مكالمتك
  • هل فقدت الوزن
  • هذا ما كنت أريده.

أشهر 10 كذبات عند النساء:

  • كل شئ بخير، أنا بخير.
  • ليس لدي فكرة عما تبحث عنه، لا أعرفه حتى.
  • لم يكن غالي الثمن.
  • لم أكل حتى تأتي.
  • عندي صداع.
  • لقد كانت صفقة مميزة.
  • أنا فى الطريق.
  • لقد حصلت عليه منذ زمن.
  • لم أرمي أي شئ فى القمامة أبحث جيدًا.
  • هذا ما كنت أتمناه.

المصادر

https://greatergood.berkeley.edu/article/item/whats_good_about_lying

اقرأ ايضًا: كيفية كشف الكذب

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق