web analytics
معلومات طبية

أضرار قضم الأظافر و أسبابها و طرق علاجها

أضرار قضم الأظافر و أسبابها و طرق علاجها

قضم الأظافر هذه العادة السيئة التي كثيراً ما تفعلها غالبيتنا دون أن ندرك بهذا الكم الكبير من المخاطر و الأضرار التي قد تتسبب في إحداثها على نحو كبير و ملحوظ، فللأسف الشديد قد تلجأ غالبية الأفراد إلى ممارسة هذه العادة السيئة كنتيجة لعدد من العوامل و الأسباب المختلفة و المتعددة، و التي منها على سبيل المثال في حالات القلق و التوتر الشديد، أو عند التفكير في ثمة أمر ما، أو قد يفعلها الأفراد دون بأن يدروا من الأساس السبب الرئيسي الذي يدفعم لقضم أظافرهم على نحو متكرر و مستمر، و من أضرار قضم الأظافر ، إحداث مشكلات صحية.

لذا قررنا بأن نأتي بهذه المقالة في محاولة لفت أنظار الجميع عن هذا الكم الكبير من المخاطر و الأضرار التي من الممكن بأن يتسبب بها قضم الأظافر على نحو عام.

و ذلك بغرض المحاولة في تقديم المساعدة و الدعم للإقلاع عن ممارسة مثل هذه العادة السيئة.

مخاطر و أضرار قضم الأظافر

ما هى عادة قضم الأظافر ؟

إذا أردنا الإطلاع و التعرف على ماهية عادة قضم الأظافر، فيمكننا بأن نوضح و ببساطة شديدة بأن قضم الأظافر هو ذلك السلوك الذي يقوم به الفرد بوضع أظافره في الفم، و من ثم يقوم بقضمها، و ذلك حيث يتم هذا السلوك على نحو متكرر و مستمر.

ففي بعض الحالات يكون هذا السلوك مؤقت ووقتي و قد لا يتطور بدوره إلى مستوى خطير.

و لكن هناك أيضاًً بعض الحالات التي يتسبب فيها مثل :

هذا السلوك الخاص بقضم الأظافر بإحداث حالة عامة من المضاعفات و المشكلات الصحية الخطيرة.

و التي سنتطرق إليها فيما بعد في هذه المقالة.

و لكن عامة و في جميع الأحوال يجب التنويه بأن مثل هذه العادة السيئة سواء أن تم ممارستها بشكل دائم أو مؤقت فإنه يعد بدوره أمر ضار و مؤذي لصحة و لسلامة الإنسان على نحو عام.

ما هى أسباب عادة قضم الأظافر ؟

هناك العديد من الأسباب و العوامل المختلفة و التي قد تدفع الفرد بدورها إلى ممارسة هذا العادة السيئة على نحو مستمر و متكرر.

و فيما يلي سنقوم بسرد أبرز الأسباب و العوامل التي قد تساعد في تدعيم و تعزيز مثل هذه العادة :

  • قد تتسبب بعض العوامل الوراثية بدورها دوراً كبيراً و ملحوظاً في اكتساب عادة قضم الأظافر، تلك العادة السيئة التي تحدث بدورها العديد من المخاطر و الأضرار المتفاونة و المتنوعة.
  • قد تتسبب بعض حالات القلق أو التوتر النفسي، في تعزيز و تدعيم عادة قضم الأظافر على نحو كبير.
  • قد تتسبب بعض حالات التفكير الزائد عن قيام الفرد بمثل هذه العادة السيئة من قضم الأظافر و ذلك دون أن يدري.
  • قد تتسبب بعض المشكلات أو الأزمات النفسية المختلفة من الوسواس القهري أو الأكتئاب أو فرط النشاط و قلة الإنتباه في ممارسة عادة قضم الأظافر على نحو متكرر و مستمر.
قضم الأظافر

ما هى مخاطر و أضرار قضم الأظافر ؟

مخاطر و أضرار قضم الأظافر متعددة ، و من المتوقع أن تتسبب في الكثير من المخاطر والأضرار علي صحة و سلامة الإنسان، و من أضرار قضم الأظافر ، إحداث مشكلات صحية متعددة للفم و الأسنان و إحداث نوع من التسمم الخطير على صحة الإنسان و بعض المشكلات في الجهاز الهضمي و غيرهما.

و فيما يلي سنقوم بسرد و توضيح أبرز هذه المخاطر و الأضرار التي يمكن أن تتسبب بها هذه العادة السيئة :

1- إحداث مشكلات صحية متعددة للفم و الأسنان

بالفعل قد تتسبب عادة قضم الأظافر في أحداث مشكلات صحية عديدة و متنوعة لكلاً من الفم و الأسنان على حد السواء.

و ذلك لأنه قد يؤدي تكرار ممارسة هذه العادة إلى تحريك الأسنان و إحداث نوع من القلقة بها.

هذا الأمر الذي قد يستدي بدوره إلى تركيب تقويم لضبط أوضاع هذه الأسنان و العمل على إصلاحها.

كما أنه قد تتسبب أيضاً عادة قضم الأظافر في إحداث مشكلات و التهابات ظاهرة في اللثة.

و ذلك كنتيجة لإحتكاك الأظافر بها على نحو ملحوظ.

و هذا أيضاً ياتي بالإضافة إلى احتمالية نقل تلك البكتيريا و الجراثيم التي تتواجد بالأظافر إلى الفم.

و من ثم تتسبب بدورها في إحداث نوع من الروائح الكريهة و غير المرغوب بها.

2- أضرار قضم الأظافر : إحداث نوع من التسمم الخطير على صحة الإنسان

من أضرار قضم الأظافر إحداث نوع من التسمم الخطير على صحة الإنسان، و هذا قد يبدو الأمر غريباً و غير مألوفاً.

و لكن دعوني أخبركم بأنه بالفعل قد تتسبب هذه العادة السيئة من قضم الأظافر في إحداث نوع من التسمم الضار للجسم حتى و لو كان على المدى البعيد.

ففي حالة قيام السيدات بقضم الأظافر التي قد تحتوع على الأنواع العديدة و المتنوعة من طلاءات الأظافر أو الملمعات الخاصة بها.

فقد تسبب هذه المواد الضارة و السامة التي تتواجد في هذه المنتجات إلى إحداث حالة من التسمم.

حتى و إن لم تظهر حالة التسمم في حينها، فمن المحتمل و المتوقع بأن تظهر على المدى البعيد.

3- أضرار قضم الأظافر : إحداث بعض المشلات في الجهاز الهضمي على نحو عام

بالفعل قد تتسبب عادة قضم الأظافر في إحداث عدد من المشكلات و الاضطرابات الكثيرة و المتنوعة في الجهاز الهضمي .

و ذلك حي أنه من المحتمل بأن تنتقل تلك البكتيريا أو الجراثيم و التي تتواجد في الأظافر من الفم إلى الجهاز الهضم.

و من ثم تتسبب بدورها في إحداث مشكلات في الجهاز الهضمي، من احتمالية حدوث التقلصات و آلام البطن.

و غيرها من الأعراض العديدة المزعجة و المؤلمة على نحو كبير.

4- أضرار قضم الأظافر : إحداث أضرار بالغة في الأظافر نفسها.. و كذلك في الجلد المحيط بها

قد تتسبب عادة قضم الأظافر بدورها، في إحداث أضرار و مشكلات بالغة في الأظافر نفسها.

و كذلك فيما يحيط به من الطبقات الرقية و الحساسة من الجلد.

و ذلك حيث يتم التكرار المستمر في ممارسة هذه العادة السيئة في حدوث بعض النتوءات و التعرجات الظاهرة في الأظافر.

هذا الأمر الذي يشوه بدوره من المظهر الجمالي للأظافر على نحو كبير و ملحوظ.

و يأتي هذا أيضاً بالإضافة إلى احتمالية إحداث التهابات واضحة و شديدة في هذه الطبقات الجلدية الرقيقة المجاورة للأظافر.

و التي قد تصل إلى حد القروح في بعض الحالات.

طرق العلاج الفعالة للتخلص من عادة

ما هى طرق العلاج الفعالة التي تساعد في التخلص من عادة قضم الأظافر ؟

بالفعل تتواجد بعض الطرق و الحلول الفعالة للتخلص من عادة قضم الأظافر.

و التي قد تجدي على نحو ملحوظ في التخفيف من حدة ممارسة هذه العادة السيئة على نحو عام.

و فيما يلي سنقوم بعرض أبرز طرق العلاج الفعالة التي قد تساعد في التخلص من هذه العادة بشكل نهائي :

  • في البداية لابد من معالجة بعض الأسباب التي قد تؤدي في النهاية إلى ممارسة مثل هذه العادة السيئة من قضم الأظافر، و ذلك مثل حالات القلق و التوتر على سبيل المثال، و كذلك المحاولة من الاسترخاء للتخفيف من حدة هذه الأعراض.
  • استخدام بعض الوسائل الفعالة في التخفيف من حدة القلق، و كذلك أيضاً كوسيلة لإلهاء الفرد عن القيام بمثل هذه العادة السيئة، و من أمثلة هذه الوسائل و الطرق الفعالة الكرة المطاطية التي يقوم الفرد بالضغط عليها بين كل حين و آخر.
  • الحرص على جعل الأظافر قصيرة و مهذبة قد لا تعطي لك الفرصة بقضمها أو وضعها في فمك على نحو عام.
  • ارتداء القفازات، مع أن هذا الحل قد يبدو غير مألوف أو منطقي، و لكنه قد يجدي في بعض الحالات.
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق