web analytics
شخصياتمن ذاكرة التاريخ

أسوء قتلة في التاريخ

أسوء قتلة في التاريخ

تاريخ القتلة المتسلسلين وقصصهم قد تبدو للمستمع أسوء و كابوس أكبر من أفلام الرعب التي تنتجها هوليوود مما يجعل تلك القصص التي تنتجها هوليوود تبدو كقصص أطفال مقارنة بالقصص الحقيقية لهؤلاء القتلة الحقيقين .

قصص السفاحين الحقيقين مرعبة للغاية, فتسجيلاتهم التي تركت عن كيفية ارتكابهم لجرائمهم غريبة جداً, حيث يبدون استمتاع غريب لإرتكابهم لهذه الجرائم البشعة التي تسببوا بها لضحاياهم قبل قتلهم, و تلذذوا بتعذيبهم و قتل هؤلاء الأبرياء. مما يجعلنا نتسائل هل هذا حقيقي؟ هل هم في وضع نفسي سليم؟

قد تبدو قضايا القتل بسبب الحب أو الشغف أو الإنتقام هي قضايا عادية وذات مبرر وبسبب واضح لكن تلك القضايا عن القتلة المتسلسلين تبدو اكثر وحشية واكثر دموية من تلك القضايا الأخرى فالسبب غير مبرر أو يكاد ينعدم.

فالقتل المستمر لا يكون بسبب خوف أو غضب أو إنتقام إنما هو رغبة سادية في القتل بلا مبرر، فالقاتل ينتقل من ضحية لأخرى برغبة كاملة للقتل وأحيانا التلذذ بتعذيب الضحايا قبل قتلهم، فهم يجدون متعتهم في إيلام الأخرين و إغتصابهم و تعذيبهم للأسف.

إليكم أكثر القتلى دموية و رعبًا :

1- تيد باندى TED BUNDY :

قصة هذا السفاح الوسيم (تيد باندي) مشهورة في كل العالم، فقد هز هذا السفاح أمريكا في عام 1970م، كان تيد يقوم بخطف ضحاياه من النساء وإغتصابهن ثم قتلهن، و كان أحيانًا يحتفظ برؤسهن معه كتذكار لما فعله بهن، وكان يستدرك النساء بمظهره الوسيم وجسمه الرياضي حتى تم إكتشاف أمره في عام 1989م وأعترف بأنه قام بخطف وتعذيب و إغتصاب ثم قتل ما يفوق ال 30 سيدة ويعتقد أن الرقم أكبر من ذلك بكثير .

2-أندريه تشيكاتيلو Andrei Chikatilo:

ما بين عامي 1978 و عام 1990م، قام الروسي( أندريه تشيكاتيلو) بإغتصاب وقتل أكثر من 50 سيدة وطفل، حتى أن أحد ضحاياه كان عمره 9 سنوات فقط، وكان يقوم بطعنهم ثم تقطيعهم بسكين، أعترف أندريه أنه كان يستمتع بطعن النساء لذلك لم يستطيع التوقف عن القتل، لُقِب ب ( جزار روستوف ) نظراً لإعترافه بتقطيع فوق ال 58 جثة وقيامه بجرائم قتل وحشية وكان يقوم بعدها بتمزيق ضحاياه، حكم عليه بالإعدام لذلك أعدم رمياً بالرصاص عام 1994م .

3-جيفري داهمير Jeffrey Dahmer:

لا يمكن أن تخلو قائمة أخطر سفاحي العالم من ذلك الأسم لإطلاق البعض عليه لقب (آكل لحوم البشر ) ، قتل فوق 17 شابا صغيرًا، لكنه لم يكتفي بقتلهم فقط بل أغتصبهم و قام بتقطيعهم واحيانا كان يقوم بأكل ضحاياه، أعترف أنه اثناء قيامه بعمليات القتل كان أحياناً يصنع حفرة في أدمغة ضحاياه ليجعلهم بلا وعي و عبيد لرغباته، بالرغم من أنه كان من المفترض إعدامه ولكنه طُعِن في السجن حتى الموت في عام 1994م.

4- ألبرت فيش Albert Fish:

عندما نسمع كلمات مثل (الرجل البعبع ) ، ( مصاص دماء بروكلين ) ، (مستذئب ويستريا ) فنحن نتحدث بالتأكيد عن (ألبرت ) ، وجد أنه مسئول عن إغتصاب وقتل وأكل 3 أطفال أو أكثر في بداية التسعينات 1900 ، أدعى أنه قام بقتل ما يفوق 100 طفل ، وتفاخر بقوله : ( لقد حصلت على طفل من كل ولاية ) ، وقام بإرسال رسالة لوالدة أحدى ضحاياه ، والدة الطفلة ذات التسع سنوات (جريس ) يخبرها بطريقة قتلها وتعذيبها واكلها .

5- جاك السفاح Jack the Ripper :

يعرف الجميع هذا الأسم لكن لا أحد يعرف قصته الحقيقة، ولكننا نعرف أنه كان مجنوناً بسبب إرتكابه جرائم بشعة ومرعبة للنساء، في عام 1888 م أرهب جاك حي ويتشبال بلندن، فكان يقطع أعناق وبطون ضحاياه وكانت كل ضحاياه من النساء، وأحيانا كان يقطع أرحامهن من أجسادهن ويأخذه كمكأفاة له لقتلهن، لسوء الحظ أن هويته لم تكشف أبدا بسبب توقف جرائمه دون أثر له قبل معرفة هويته الحقيقية .

6-جون واين جيسي John Wayne Gacy:

يدعي أيضا (بالمهرج القاتل المتسلسل )، قتل ما يقارب 33 طفل وشاب صغير مابين عام 1972 و عام 1978، قام بدفن جثثهم في فناء منزله وفي جراج بيته وعندما لم يتسع المنزل للمزيد من الجثث قام يدفنهم بالقرب من النهر، لم يكتشف أمره سوى بعد بضع أعوام لأنه كان معروف بأنه طوال الوقت ضاحكًا وصاحب قلب طيب محب لمساعدة الأخرين كثيراً، كان يقتل الأطفال وهو يرتدي قناع المهرج وأقتبس منه فيلم (it) الذي كان يدور حول مهرج تتلبسه روح شريرة يقتل الأطفال، تم إعدامه بواسطة حقنة قاتلة في عام 1994 بعد أن تم إكتشافه بسبب أنه كان أخر شخص موجود مع أخر ضحاياه الفتى ذو ال15 عاما مما جعل الشرطة تبحث وراءه وأكتشفت الجثث في جراج منزله.

الوسوم

amira ragab

ليسانس أداب -علم نفس محبة للقراءة والإطلاع على كل جديد ، وأحب التعرف على ثقافات مختلفة ورؤى جديدة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

إغلاق