web analytics
الصحة و الرشاقةالطبخمعلومات طبية

الفوائد الصحية للكزبرة متعددة و حقائقها الغذائية مفاجئة

الفوائد الصحية للكزبرة

تشمل الفوائد الصحية للكزبرة استخدامه في علاج التهاب الجلد، و ارتفاع مستويات الكوليسترول، و الإسهال، و قرحة الفم، و فقر الدم، و عسر الهضم. النبات مفيد أيضًا لاضطرابات الدورة الشهرية و الجدري و و اضطرابات الجلد و اضطرابات السكر في الدم، بينما يفيد أيضًا الرؤية.

ما هي الكزبرة ؟

الكزبرة هي عشب عطري في عائلة نباتات أباسيا، و تستخدم على نطاق واسع في جميع أنحاء العالم.

تتميز أوراقها و سيقانها و بذورها برائحة لاذعة و معروفة، و عادة ما يتم استخدامها نيئة أو مجففة في الطهي.

قد لا يشعر بعض الأشخاص بالراحة عند تناول أوراق الكزبرة و يجدون أن مذاقه مثل الصابون.

تُعرف الأوراق و السيقان عادةً باسم “الضنية” في شبه القارة الهندية، و الكزبرة أو البقدونس الصيني في أمريكا و بعض أجزاء أوروبا.

بذور الكزبرة، من ناحية أخرى، هي بذور صغيرة مستديرة بنية من النبات تطحن إلى مسحوق و تستخدم للتوابلالكاري و الصلصات.

يمكن أيضًا تحميص البذور الكاملة، و قصفها، و إدراجها في التدليك و اللحوم .

حقائق التغذية الكزبرة

الكزبرة هي جيدة، مصدر الألياف، الكالسيوم، المغنيسيوم، المنغنيز، و الحديد.

يحتوي على أحد عشر مكونًا من الزيوت الأساسية و ستة أنواع من الأحماض، بما في ذلك حمض الأسكوربيك أو فيتامين سي، لكل منها العديد من خصائص عديدة مفيدة.

بذور الكزبرة غنية بالمغذيات النباتية و لها ملف مغذٍ مماثل لأوراق الكزبرة.

اقرأ ايضًا: ما هي فوائد الثوم للجسم و الشعر و البشرة ؟

الفوائد الصحية للكزبرة

الكزبرة

تتعدد الفوائد الصحية للكزبرة فتساعد في خفض مستويات الكوليسترول و التخفيف من الإسهال و كذلك للكزبرة تأثير محفز على الغدد الصماء، تساعد في ازدياد إفراز الأنسولين من البنكرياس، و غيرهما من الفوائد الصحية للكزبرة.

1- جهد مضاد للسرطان

تم بحث الكزبرة في دراسات أنبوب الاختبار لإمكاناته المضادة للسرطان و قد وجدت فوائد في مركباته الفينولية.

تظهر الملاحظات من دراسة عام 2019 المنشورة في مجلة الكيمياء الحيوية الخلوية أن مستخلصات الكزبرة تساعد على منع غزو ​​خلايا سرطان البروستاتا و الهجرة.

و مع ذلك، يجب إجراء التجارب البشرية لمزيد من التحقق.

2- يخفض مستويات الكوليسترول

تحتوي بذور الكزبرة على أحماض مفيدة مثل حمض اللينوليك و حمض الأوليك و حمض البالمتيك و حمض الستريك و حمض الأسكوربيك (فيتامين سي).

هذه المركبات فعالة جدًا في تقليل مستويات الكوليسترول في الدم، وفقًا لمجلة علم الأحياء البيئي.

كما أنها تقلل من مستوى LDL السيء ترسب الكولسترول على طول الجدران الداخلية للشرايين و الأوردة، مما قد يؤدي إلى خطورة أمراض القلب و الأوعية الدموية مثل النوبات القلبية، و تصلب الشرايين، و الجلطات.

و الأهم من ذلك، أن هذا العشب يساعد على رفع مستويات الكولسترول الجيد أو الجيد، و الذي يعمل كخط دفاعي و قائي ضد بعض الظروف الخطرة.

اقرأ ايضًا: خضروات الآليوم : الثوم و البصل و فوائدهم المتعددة

3- الفوائد الصحية للكزبرة : يخفف من الإسهال

تحتوي الزيوت العطرية الموجودة في الكزبرة على مكونات، مثل بورنيول و لينالول، و التي تساعد على الهضم، و الأداء السليم للكبد، و ترابط الأمعاء.

تقول دراسة نشرت في منشورات نباتية أنها مفيدة أيضًا في تخفيف الإسهال الناجم عن الإجراءات الميكروبية و الفطرية.

و ذلك لأن مكونات مثل سينول، بورنيول، ليمونين، ألفا بينين، و بيتا فيلاندرين جميعها لها تأثيرات مضادة للبكتيريا.

يحظى العشب أيضًا بشعبية متزايدة كعلاج في المنزل للوقاية من الغثيان و القيء و اضطرابات المعدة.

4- الفوائد الصحية للكزبرة : ينظم ضغط الدم

تشير الأبحاث التي نشرت في مجلة علم الأدوية العرقية إلى أن الكزبرة تساعد بشكل إيجابي على خفض ضغط الدم.

وذلك من خلال تعزيز تفاعل أيونات الكالسيوم و أسيتيل كولين.

و هو ناقل عصبي في الجهاز العصبي المحيطي و المركزي، يخفف من توتر الأوعية الدموية.

و بالتالي يقلل من فرص العديد من أمراض القلب والأوعية الدموية، بما في ذلك النوبات القلبية و السكتات الدماغية.

5- قد يساعد في شفاء مرض القرحة

أظهرت مقتطفات الكزبرة الفموية و الزيوت الأساسية إمكانية علاج التهاب القولون.

تظهر الأبحاث أن العشب له خصائص مضادة للالتهابات و المسكنات، مما يجعله مرشحًا جيدًا للوقاية من مرض التهاب الأمعاء

6- الفوائد الصحية للكزبرة : حماية السالمونيلا

السالمونيلا هي واحدة من أخطر أسباب الأمراض المنقولة بالغذاء في العالم، لذا فإن أي طريقة طبيعية لحماية نفسك من ذلك مهمة للغاية.

يحتوي الكزبرة على مستويات عالية بشكل غير معتاد من الاثني عشر، مركب طبيعي ضعف المضادات الحيوية مثل العلاج الرائد للأمراض المستندة إلى السالمونيلا.

و هذا ما تؤكده دراسة من جامعة كاليفورنيا في بيركلي.

اقرأ ايضًا: فوائد البقدونس علي الصحة و الجسم و مقاومة العديد من الأمراض

7- يحسن صحة العظام

كمصدر غني للكالسيوم، فإنه ذو قيمة كبيرة للأشخاص الذين يرغبون في حماية عظامهم.

قد يساعد الكالسيوم و المعادن الأساسية الأخرى الموجودة في الكزبرة على تكوين مكونات متكاملة لإعادة نمو العظام و متانة، بالإضافة إلى الحماية من هشاشة العظام.

يمكن أن يساعد إضافة كمية صغيرة من هذا العشب إلى نظامك الغذائي في الحفاظ على صحة العظام و قوتها لسنوات قادمة.

8- يحفز عملية الهضم

بسبب المحتوى الغني من زيوتها الأساسية، يساعد الكزبرة على إفراز الإنزيمات و العصائر الهضمية في المعدة، و بالتالي، هذا يحفز الهضم و الحركة التمعجية.

كما أنه مفيد في الحد من أعراض فقدان الشهية.

أظهرت الدراسات أن عسر الهضم ينخفض إذا تمت إضافة الأوراق و البذور بانتظام إلى النظام الغذائي.

بالنسبة للأطفال الصغار الذين لديهم فرصة أكبر لتطوير المغص البطني من البالغين، يمكن أن تحل المشكلة كميات صغيرة من الأوراق أو البذور في نظامهم الغذائي !

9- الفوائد الصحية للكزبرة: العناية بالعيون

الكزبرة مليئة بمضادات الأكسدة و المعادن، و كلها يمكن أن تكون مفيدة للوقاية من اضطرابات الرؤية، و التنكس البقعي، و تقليل إجهاد العين و الضغط عليها.

هناك أيضًا بيتا كاروتين في الأوراق، مما يمنع بعض الأمراض الأخرى التي تؤثر على العين.

و يمكن حتى عكس آثار تدهور الرؤية في المرضى المسنين.

إنه مطهر جيد جدًا و له خصائص مضادة للميكروبات قد تكون واقية من الأمراض المعدية مثل التهاب الملتحمة.

يستخدم زيت الكزبرة على نطاق واسع في إعداد العديد من منتجات العناية بالعيون.

10- مفيد لمرض السكري

دراسة نشرت في المجلة كيمياء الغذاء، بسبب التأثير المحفز للكزبرة على الغدد الصماء، يزداد إفراز الأنسولين من البنكرياس مما يزيد من مستوى الأنسولين في الدم.

هذا ينظم الاستيعاب و الامتصاص الصحيح للسكر و القطرات الناتجة في مستوى السكر في الدم.

هذه الخاصية مفيدة للغاية لمرضى السكري و الحالات الأخرى ذات الصلة.

كيفية استخدام الكزبرة ؟

يمكنك استخدام أوراق الكزبرة الطازجة أو المجففة بالإضافة إلى بذور الكزبرة بعدة طرق لتتبيل الكاري و اللحوم.

كلمة تحذير

هناك عدد قليل جدًا من المخاطر المرتبطة بالكزبرة، و مع ذلك، كما هو الحال مع أي طعام تقريبًا، من المهم ملاحظة رد فعل تحسسي على الجلد.

أحد الآثار الجانبية غير المعتادة هو أن بعض المرضى يشكون من أن تناول الكزبرة المفرط يجعلهم أكثر حساسية لأشعة الشمس و أكثر عرضة لحروق الشمس .

قد تزيد حروق الشمس من خطر الإصابة بسرطان الجلد على المدى الطويل.

قد تحتاج النساء الحوامل إلى الامتناع عن تناول الكزبرة حتى يتم إجراء المزيد من الأبحاث الراسخة.

من الأفضل أن تكون آمنًا، لذا تحدث مع طبيب قبل إضافة الكزبرة إلى نظامك الغذائي، و انتبه إلى الاستجابة التي يولدها جسمك !

المصادر

organicfacts.net/health-benefits/herbs-and-spices/health-benefits-of-coriander.html#

اقرأ ايضًا: فوائد وخصائص زيت الكزبرة

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق