web analytics
عالم الحيوان

الغوريــلا الجـبـلـيـة المهددة بالانقراض في شرق أفريقيا

mountain-gorillas-of-africa

.

الغوريلا الجبلية- هي قرود مهددة بالانقراض في شرق أفريقيا

 

وهي واحدة من أكثر الحيوانات المهددة بالانقراض في العالم . ويعتقد العلماء أنه لا يوجد سوى حوالي 600 الغوريلا جبلية تم تركها . وأنهم يعيشون في مناطق أعلى من الغابات المطيرة في رواندا وأوغندا والكونغو

 

كذلك فهي قوية ولديها عضلات يد طويلة وصدر كبير ولديهما شعر أسود كثيف يحميها من البرد في المناطق الجبلية المرتفعة. ذكور الغوريلا كبيرة قد تصل إلى ارتفاع مترين تقريبا وتزن حوالي 200 كجم.

 

وعلى الرغم من أنها قوية جداً إلا أن الغوريلا الجبلية حيوانات خجولة. فهي عادة لا تهاجم البشر. والذكور تقود مجموعات من تصل إلى  40 نفر . ويسمى هؤلاء القادة المدافعون الفضيون بسبب شعورهم الرمادية عندما يكبرون في العمر. ودور المدافعون الفضيون  هو حماية المجموعة، وتقرير مكان تناول الطعام ومكان الراحة والنوم

 

إناث الغوريلا الجبلية ينجبن عدد قليل من الأطفال. وخلال 40 أو 50 سنة التي تعيشها الأنثى تلد من اثنين إلى ستة أطفال . ثم تنجب باقي الصغار كل ثلاث إلى أربع سنوات. وفي معظم الحالات تلد الغوريلا ولد واحد ، وفي مناسبات نادرة تلد التوائم. ويركب الأطفال الصغار على ظهر أمهم في سن سنتين أو ثلاث سنوات

 

الغوريلا الجبلية تتجول خلال النهار في حين أنها تذهب لأماكن آمنة للنوم في الليل. الغوريلا الجبلية الأخف وزناً تستطيع النوم في الأشجار بينما الأثقل تعشش على الأرض

 

الغوريلا الجبلية أكلة للنبات في الأساس . فهي بحاجة إلى حوالي 30 كجم من النباتات يوميا للبقاء على قيد الحياة. وهي تأكل أيضا الحشرات والديدان ونادراً ما تشرب الماء لأن لديهما ما يكفي من الرطوبة مستمدة من مما تتغذى عليه من نباتات

 

ومع أن الغوريلا الجبلية تعيش إلا أنها معرضة للخطر في العديد من النواحي  .. فالمزيد من الناس يتجهون للعيش في الغابات المطيرة. وهناك يحرقون الأشجار للحصول على المزيد من الأراضي الزراعية، وبناء الطرق والمستوطنات وبهذا يصبح موطن الغوريلا الجبلية أصغر وأصغر

 

الغوريلا مهددة أيضا بسبب الصيادين الذين يبيعون صغار الغوريلا إلى حدائق الحيوان أو يقتلونهم من أجل لحومهم

 

حماية الغوريلا الجبلية أمر صعب لأن هناك حروب وصراعات أخرى جارية في هذه البلدان. وكثيرا ما يتخفي المتمردين والجنود الحكوميين في الغابات المطيرة التي تعيش فيها الغوريلات

 

مع ذلك لا يزال العديد من الأفارقة يعملون بجد لحماية الغوريلا الجبلية. وقد أنشأت “مؤسسة الحياة البرية الأفريقية” برنامج حماية لحفظ الغوريلا الجبلية المتبقية

شيماء سعد

أحب الصالحين ولسُت منهم لعلي أن أنال بهم شفاعة ### وأكره من تجارته المعاصي وإن كنا سواءاً في البضاعة
إغلاق